فوائد وأضرار جوز البيكان

فوائد جوز البيكان

ما الموطن الأصلي لجوز البيكان Pecan؟ يتم الحصول على جوز البيكان Carya illinoinensis من شجرة تنتمي لعائلة الجوز Juglandaceae، ويعود موطنها الأصلي لأمريكا الشمالية المعتدلة، ويتميز جوز البيكان بنكهة غنية ومميزة القوام، كما يعد من أعلى المنتجات النباتية المحتوية على الدهون في المنتجات، بالإضافة إلى السعرات الحرارية التي تقترب من تلك الموجودة في الزبدة.[١]

يعد البيكان جوز بني له نواة صالحة للأكل تشبه الجوز المعتاد، ويتميز بمذاق حلو مقارنة بغيره من المكسرات، وتتعدد الفوائد الصحية لجوز البيكان نتيجة لاحتوائه على العديد من المركبات النباتية الفعالة والعناصر الغذائية ذات الخصائص المضادة للأكسدة، والتي لها دور في تعزيز الصحة والوقاية من الأمراض بما في ذلك:[٢]

  • المساعدة في إدارة الوزن.
  • التقليل من خطر ارتفاع مستويات الكوليسترول.
  • التقليل من خطر ارتفاع ضغط الدم والسكري.
  • الوقاية من السكري وضبط مستويات السكر في الدم.
  • الوقاية من خطر الإصابة بأمراض الحصوة والسرطان.

يرتبط تناول جوز البيكان بتناول أنواع مختلفة ومتنوعة من العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم لتعزيز الصحة والقيام بالوظائف الحيوية على أكمل وجه، والذي يترجم دوره المغذي وتقديمه العديد من الفوائد الصحية احتوائه على المغذيات الآتية:[٢]

  • الألياف.
  • الأحماض الأمينية.
  • النشا والسكريات.
  • البروتين النباتي.
  • الفيتامينات بما في ذلك:
    • الثيامين.
    • النياسين.
    • الريبوفلافين.
    • حمض البانتوثنيك.
    • حمض الفوليك.
    • فيتامين أ.
    • فيتامين ب 6.
    • فيتامين ج.
    • فيتامين هـ.
    • فيتامين ك.
    • الحديد.
    • الفسفور.
    • الزنك.
    • النحاس.
    • المنغنيز.
    • الكالسيوم.
    • المغنيسيوم.
    • الفوسفور.
  • البوتاسيوم.
    • السيلينيوم.

في هذا المقال سنتطرق لتسليط الضوء على الفوائد الصحية الناجمة عن استهلاك جوز البيكان، ومعرفة ما إذا كانت هذه الفوائد مثبتة علميًا أم مجرد ادعاءات.

قد يحسن من صحة القلب

هل يعزز استهلاك البيكان من صحة القلب والأوعية الدموية؟ يعد جوز البيكان من المصادر الغذائية النباتية الغنية بشكلٍ طبيعي بالدهون صحية كالدهون الأحادية والمتعددة غير المشبعة، وقد تعزز من صحة القلب وتقي من الأمراض المرتبطة به وبصحة الأوعية الدموية وذلك لاحتوائه على العديد من المركبات الكيميائية بالإضافة لمحتواه الغني بالفيتامينات والمعادن الأساسية التي قد تساهم في تعزيز صحة القلب.[٣]

يحتوي جوز البيكان على خصائص مضادة للأكسدة تعزى لمركبات مونومرات التوكوفيرول وفلافان، وغيرهم من المركبات التي قد تساعد في الحد من الإجهاد التأكسدي الناجم عن أكسدة الدهون في الدم والحد من ارتفاع مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية، وهذا بدوره قد يحمي من خطر الإصابة بأمراض القلب.[٢]

وهذا ما أكدت عليه دراسة أجريت عام 2018 م للباحث ديان ماكاي وزملائه في مركز أبحاث التغذية البشرية التابع لوزارة الزراعة الأمريكية في الولايات المتحدة الأمريكية، لتقييم النظام الغذائي الغني بجوز البيكان على صحة القلب، وبينت الدراسة الآتي:[٤]

