فوائد رياضة الدرج

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٣٣ ، ٢٣ نوفمبر ٢٠١٩
فوائد رياضة الدرج

رياضة الدرج

تعد رياضة الدرج من الرياضة السهلة من حيث الأداء وتحقيق الالتزام، بالإضافة إلى إمكانية ممارستها في أي مكان يتضمن الدرج في بنائه، أصبحت من الرياضات التنافسية التي تقام لها السباقات وزاد الإقبال على ممارستها بين عامي 1999-2007 وبالتالي زاد عدد السباقات المنقعدة لها على أطول المباني الواقعة في أمريكا الشمالية، بالإضافة إلى لجوء بعض الرياضيين الممارسين للرياضات التنافسية المختلفة كالركض والسباحة وركوب الدراجات لممارسة رياصة الدرج بانتظام وذلك لغاية كسر الجمود والممل الذي يرافق تدريباتهم، وتتمتع هذه الرياضة بالعديد من الفوائد الصحية، فما هي فوائد رياضة الدرج؟[١]

فوائد رياضة الدرج

إن الممارسة المنتظمة لرياضة الدرج تعود بالكثير من الفوائد على صحة الإنسان، وتعد أفضل وأسهل طريقة لتحريك الجسم لضمان الوقاية من الأخطار المحتملة التي ترافق نمط الحياة الخامل Sedentary Lifestyle الخالي من أي شكل من أشكال النشاط البدني، وفيما يأتي توضيح لأهم فوائد رياضة الدرج.[٢]

إنقاص الوزن

إن أول وأهم فائدة من فوائد رياضة الدرج تتمثل بالتخلص من مشكلة السمنة، إذ تعد من الرياضات البدنية التي تتطلب جهدًا عاليًا Vigorous-intensity Physical Activity فيتسبب ذلك بحرق كمية كبيرة من السعرات الحرارية، وبمقارنتها مع أنواع أخرى من الرياضات فإن معدل حرقها للسعرات الحرارية خلال دقيقة واحدة من الزمن يعادل ضعف ما تحرقه رياضة الهرولة، ومن الجدير بالذكر أن كمية السعرات الحرارية التي تحرق خلال ممارسة هذه الرياضة يعتمد على عدة عوامل أهمها وزن الجسم، فكلما زاد وزن الجسم زاد معدل حرق السعرات الحرارية.[٢]

تحسين كفاءة جهاز الدوران

إن ثاني فائدة من فوائد رياضة الدرج تتمثل بتحسين كفاءة عمل جهاز الدوران، فكما ذكر سابقًا فإن هذه الرياضة تنتمي إلى الرياضات التي تتطلب جهدًا بدنيًا عاليًا فيؤدي الالتزام بممارستها إلى تحسين أداء القلب والأوعية الدموية على المدى البعيد، فقد أظهرت سنوات طويلة من البحث أن الالتزام بممارسة التمرينات الرياضية مهما كان نوعها يؤدي بالضرورة إلى تحسين كفاءة عمل جهاز الدوران والوقاية من أمراض القلب، ومما يدعو للعجب أن قضاء خمس عشرة دقيقة في اليوم في ممارسة تمارين الآيروبيكس يزيد من عمر الإنسان بمعدل ثلاثة سنوات.[٢]

بناء كتلة عضلية

أما الفائدة الثالثة من فوائد رياضة الدرج فتتمثل ببناء كتلة عضلية، إذ يستلزم صعود الدرج ونزوله استخدام كل عضلة من عضلات الساقين، بالإضافة إلى عضلات البطن والظهر والذراعين، وينتج عن ذلك ارتفاع في معدلات الأيض والذي يترجم إلى زيادة كفاءة حرق السعرات الحرارية وخسارة أكبر للوزن الزائد على المدى البعيد، وتساعد الكتلة العضلية في جسم الإنسان على ضبط مستويات السكر في الدم مما يساهم في التحكم والوقاية من مرض السكري، بالإضافة إلى دورها في التقليل من حدة آلام المفاصل والتي غالبًا ما ترافق مشكلة السمنة.[٢]

تقليل احتمال الإصابة بالسكتة الدماغية

أما الفائدة الأخيرة من فوائد رياضة الدرج فتتمثل في التقليل من احتمال الإصابة بالسكتة الدماغية، فاعتمادًا على دراسة موثوقة أجريت على 11000 رجل فإن الالتزام بممارسة أي نوع من أنواع النشاط البدني بما فيها رياضة الدرج يقلل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية، وكانت نسبة انخفاض هذا الخطر قد وصلت إلى 29% لدى الرجال الذين التزموا بممارسة رياضة الدرج من مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم.[٢]

مخاطر رياضة الدرج

بعد التعرف على فوائد رياضة الدرج بالتفصيل، لا بد الآن من ذكر المخاطر المحتملة لممارستها، فقد يكون لها أثر سلبي على من يعانون من بعض المشكلات الصحية كعدم القدرة على المحافظة على توازن الجسم وآلام وضعف عضلات الكتفين والوركين والركبتين والكاحلين والقدمين، ولا بد من التنويه إلى ضرورة استشارة الطبيب بإمكانية أداء هذا النوع من التمارين الرياضية في حال وجود أي مشكلة صحية تتعلق بالقلب أو الرئتين، واستشارته أيضًا في حال الرغبة باستخدام الدرج بدلًا من المصعد.[٣]

