فوائد البخار للوجه

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٣٦ ، ٣ يناير ٢٠٢٠
فوائد البخار للوجه

تطبيق البخار للوجه

يمكن تجربة العلاجات المعنية بالبُخار على البشرة من أجل فتح المسامات الجلدية وزيادة الجريان الدموي في البشرة، ممّا يبقي على نظافة البشرة وتوهّجها، ويساعد في الحفاظ على رونقها، ومن ميزات هذه الطريقة أنّها يمكن أن تُطبّق في المنزل وبدون تحضيرات مسبقة أو أجهزة مخصّصة، كما يمكن أيضًا إضافة بعض الروائح أو النكهات للبخار من أجل الاستمتاع بجلسة العلاج قدر الإمكان، ويمكن تحقيق فوائد البخار للوجه بتسخين إناء يحتوي على الماء إلى درجة الغليان، ومن ثمّ وضع الماء في إناء أوسع مساحة، ويمكن إضافة بعض الأعشاب والزيوت إلى الماء، ويتمّ بعد ذلك وضع الوجه قرب البخار مع وضع منشفة فوق الرأس من أجل الحفاظ على البخار قريبًا من الوجه. [١]

فوائد البخار للوجه

هناك العديد من فوائد البخار للوجه والتي يمكن الاستفادة منها بكل سهولة، حيث يُعدّ تطبيق البخار على الوجه أمرًا متاحًا في المنزل، ومن ضمن فوائد البخار للوجه وللبشرة بشكل عام ما يأتي: [٢]

  • تنظيف البشرة: يقوم البخار بفتح المسامات الجلدية ويساعد في إزالة الأوساخ المتراكمة على البشرة، ويؤدّي فتح المسامات إلى جعل الرؤوس السوداء التي تظهر على الجلد طريّة، ممّا يسهّل إزالتها.
  • تحسين التروية الدموية: إنّ المشاركة بين البخار الدافئ وزيادة حدوث التعرّق تؤدّي إلى تمدّد الأوعية الدموية وتزيد من التروية الدموية، وهذا ما يُحسّن من وصول الأكسجين والموارد الغذائية إلى البشرة، والذي بدوره يؤدّي إلى نضارة البشرة الطبيعية والصحّية.
  • إزالة الخلايا والبكتيريا المسبّبة لحبّ الشباب: يسمح فتح المسامات الجلدية في تحرير خلايا البشرة الميتة والبكتيريا والشوائب الأخرى التي تسدّ المسامات وتؤدّي لتشكّل حبّ الشباب.
  • تحرير الزهم المتراكم: والزهم هو الزيت الذي يتمّ إنتاجه بشكل طبيعي من الغدد الدهنية من أجل زيادة لزوجة البشرة والأشعار، ولكن وعند احتباس الزهم تحت البشرة، فإنّه يُشكّل منطقة نمو للبكتيريا، ممّا يسبّب ظهور حبّ الشباب والرؤوس السوداء.
  • ترطيب البشرة: يساعد البخار في ترطيب البشرة عن طريق زيادة إنتاج الزيت ضمنها.
  • تحسين امتصاص البشرة للمركّبات: حيث يزيد البخار من نفوذية البشرة، ممّا يسمح لها بامتصاص المواد المطبّقة عليها بشكل أفضل.
  • تحسين إنتاج الكولاجين والإلاستين: وذلك نتيجة لزيادة الجريان الدموي إلى البشرة، ممّا يؤدّي إلى بشرة قوية وفتيّة المظهر.
  • يُعدّ البخار مُهدّئًا: حيث يساعد الإحساس بالبخار على الوجه في الاسترخاء، خصوصًا عند إضافة بعض الروائح عن طريق استخدام الأعشاب أو الزيوت الأساسية.
  • تحسين احتقان الجيوب الأنفية: يمكن للبخار أن يساعد في تخفيف الاحتقان في الجيوب الأنفية وكذلك الصداع المرافق لذلك، ويمكن زيادة هذا التأثير عن طريق إضافة بعض الزيوت إلى البخار.

بدائل عن البخار للوجه

يمكن الاستفادة من فوائد البخار للوجه المذكورة سابقًا عند عدم تأثير البخار على بشرة الشخص بجعلها محمرّة أو متخرّشة بشكل كبير، ولكن يجب التنويه إلى أنّ البخار بحدّ ذاته لا يُعدّ علاجًا لحبّ الشباب، بل يمكن تطبيق العلاجات الموضعية أو الأدوية التي يتمّ تناولها عبر الفم من أجل الحصول على النتائج الأفضل فيما يخصّ السيطرة على هجمات حبّ الشباب، كما يمكن أن تكون المستحضرات التي يمكن شراؤها بدون وصفة طبية كافيةً من أجل السيطرة على حالات حبّ الشباب الخفيفة، بينما وللحالات المتوسّطة إلى الشديدة، فإنّه يُنصح باستشارة طبيب الجلدية من أجل الحصول على الوصفة العلاجية المناسبة بحسب الحالة. [٣]

المراجع[+]

  1. "How to Steam Your Face", www.wikihow.com, Retrieved 30-12-2019. Edited.
  2. "10 Benefits of Face-Steaming and How to Do It at Home", www.healthline.com, Retrieved 30-12-2019. Edited.
  3. "Will a Facial Steam Treatment Clear Acne?", www.verywellhealth.com, Retrieved 30-12-2019. Edited.