علامات الحب من أول نظرة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٢ ، ١٥ سبتمبر ٢٠٢٠
علامات الحب من أول نظرة

الحب

يُعرَّف الحبّ على أنّه: "مجموعة متنوّعة من المشاعر الإيجابيَّة والحالات العاطفيّة والعقليّة قويّة التأثير"، فالحب هو شعور ينبُع من القلب للإنجذاب تجاه الآخرين والإعجاب بهم، وقد يرى البعض أن الحُب عبارة عن كيمياء مُتبادلة بين شخصين، ويتربط الحُب مع هرمون يُدعى هرمون الأوكسيتوسين، وهذا الهرمون هو المسؤول عن تقارُب المُحبَّيْن، وعادةً ما يفرزه الجسم عند التقاء المُحبين.[١]

الحبّ عبارة عن مجموعة متنوعة من المشاعر الإيجابيَّة والحالات العاطفية والعقلية قوية التأثير.[١]

وفي هذا المقال سيتم التّعرف على علامات الحب من أول نظرة، وعواقب الإيمان بالحب من أول نظرة.[١]


علامات الحب من أول نظرة

إنَّ الحب من النظرة الأولى هو أمرٌ ليس خرافةً كما يعتقد البعض، بل هو أمر حقيقيّ وقد يحدث كثيرًا، ومن الممكن أن يحدُث لأيّ شخص في العالم دون إرادته ودون سابق إنذار، وفي الآتي أبرز علامات الحب من أول نظرة:[٢]

اضطرابات جسدية

عند الوقوع في الحب من النظرة الأولى غالبًا ما يُسبّب ذلك توترًا واضطرابًا، من ذلك اضطراب في المعدة، حيث إن التوتّر يكون غالبًا مزيجًا من السّعادة والخوف من الرّفض والقلق؛ وذلك من أجل إعطاء الانطباع الأول عنه.[٢]

لفت الانتباه

من علامات الحب من أول نظرة القيام بالعديد من الأفعال للفت الانتباه، والمحاولة على إقناع الطّرف الآخر بالشخصية السّاحرة التي يمتلكها شريكه، والحرص على جعل الأول يشعر بما يشعر به الطّرف الثاني.[٢]

التّفكير

إن الشّخص الذي أحب من أول لقاء يبقى طوال اليوم مُنشغلًا فكرُه بشريكه، حتّى في بعض الأحيان تبقى صورة الشريك عالقة في الذهن، ومن غير الممكن التّركيز بالأمور الحياتية الأخرى.[٢]

التقرب من الشرك

فالشخص الذي يقع بحبّ شخص آخر من النظرة الأولى، دائمًا ما يرغب في معرفة كلّ شيء متعلّق بشريكه، فلا يكتفي باسمه أو مكان إقامته، بل يُريد اكتشاف جميع ما يحبّ ويكره، وما هي ألوانه المُفضّلة والمكروهة، أي معرفة أبسط التفاصيل عنه.[٢]


عواقب الإيمان بالحب من أول نظرة

هل هناك مخاطر للحب من النظرة الأولى؟

جميع الأشخاص لهم آراؤهم ومعتقداتهم حول الحب، حيث إنَّ مُعظم الأشخاص يعتقدون أن الحب من الممكن إيجاده بمجرد العثور على الشّخص الملائم، لكنْ، يُعدّ هذا الاعتقاد خاطئًا كُليًا، وهذا ما يُسمّى بمخاطر الحب من النّظرة الاولى، فلا يكفي فقط العثور على الشخص المُناسب، بل من الواجب توفّر العديد من الصّفات في الطرف الآخر من أجل الارتباط به، كالصّبر والتضحية والتعاطف والمودّة، هذه الصفات من غير الممكن العثور عليها من خلال الاكتفاء بالنّظر إلى الشخص المُقابل.[٣]


وعلى الرّغم من أن فكرة الحب من النّظرة الأولى فكرة مُستحسَنة، ومن الممكن أن تحدث مع العديد من الأشخاص، لكن لا يجوز الاعتقاد أنَّ مُجرد عدم تحرُّك المشاعر أمام الشريك خلال أول لقاء أنه من غير الممكن أن يكون الحب متواجدًا، بل يجب التذكّر أن أفضل علاقات الحُب هي التي بدأت بكراهية، ومن مخاطر الحب من النظرة الإعجاب بالشّكل الخارجي، دون التّعمق بمحتوى الشخص من الداخل، هذا يؤدي بدوره إلى مشاكل مُستقبليّة لا تنتهي.[٣]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "كيف أتعامل مع زوجي البخيل؟"، www.sayidaty.net، اطّلع عليه بتاريخ 21-12-2019. بتصرّف.
  2. ^ أ ب ت ث ج "10 Definite Signs Of Love At First Sight", www.newlovetimes.com, Retrieved 18-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "مخاطر الحب من أول نظرة خذيها بعين الإعتبار!"، www.sayidaty.net، اطّلع عليه بتاريخ 18-12-2019. بتصرّف.