فوائد الذرة للرجيم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٤٣ ، ٢٧ أكتوبر ٢٠١٩
فوائد الذرة للرجيم

الذرة

تعد الذرة من أكثر المحاصيل الغذائية انتشارًا حول العالم، ويشيع منها النوع الأبيض والأصفر بشكل كبير، وتحتوي الذرة على الكربوهيدرات المتمثلة بالنشاء وفيتامين C وفيتامينات متنوعة أخرى، والكاروتينات التي تساعد في الحفاظ على الخلايا وتجديدها ما يجعلها معززةً للجهاز المناعي ومكونًا مهمًا يقاوم الشيخوخة، إلى جانب ذلك تعد الذرة مصدرًا مهمًا للألياف النباتية مما يساعد في خفض مستويات الكولسترول والحفاظ على وزن الجسم وتسهيل حركة الجهاز الهضمي، تحضر الذرة بعدة طرق كالسلق والشوي ومن الأفضل عدم إضافة أي منكهات أخرى للذرة للمحافظة على سعراتها المنخفضة، وفي هذا المقال سيتم تسليط الضوء حول فوائد الذرة للرجيم.[١]

القيمة الغذائية للذرة

تتعدد المكونات الموجودة في الذرة ما بين ألياف نباتية وفيتامينات وكربوهيدرات، ويعد فقر الذرة بالدهون والبروتين من أهم فوائد الذرة للرجيم ، وتعد الذرة فقيرةً بالغلوتين وبالتالي يمكن تناولها بشكل آمن بالنسبة للأشخاص الذين يتجنبون الغلوتين بسبب إصابتهم بالداء الزلاقي أو ما يعرف بالداء البطني، تتواجد الكربوهيدرات في الذرة بشكل نشاء سريع الامتصاص مما يؤدي لرفع سكر الدم بشكل سريع ولكن محتواها العالي من الألياف يساعد على خفض مستويات السكر، وبالتالي يستطيع مريض السكري تناول الذرة دون الإفراط في ذلك، وهنا أهم المكونات الموجودة في كوب من الذرة:[٢]

اسم العنصر القيمة
السعرات الحرارية 177 سعرة حرارية
الكربوهيدرات 41 غرام
البروتين 5.4 غرام
الألياف 4.6 غرام
فيتامينC 17% من الحاجة اليومية
فيتامين B1 24% من الحاجة اليومية
فيتامين B9 19% من الحاجة اليومية
المغنيسيوم 11% من الحاجة اليومية
البوتاسيوم 10% من الحاجة اليومية

فوائد الذرة للرجيم

تحتوي الذرة على كميات عالية من الألياف التي تطرح من الجسم دون امتصاص أي جزء منها ما يجعلها تساهم في علاج العديد من الاضطرابات الهضمية، وبفضل هذه الألياف التي تبقى لفترة طويلة في المعدة يقل احساس الشخص بالجوع مما يمكنه من البقاء دون طعام لعدة ساعات ويساعده ذلك في انقاص وزنه[٣]، في كل الحالات التي يتم فيها صنع الذرة وللحصول على فوائد الذرة للرجيم من الأفضل عدم إضافة الدهون والزبدة للمحافظة على المحتوى القليل من الدهون والاستفادة من فوائد الذرة للرجيم بالشكل الأمثل، وتعد الذرة من الأطعمة التي تهضم بشكل بطيء مما يساعد على استمرار احساس الشخص بالشبع وقد تبين أن المحتوى العالي من الكربوهيدرات في الذرة والمترافق مع محتوى منخفض من الدهون ساهم في إنقاص الوزن بشكل ملحوظ.[٤]

فوائد الذرة الطبية

بعد التحدث عن فوائد الذرة للرجيم من المهم تسليط الضوء على فوائدها الطبية والتي تكتسبها بسبب غناها بالعناصر الغذائية من سكروز ومعادن ومضادات أكسدة، وتنعكس بفضل ذلك فوائدها على العديد من أجهزة الجسم بما فيها الجهاز العصبي وعناصر الدم والجلد وغيرها وفق الآتي:[٥]