  • بينت بعض الأدلة العلمية أن استهلاك جوز البيكان قد يرتبط بخفض خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • وللتأكد من ذلك أجريت تجربة عشوائية لمقارنة آثار نظام غذائي غني بالبيكان مع نظام غذائي محكم مماثل في محتوى الدهون والألياف، لكن بدون استهلاك المكسرات.
  • تم تضمين 26 شخصًا من الرجال والنساء بعد سن اليأس بأعمار 45 عامًا، والذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة.
  • بعد 4 أسابيع من اتباع نظام غذائي غني بجوز البيكان لوحظ الآتي:
    • بعض التغيرات الإيجابية في الإنسولين ومقاومة الإنسولين.
    • قلل استهلاك البيكان من خطر الإصابة بأمراض الأوعية الدموية مقارنة مع حمية التحكم.
    • كان تأثير البيكان تأثير متزامن ومهم سريريًا للعديد من العلامات المرتبطة بمخاطر استقلاب القلب.

خلصت الدراسة إلى بيان أن لجوز البيكان دور حيوي وفعال في تخفيف خطر الإصابة بأمراض القلب.

قد يساعد في استقرار سكر الدم

هل يساعد استهلاك جوز البيكان في حالات مقاومة الإنسولين؟ قد يساعد دمج جوز البيكان النظام الغذائي في تحسين حساسية الإنسولين التي قد يكون لها تأثير فعال في ضبط مستويات السكر بالدم والوقاية من خطر الإصابة بالسكري من النوع 2،[٥] وفي مراجعة أجريت عام للباحث دغفين اوني وزملائه في النرويج والمملكة المتحدة عام 2016 م، لتقييم استهلاك المكسرات كالجوز وخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والسكري وغيره من الأمراض، وبينت المراجعة الآتي:[٦]

  • بحث العلماء حول ارتباط استهلاك جوز البيكان على العديد من الأمراض المزمنة في قواعد البيانات المختلفة حتى 19 يوليو 2016م.
  • تم تضمين 20 دراسة تتضمن تناول 28 جرامًا/ يوم من جوز البيكان وتقييم تأثيره على:
    • السرطان.
    • مرض السكري.
    • أمراض الكلى.
    • السكتة الدماغية.
    • أمراض القلب التاجية.
    • أمراض الجهاز التنفسي.
    • مرض التنكس العصبي.
    • بعض الأمراض المعدية.
    • أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • بينت الدراسات ارتباط استهلاك المكسرات كجوز البيكان بانخفاض خطر الإصابة ببعض الأمراض المزمنة.

خلصت هذه المراجعة إلى بيان دور جوز البيكان في خفض نسب الإصابة باضطرابات السكر في الدم المتزامنة مع الأمراض المزمنة.

بالإضافة لذلك قد يساعد محتوى جوز البيكان الغني بالألياف على الحد من امتصاص السكر في الدم وبالتالي ضبط مستويات السكر بالدم، عدا عن دوره في تحسين قدرة الجسم على استخدام الإنسولين بشكلِ فعال.[٧]

قد يعزز من وظائف المخ

هل يحد استهلاك البيكان من التدهور العقلي والآثار المرتبطة به؟ يعد جوز البيكان مصدرًا محملًا بالعناصر الغذائية التي قد تعزز من وظائف المخ، كالأحماض الدهنية الأحادية وغير المشبعة التي قد تم ربطها في:[٧]

  • الحد من الالتهاب.
  • تحسين الإدراك.
  • انخفاض التدهور العقلي.

وهذا ما بينته دراسة حديثة أجريت عام 2019 م للباحث إم لي في مركز أبحاث صحة السكان في جامعة جنوب أستراليا، لتقييم ارتباط استهلاك الجوز بالوظيفة المعرفية لدى الصينيين البالغيين بأعمار تتراوح بين 55 عامًا وأكثر، وبينت هذه الدراسة الآتي:[٨]

  • تم تضمين 4822 شخصًا بالغًا يشاركون في دراسة مسح في مجال التغذية الصحية في الصين خلال الفترة 1991م-2006م.
  • تم قياس الوظيفة المعرفية بشكل متكرر على مدى أعوام.
  • بينت النتائج أن استهلاك الجوز بأكثر من 10 جم/ يوم يرتبط بتعزيز الوظيفة الإدراكية.

