فوائد الخضروات

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١١ ، ٩ يناير ٢٠٢٠
فوائد الخضروات

الخضروات

تعد الخضروات نوعًا من أنواع المنتجات النباتيّة، وهي عبارة عن الأجزاء الصّالحة للأكل في النباتات مثل: الجذور والأوراق والسيقان والأزهار والبذور، ويمكن أن يتم تناولها طازجةً أو محضّرة بالعديد من الطّرق، تمت زراعتها في مختلف الحضارات واشتهرت لأهميّتها الغذائيّة وانخفاض محتواها من السّعرات الحراريّة وارتفاع محتواها بالماء حيث تصل نسبة الماء فيها أكثر من 70 %، وتعد مصدرًا غنيًّا بالمغذيات الضروريّة للجسم، ويتم تصنيفها تبعًا لجزء النبات المتناول؛ ومن أصنافها: الخضروات الجذريّة كالجزر والخضروات الجذعيّة كالهليون والخضروات الورقيّة كالخس والخضروات البقوليّة كالفاصولياء والبازلاء، وفي هذا المقال سيتم التعرّف إلى أبرز فوائد الخضروات الصحيّة.[١]

فوائد الخضروات

تعد إضافة الخضروات إلى النّظام الغذائي المتناول مفيدة لصحّة الجسم نظرًا لانخفاض محتواها بالسّعرات الحراريّة، ومحتواها الغني بالألياف الغذائيّة والفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة التي تقدّم الفوائد الصحيّة المختلفة للجسم، وفي ما يأتي أبرز فوائد الخضروات الصحيّة:[٢]

تعزيز فقدان الوزن

يعد تناول الخضروات طريقةً صحيّةً لفقدان الوزن والمحافظة عليه وذلك لأنّها تساهم في صرف الطّاقة لهضم الطّعام عن طريق إضافة السّعرات الحراريّة، وتقسم الخضروات إلى نوعين وهما النّشويّة مثل: البطاطا والاسكواش وغير النّشويّة مثل: القرنبيط والطماطم والفطر والبصل والخرشوف وكلاهما يمكن إضافته إلى النّظام الغذائي المتناول، ويعد اتّباع نظامًا غذائيًّا يحتوي على الخضروات منخفضة السّعرات الحراريّة كالجزر والملفوف والخس والفجل يعزز فقدان الوزن ويحافظ على ملئ المعدة والشّعور بالشّبع لفترةٍ طويلةٍ، كما يعد اقتران النّظام الغذائي الصحّي المتناول بممارسة التّمارين الرّياضيّة يساهم في تقليل الوزن بشكلٍ كبيرٍ ويحافظ على لياقة الجسم الصحيّة والبدنيّة.[٣]

العناية بالجلد

تشمل فوائد الخضروات والفواكه للجلد بتحسين صحِّة الجلد والعناية بصحِّة البشرة ويعد تناولها من أفضل العلاجات للمحافظة على نضارة وإشراق وتوهِّج البشرة ومكافحة بعض الأمراض، ويتم تقسيمها إلى اربعة مجموعاتٍ رئيسةٍ حسب الألوان ولكلِّ منها فوائدها المحددة والمختلفة وهي:[٣]

  • البرتقالي والاصفر: تشمل البطاطا الحلوة والبرتقال والمشمش والجزر، وتعد مصدرًا غنيًِّا بفيتامين C الذي يساعد على نمو وتكوين الكولاجين الذي يحافظ على مرونة البشرة ويساهم في تأخير ظهور التّجاعيد.
  • الأحمر: تضم الطماطم والبابايا والفلفل الأحمر والبصل الأحمر والتي تعد جميعها غنيِّة بمركِّب الليكوبين الذي يحمي البشرة من أشعِّة الشمس الضِّارة.
  • الأخضر: تشمل الكيوي والقرنبيط والملفوف واللفت والفلفل الاخضر والسبانخ والكولارد التي تمتاز بمحتواها الغني بفيتامين C.
  • الأزرق: تضم الخوخ والباذنجان والعنب الأحمر والملفوف الارجواني والبنجر وجميعها تحتوي على مضادات الاكسدة الضِّروريِّة لصحّة وإشراق البشرة وانتعاشها، وتساهم في تأخير علامات الشيخوخة، والوقاية من الجفاف والاضطرابات الجلديِّة.

العناية بالشّعر

إن اتّباع نظامًا غذائيًّا غنيًّا بالخضروات المليئة بالمعادن والفيتامينات يحافظ على قوّة وصحّة ولمعان الشّعر، كما يعد تناول حصّة واحدة منها على الأقل يوميًّا يعزز العناية بالشّعر ويقدّم الفوائد الضّروريّة والمتنوعة له ومن أبرز فوائد الخضروات للشّعر:[٣]

  • منع تساقط الشّعر: يعد تناول الخضروات الخضراء الدّاكنة الغنيّة بالحديد والكالسيوم وفيتامين A وفيتامين C يساهم في إنتاج الزّهم والتي هي عبارة عن مادّة زيتيّة تفرزها فروة الرّأس تساعد على منع تساقط الشّعر وتعزز كثافته.
  • الحفاظ على سماكة الشّعر: تحتوي الخضروات الحمراء على الليكوبين ومعدن السليكا الذي يساعد في الحفاظ على سماكة الشّعر.
  • تعزيز نمو الشّعر: تمتاز الخضروات البرتقاليّة والصّفراء باحتوائها على البيتا كاروتين؛ وهو عبارة عن مضاد أكسدة ضروري لنمو شعر صحّي، بالإضافة إلى فيتامين C الذي يحمي الشّعر من خطر الجذور الحرّة وآثار الشمس الضّارّة الرّطوبة.
  • حماية جذور الشّعر: تحتوي الخضروات البيضاء كالبصل على مضادات الأكسدة التي تساهم في الحفاظ على جذور الشّعر وحوافّه.

الحفاظ على صحِّة الجهاز الهضمي

تعد الخضروات مصدرًا غنيًّا بالألياف الغذائيّة القابلة للذّوبان والغير قابلة للذوبان أيضًا التي تعمل على امتصاص الماء الزّائد في القولون مما يحافظ على رطوبة البراز، وتكمن فوائد الخضروات الغنيّة بالألياف بقدرتها في الحفاظ على صحّة الجهاز الهضمي ونظافته، وتجنّب العديد من المشكلات الصحيّة المرتبطة به كالإمساك والإسهال والمحافظة على انتظام حركة الامعاء والوقاية من سرطان القولون ومنع البواسير والشقوق والزّوائد اللّحميّة، إضافةً إلى تعزيز الشعور بالشّبع وتقليل كميّة الطّعام المتناولة مما يساهم في تخفيف الوزن.[٣]

المراجع[+]

  1. "Vegetable", www.britannica.com, Retrieved 03-01-2020. Edited.
  2. "What Are the Benefits of Eating Raw Vegetables?", www.healthyeating.sfgate.com, Retrieved 03-01-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "Vegetable", www.organicfacts.net, Retrieved 03-01-2020. Edited.