  • التقليل من خطر فقر الدم: تعد الذرة غنيةً بالعناصر التي تدخل في تركيب الكريات الحمر الطازجة كالحديد وفيتامين B12 و B9 مما يجعلها من الأطعمة التي تقي الجسم من حدوث فقر الدم.[٥]
  • تحسين الطاقة: تحتوي الذرة على كربوهيدرات معقدة بطيئة التفكيك والامتصاص ما يجعلها مصدرًا جيدًا للطاقة يدعم الجسم لفترة طويلة، وتحسن بذلك عمل المخ والجهاز العصبي وتساعده على أداء وظيفته.[٥]
  • خفض مستوى السكر والكولسترول في الدم: يتم السيطرة على الكوليسترول من خلال تقليل امتصاصه المعوي مما يساعد في الوقاية من ارتفاع الكولسترول خاصةً عند الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب والاحتشاءات، كما أن الذرة تحسن من إنتاج الأنسولين مما يساهم في خفض معدل سكر الدم والسيطرة عليه.[٥]
  • تحسين حالة الحمل: تعد الذرة من الأطعمة الغنية بحمض الفوليك مما يسهم في الوقاية من عيوب الأنبوب العصبي لدى الجنين وبالتالي التقليل من احتمال ظهور الشوك المشقوق، كما أنها تساعد الحامل في التخلص من الإمساك والذي يعتبر عرضًا مرافقًا للحمل بشكل شائع.[٥]
  • الحفاظ على بشرة صحية: تحتوي الذرة على فيتامين C ومضادات الأكسدة التي تزيد من إنتاج الكولاجين وتحافظ على نضارة البشرة وشبابها، وتقاوم الجذور الحرة التي تتلف الجلد، كما يتم استخدام زيت الذرة كعنصر في العديد من منتجات التجميل.[٥]
  • زيادة كثافة العظام: باعتبار الذرة غنية بالمغنسيوم، فقد ساعدت في زيادة كثافة العظام والتقليل من هشاشتها خاصةً لدى النساء بعد سن اليأس وبالتالي تجنب الكسور، وساهم البوتاسيوم في تحسين كثافة العظام ووظائف الكلى والقلب والأعصاب.[٤]
  • تحسين عملية الهضم: بسبب احتواء الذرة على الألياف فقد سهل تناولها من حركة الطعام في الجهاز الهضمي، مما ساهم في تقليل احتمال حدوث الإمساك والوقاية من حدوث البواسير وسرطان الكولون.[٤]

هل يمكن تناول الفشار أثناء الرجيم؟

يعد الفشار إحدى الوجبات الخفيفة المصنوعة من حبات الذرة المجففة، ونظرًا لكونه فقيرًا بالكربوهيدرات والدهون والسعرات الحرارية كان من الجيد تناول الفشار أثناء اتباع حمية لإنقاص الوزن وهذا ما دعم فوائد الذرة للرجيم بشكل أكبر، لأنه وبمقارنة الفشار مع الحلويات والحبوب المكررة كان الفشار غنيًا بالألياف النباتية والمغنسيوم والزنك وحاويًا على كمية قليلة من الكربوهيدرات، كما أن تناوله خلال النهار يشغل مكانًا في المعدة مما قلل الإحساس بالجوع، ومن الأفضل إعداد الفشار في المنزل لسهولة التحكم بالمواد التي تضاف إليه والتقليل من احتوائه على الدهون، يتم تحضيره من خلال وضع ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند أو الزبدة على نار متوسطة وإضافة ملعقتين كبيرتين من حبات الفشار، ويتم إغلاق الوعاء لحين نضج الحبوب ثم ترفع عن النار وتتبل بالملح.[٦]

المراجع[+]

  1. "Corn Nutrition Facts ", www.verywellfit.com, Retrieved 23-10-2019. Edited.
  2. "Is Corn Good for You? Nutrition Facts and More", www.healthline.com, Retrieved 23-10-2019. Edited.
  3. "Corn: A Dieter's Dream Weight-Loss Food", www.practo.com, Retrieved 23-10-2019. Edited.
  4. ^ أ ب ت "9 Benefits of Corn That Earn It a Place in Your Diet ", www.livestrong.com, Retrieved 23-10-2019. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج ح "Health Benefits Of Corn, Nothing Corny Here", www.food.ndtv.com, Retrieved 25-10-2019. Edited.
  6. "Can You Eat Popcorn on a Keto Diet?", www.healthline.com, Retrieved 25-10-2019. Edited.