تشير بعض الأبحاث إلى أن "استهلاك البيكان قد يساعد في تحسين وظائف المخ والحد من مشاكل الإدراك والتدهور العقلي"، لكن مع ذلك لا تزال هناك حاجة للمزيد من الدراسات لإيضاح تأثير الجوز على فئات عمرية وسكانية مختلفة لإثبات ذلك.

قد يدعم فقدان الوزن

هل يزيد استهلاك البيكان من الشعور بالشبع والامتلاء؟ قد يساهم محتوى البيكان الغني بالدهون الصحية والألياف والبروتينات في تعزيز عمليات التمثيل الغذائي وتعزيز الشعور بالشبع والامتلاء وهذا قد يساعد في الحد من تناول الأطعمة وبالتي الحد من السعرات الحرارية، وتعزيز فقدان الوزن.[٢]

وهذا ما أكدت عليه مراجعة أجريت عام 2019 م للباحث شياوران ليو وزملاؤه في جامعة هارفارد في الولايات المتحدة الأمريكية، لتقييم ارتباط استهلاك المكسرات على الوزن في 3 دراسات، وبينت المراجعة الآتي:[٩]

  • تم تضمين 27521 رجلاً في دراسة متابعة المهنيين الصحيين منذ عام 1986م إلى 2010م.
  • تم تضمين 61680 امرأة في دراسة صحة الممرضات منذ عام 1986م إلى 2010م.
  • تم تضمين 55684 امرأة شابة في دراسة صحة الممرضات 2 منذ عام 1991م إلى 2011م.
  • كان المشاركيين في جميع الدراسات خاليين من الأمراض المزمنة.
  • تم البحث في الارتباط بين استهلاك الجوز لمدة 4 سنوات وتغير الوزن على مدى 20-24 سنة من المتابعة.
  • بينت النتائج الآتي:
    • كان متوسط ​​زيادة الوزن في المجموعات الثلاث 0.32 كجم كل عام.
    • ارتبط استهلاك الجوز بمقدار 14 جم في اليوم بشكل كبير مع انخفاض الوزن، وانخفاض خطر الإصابة بالسمنة.

خلصت المراجعة إلى أنّ هناك ارتباطًا بين زيادة الاستهلاك اليومي من المكسرات وانخفاض زيادة الوزن وخطر الإصابة بالسمنة لدى البالغين.

قد يمنع الإجهاد التأكسدي

يتمتع جوز البيكان بمجموعة من العناصر الغذائية والمركبات النباتية الفعالة التي قد تعزز الصحة نتيجة لخصائصها المضادة للأكسدة والتي قد تحد من الإجهاد التأكسدي الناجم عن الجذور الحرة، التي تسبب تلف للخلايا وتزيد من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة ومن هذه المركبات:[١٠]

  • التانين.
  • الكاتشين.
  • اليبيكاتشين.
  • الفينولات.
  • التوكوفيرول.
  • حمض الغاليك.
  • حمض الإيلاجيك.
  • حمض الكلوروجينيك.

وهذا ما أكدت عليه دراسة أجريت عام 2018 م للباحث إيتامارا كورك وزملائه في جامعة سانتا كاتارينا الفيدرالية في البرازيل، لتقييم الخصائص الكيميائية النباتية في جوز البيكان، وبينت الدراسة الآتي:[١١]

  • قامت الدراسة على تقييم المستخلصات الكحولية والمائية لقشرة جوز البيكان ومعرفة خصائصها المختلفة.
  • أظهرت المستخلصات أن جوز البيكان مصدر طبيعي يتمتع بخصائص مضادة للأكسدة تحد من الإجهاد التأكسدي الذي يرتبط بزياط خطر الإصابة ببعض الأمراض، بما في ذلك:
    • الفينولات.
    • الكاتيكين.
    • البروانثوسيانيدين.
    • الإيبيغالوكاتشين.

لخصت الدراسة قدرة البيكان المضادة للأكسدة وتمتعه بمجموعة من الخصائص الفيزيائية والكيميائية المعززة للصحة، كما وقد يعد من الأغذية الوظيفية التي تدعم وظائف الجسم وتحد من الأمراض.