رياضة الدرج للمبتدئين

بعد عرض فوائد رياضة الدرج بالتفصيل قد ترد بعض الأسئلة في أذهان بعض الأشخاص حول كيفية البدء بممارسة هذه الرياضة، لذلك لا بد من التذكير أولًا بضرورة التدرج في أداء هذه الرياضة من حيث المدة الزمنية والشدة لتجنب أية إصابات في العضلات المستهدفة من هذه التمرينات، وفيما يأتي بعض التوجيهات الضرورية لضمان السلامة وتحقيق الاستمرارية والحصول على أفضل النتائج:[٤]

  • الحرص على أداء بعض تمارين الإحماء قبل البدء برياضة الدرج لتنشيط الدورة الدموية وتهيئة العضلات، كالمشي السريع على سطح مستوٍ مدة عشرة دقائق.
  • تجنب الركض خلال الأيام الأولى من ممارسة رياصة، بل البدء بالمشي صعودًا درجةً بدرجة، وعند الشعور بسهولة هذا المستوى من الشدة يمكن البدء بالهرولة، مع ضرورة المحافظة على ثبات الجسم وتوجيه النظر إلى الأمام وتجنب إحناء الرأس للأسفل.
  • عند بلوغ الأسبوع الثالث يمكن محاولة الركض على الدرج، وفي حال الشعور بعدم القدرة على أداء الرياضة بهذه الصورة فمن الأفضل تجربة صعود درجتين خلال الخطوة الواحدة.
  • من الممكن استغلال نزول الدرج كفترة استراحة، ثم إعادة الكرة.
  • تكرار الصعود والنزول مدة عشرين إلى ثلاثين دقيقة، ويفضل عدم أداء هذه الرياضة لأكثر من يومين في الأسبوع.

تمرينات رياضة الدرج

تتمتع رياضة الدرج بمميزات عديدة أهمها إمكانية أدائها بطرق كثيرة إلى جانب طريقتها التقليدية المعهودة والتي تتمثل بالركض أو المشي صعودًا وهبوطًا، إذ تتوافر العديد من التمرينات المعتمدة على توازن ومقاومة العضلات التي يمكن ممارستها باستخدام درجات السلم، وفيما يأتي عرض لأهم هذه التمرينات.[٥]

تمرين الضغط على الدرج

يمكن ممارسة تمرين الضغط على الدرج Stair Push-up بوضع اليدين على إحدى الدرجات والحرص على أن تتموضع مباشرةً تحت الكتفين والضغط بأصابع القدمين على الأرض ومد الرجلين إلى أقصى حد ليصبح الجسم بوضعية البلانك Plank، ثم ربط الشهيق بالجزء الأول من التمرين والذي يتمثل بثني المرفقين وخفض الجسم حتى تصل منطقة الصدر إلى مستوى الدرج، ثم ربط الزفير بالجزء الثاني من التمرين وهو مد الذراعين ورفع الجسم للعودة إلى وضعية البداية، أي البلانك، يجب الحرص على المحافظة على استقامة الظهر والرقبة ومنطقة الوركين خلال أداء هذا التمرين.[٥]

تمرين اللونج على الدرج

يمكن أداء تمرين اللونج على الدرج Stair Lunge بالوقوف باستقامة بعكس اتجاه الدرج، وتحريك القدم اليسرى للخلف ووضعها على إحدى الدرجات، ثني الركبتين بزاوية 90 درجة خلال الشهيق، إذ يجب الحرص على تموضع ركبة القدم الأمامية فوق الكاحل مباشرة، ومن ثم مد الرجلين للعودة إلى وضعية البداية خلال الزفير، ويمكن أداء العدد المناسب من التكرارات قبل الانتقال إلى القدم الأخرى.[٥]

تمرين الخطوة الجانبية

يمكن ممارسة تمرين الخطوة الجانبية Side Step بالوقوف بمحاذاة الدرج بحيث يكون الجانب الأيمن هو الأقرب إلى الدرج، وثني الركبتين والوركين ثنيًا بسيطًا ورفع القدم اليمنى إلى الدرجة الأولى ثم إتباعها باليسرى وتكرار الانتقال من درجة إلى أخرى بنفس الكيفية حتى الوصول إلى قمة الدرج، ومن ثم النزول إلى بداية الدرج وتبديل وضعية الجسم وجعل الجانب الأيسر هو الأقرب للدرج وتكرار التمرين.[٥]

المراجع[+]

  1. "What Are the Benefits of Stair Climbing?", www.livestrong.com, Retrieved 08-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج "6 Reasons to Take the Stairs", www.verywellhealth.com, Retrieved 08-11-2019. Edited.
  3. "Fast way to improve heart and muscle fitness", www.health.harvard.edu, Retrieved 08-11-2019. Edited.
  4. "Stair Running Workouts to Build Speed and Power", www.verywellfit.com, Retrieved 08-11-2019. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث "Step it up: 7 quick stair exercises to do at home", www.mayoclinic.org, Retrieved 08-11-2019. Edited.