فوائد التفاح الأحمر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٥٨ ، ٥ يناير ٢٠٢٠
فوائد التفاح الأحمر

التفاح

غالبًا ما يطلق عليه الفاكهة المعجزة، إذ ربما تناول تفاحة يوميًا تساعد الشخص على البقاء بعيدًا عن الأطباء، لأنها واحدة من أكثر الأطعمة الصحية التي يمكن للشخص تناولها، إذ تحتوي هذه الفاكهة المستديرة والعصرية على نسبة عالية من الألياف وفيتامين سي، كما أنها منخفضة السعرات الحرارية، ولا تحتوي على دهون أو كولسترول، كما أن التفاح غني بالبوليفينول، الذي يعمل كمضادات للأكسدة، وتوجد هذه البوليفينول في قشرة التفاح، ويمكن القول أن التفاح يخفف من آثار الربو، مرض الزهايمر، مع المساعدة في إدارة الوزن، وصحة العظام، الوظيفة الرئوية، وحماية الجهاز الهضمي، وسيتم الحديث عن فوائد التفاح الأحمر في هذا المقال.[١]

القيمة الغذائية للتفاح

لا يوجد شيء أفضل من تناول تفاحة طازجة وشهية، وذلك لنكهتها اللذيذة وتوافرها باستمرار، ويتوافر التفاح بعدة ألوان كالأحمر والأخضر وحتى الذهبي، كما أن نكهته تختلف من الحلو إلى اللاذع، ويمكن الحديث عن القيمة الغذائية التي تعود لفوائد التفاح الأحمر، وذلك لتفاحة متوسطة الحجم 182 جرام، بأنها تحتوي 95 من السعرات الحرارية، 0.3 جرام من الدهون، 2 ملغ الصوديوم، 25.1 جرام الكربوهيدرات، 4.4 جرام من الألياف، 18.9 غرام من السكريات، ويتم تحويل الكربوهيدرات الموجودة في التفاح ببطء أكبر إلى السكر في الجسم، إذ إن كمية الكربوهيدرات التي يتم تحويلها منخفضة، مما يجعل التفاح خيارًا غذائيًا جيدًا لأولئك الذين يحاولون إنقاص الوزن أو تنظيم مستويات السكر لدى مرض السكري، وتتوفر الدهون بنسبة قليلة وهي أقل من غرامٍ واحد، كما أن التفاح لا يعتبر مصدرًا جيدًا للبروتين وذلك لاحتواءه على نسبة أقل من جرام لكل وجبةٍ، كما يوفر التفاح الفيتامينات والمعادن الهامة، كوجود 8.4 ملغ من فيتامين سي، بالإضافة إلى احتوائه أيضًا على كميات أقل من فيتامين أ، وفيتامين ك، الريبوفلافين، الثيامين، النياسين والفولات.[٢]

فوائد التفاح الأحمر

يحتوي التفاح على العناصر الغذائية الصحية بغض النظر عن لونه، وحيث إن التفاح بشكل عامٍ يعمل على التقليل من مستويات الكوليسترول الضار، حيث إن البروسانيدينات المتواجد في التفاح لها نشاط قوي كمضاد للأكسدة وتخفيض مستويات الكولسترول الضار، كما أنه يحافظ على الدماغ من الأمراض العصبية كالزهايمر وشلل الرعاش، فلابد للإشارة أن التفاح الأحمر يتميز باحتواءه على المزيد من الأنثوسيانين بمعدل خمسة أضعاف مقارنة مع نظراءه من التفاح، والذي قد يوفر فوائد صحية للقلب وخفض الكوليسترول، والتقليل من أمراض القلب والأوعية الدموية كما أن التفاح الأحمر يمتاز بوجود المزيد من الألياف، الكالسيوم، المغنيسيوم، الفوسفور، البوتاسيوم، وينصح عادة بتناول التفاح دون تقشيره، إذ قد يؤدي تقشير التفاح إلى إزالة الفينوليات المهمة، حيث تحتوي القشرة على كمية أكبر من الفينول مقارنة باللب الداخلي، بالإضافة إلى ذلك، فإنه يشكل حوالي 10 ٪ من وزن الثمرة بأكملها، والذي بدوره يعزز الهضم الصحي في القناة الهضمية لدى الشخص.[٣]

المراجع[+]

  1. "All About Apples: Health Benefits, Nutrition Facts and History", www.livescience.com, Retrieved 17-12-2019. Edited.
  2. "Apple Nutrition Facts", www.verywellfit.com, Retrieved 02-01-2020. Edited.
  3. "Why Apples Are One of the Best Fruits You Can Possibly Eat", www.goodhousekeeping.com, Retrieved 02-01-2020. Edited.