قد يقلل من الالتهابات

هل يساهم المغنيسيوم في الحد من الالتهابات؟ يعد جوز البيكان مصدرًا محملًا بالمغذيات والفيتامينات والمعادن كالمغنيسيوم، والذي قد يساهم في الحد من خطر الإصابة بالأمراض الالتهابية نتيجة لخصائصه المضادة للالتهابات حيث يساهم في:[١٢]

  • الحد من تفاقم أعراض أمراض المناعة.
  • الوقاية من خطر الإصابة بالتهاب المفاصل.
  • الوقاية من خطر الإصابة بأمراض القلب.

أجريت مراجعة عام 2017 م للباحثة إليزابيث نيل وزملائها في جامعة ولونغونغ في أستراليا، لتقييم تأثير استهلاك الجوز على المؤشرات الحيوية الالتهابية والوظيفة البطانية، وبينت المراجعة الآتي:[١٣]

  • تم البحث في قواعد البيانات المعتمدة لتقيم تأثير الجوز المضاد للالتهابات في كل السنوات حتى 2017.
  • تم تضمين 32 دراسة استوفت معايير الاشتمال الخاصة بالمراجعة.
  • لوحظ من خلالها تأثير استهلاك الجوز الإيجابي في الحد من الالتهابات والوقاية من مرض الحمى القلاعية الذي يعد مقياس لوظيفة البطانة.

خلصت المراجعة الأسترالية إلى بيان تأثير جوز البيكان في تقليل الالتهابات والوقاية من بعض الأمراض.

قد يمنع فقدان العظام

يعد جوز البيكان مصدر غني بالمعادن المعززة لصحة العظام كالفوسفور والكالسيوم اللذان قد يعززان من كثافة العظام، ويحدان من خطر الإصابة بهشاشة العظام،[٢] وهذا ما بينته مراجعة حديثة أجريت عام 2020 م للباحث أراسيلي جاراتش وزملائه في إسبانيا، لتقييم المغذيات والأنماط الغذائية التي قد ترتبط بهشاشة العظام، وبينت المراجعة الآتي:[١٤]

  • يعد مرض هشاشة العظام من الأمراض المزمنة التي ترتبط في انخفاض كثافة المعادن في العظام، مما يؤدي لزيادة خطر الإصابة بكسور الهشاشة.
  • لوحظ أن العوامل الغذائية قد يكون لها تأثير في تعزيز صحة العظام والوقاية من هشاشة العظام.
  • يرتبط تناول الكالسيوم وغيره من المعادن والفيتامينات في تعزيز توازن التمثيل الغذائي للعظام.
  • تعد المكسرات من الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة التي لها تأثير ملحوظ على صحة وقوة العظام.

قد يقلل من أعراض الدورة الشهرية

ما أهمية المنغنيز؟ يحتوي الجوز على مجموعة من العناصر الغذائية والمعادن التي تلعب دور فعال في الحد من أعراض الدورة الشهرية كالتقلصات وتشنجات أو تقلبات في المزاج مثل معدن المنغنيز والكالسيوم،[٢] وهذا ما أشارت إليه دراسة أجريت عام 2017 م للباحثة فاطمة شبيري وزملائها في جامعة همدان للعلوم الطبية وجامعة أزاد الإسلامية في إيران، لتقييم تأثير الكالسيوم على متلازمة ما قبل الحيض، وبينت الدراسة الآتي:[١٥]

  • تم تضمين 66 طالبة تم تشخيصهن بمتلازمة ما قبل الدورة الشهرية وتقسيمهم إلى مجموعتين كما يأتي:
  • المجموعة الأولى: سميت بالمجموعة التجريبية وتم إعطائهن 500 ملغ من الكالسيوم يوميًا.
  • المجموعة الثانية: اعتبرت كمجموعة ضابطة وتم إعطاء أفرادها العلاج الوهمي.
  • استمرت الدراسة لمدة شهرين لتقييم دور الكالسيوم.
  • بينت النتائج أن العلاج بمكملات الكالسيوم قد يكون وسيلة فعالة في الحد من اضطرابات المزاج والأعراض المصاحبة لمتلازمة الدورة الشهرية.

خلصت الدراسة الإيرانية إلى بيان أنّ للكالسيوم دور فعال في تخفيف أعراض متلازمة الدورة الشهرية.

أضرار جوز البيكان

ما مدى مأمونية استهلاك جوز البيكان؟ على الرغم من ارتباط استهلاك جوز البيكان باعتدال بالعديد من الفوائد الصحية المحتملة، إلا أن هناك بعض الجوانب السلبية التي يجب معرفتها قبل استهلاكه ومنها ما يأتي:[١٢]

  • تجنب استهلاكه من قبل الأشخاص الذين لديهم حساسية المكسرات كاللوز والكاجو وغيرهم.
  • قد يسبب جوز البيكان زيادة الوزن بسبب كمية السعرات الحرارية التي يحتوي عليها.

طريقة إضافة البيكان إلى نظامك الغذائي

هل يمكن إضافة البيكان إلى الشوكولاتة؟ يعد جوز البيكان من المكسرات المغذية واللذيذة والتي يمكن الاستمتاع بها بعدة طرق كجزء من نظام غذائي صحي ومتوازن، وفيما يأتي بعض الطرق التي يمكن من خلالها تضمين البيكان في النظام الغذائي:[١]

  • يمكن استهلاكه نيئًا أو محلى أو مملحًا.
  • قد يستخدم على نطاق واسع تحضير:
    • المعجنات.
    • المخبوزات.
    • كعك القهوة.
    • الشوكولاتة.
    • الحلويات التقليدية.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Pecan", www.britannica.com, Retrieved 8/4/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح "15 Surprising Benefits Of Pecan Nutrition", www.organicfacts.net, Retrieved 8/4/2021. Edited.
  3. "Can pecans protect heart health?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 8/4/2021. Edited.
  4. "A Pecan-Rich Diet Improves Cardiometabolic Risk Factors in Overweight and Obese Adults: A Randomized Controlled Trial", www.mdpi.com, Retrieved 8/4/2021. Edited.
  5. "EATING PECANS HAD SIGNIFICANT EFFECT ON BIOMARKERS OF HEART DISEASE AND TYPE 2 DIABETES", ilovepecans.org, Retrieved 8/4/2021. Edited.
  6. "Nut consumption and risk of cardiovascular disease, total cancer, all-cause and cause-specific mortality: a systematic review and dose-response meta-analysis of prospective studies", bmcmedicine.biomedcentral.com, Retrieved 8/4/2021. Edited.
  7. ^ أ ب "Are Pecans Good for You?", www.healthline.com, Retrieved 8/4/2021. Edited.
  8. "A Prospective Association of Nut Consumption with Cognitive Function in Chinese Adults aged 55+ _ China Health and Nutrition Survey", pubmed.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 8/4/2021. Edited.
  9. "Changes in nut consumption influence long-term weight change in US men and women ", nutrition.bmj.com, Retrieved 8/4/2021. Edited.
  10. "Phytochemical constituents and antioxidant capacity of different pecan [Carya illinoinensis (Wangenh.) K. Koch cultivars"], www.sciencedirect.com, Retrieved 8/4/2021. Edited.
  11. "Chemical Characterization and Release of Polyphenols from Pecan Nut Shell [Carya illinoinensis (Wangenh) C. Koch in Zein Microparticles for Bioactive Applications"], pubmed.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 8/4/2021. Edited.
  12. ^ أ ب "Are Pecans Good for You? Health Benefits and Recipes", draxe.com, Retrieved 8/4/2021. Edited.
  13. "The effect of nut consumption on markers of inflammation and endothelial function: a systematic review and meta-analysis of randomised controlled trials ", bmjopen.bmj.com, Retrieved 8/4/2021. Edited.
  14. "Nutrients and Dietary Patterns Related to Osteoporosis", www.researchgate.net, Retrieved 8/4/2021. Edited.
  15. "Effect of calcium on premenstrual syndrome: A double-blind randomized clinical trial", pubmed.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 8/4/2021. Edited.

23 مشاهدة