علاقة أزمات القلب وجراحات تخسيس الوزن

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠١ ، ٥ مارس ٢٠٢٠
علاقة أزمات القلب وجراحات تخسيس الوزن

جراحات تخسيس الوزن

تعد جراحات تخسيس الوزن من الجراحات التي أُشتهرت في الآونة الأخيرة للمساعدة في خسارة الوزن بشكل أسرع للأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة، والتي هدفها بالعادة تصغير المعدة أو تقليل فرصة هضم وامتصاص الطعام من الجهاز الهضمي، وبالتالي خسارة الوزن نتيجة التقليل في كمية السعرات الحرارية التي تدخل الجسم يوميًا، وتكمن فوائد جراحات تخسيس الوزن في علاج المشاكل المتعلقة بالسمنة مثل أمراض القلب، ارتفاع ضغط الدم، مشاكل الكبد، ومرض السكري وغيرها الكثير، وفي هذا المقال سيتم ذكر مدى انخفاض معدلات أزمات القلب بعد جراحات تخسيس الوزن.[١]

خطورة السمنة على القلب

السمنة أحد المشاكل الصحية التي يتبعها أمراض خطيرة على جسم الإنسان، فهي أحد مسببات مرض السكري، وتساهم في رفع ضغط الدم، وكما إنها بحد ذاتها سبب من أسباب أزمات القلب بأنواعها من نوبات قلبية أو ضعف في عضلة القلب أو تصلب الشرايين، عدا إن السمنة تسبب مشاكل التنفس التي تزيد الضغط على القلب، فالسمنة أحد أكثر الأسباب المؤدية للوفاة، وتكمن الخطورة عندما يجتمع مرض من مضاعفاته أزمات القلب مثل مرض السكري أو ارتفاع ضغط الدم مع مرض السمنة، إذ تتضاعف نسبة الإصابة بأزمات القلب التي قد تؤدي للوفاة المفاجئة، ولذا يجب السيطرة على السمنة ومحاولة معالجتها بشتى الطرق للحد من زيادة نسبة الوفيات جراء السمنة ومضاعفاتها.[٢]

انخفاض معدلات أزمات القلب بعد جراحات تخسيس الوزن

أثبتت دراسة أُجريت لمعرفة مدى انخفاض معدلات أزمات القلب بعد جراحات تخسيس الوزن التي أجريت على مرضى السكري الذين يعانون من السمنة، وخضعوا لجراحات تخسيس الوزن بأنواعها ووجدوا أن هنالك سيطرة على مستويات السكر في الدم بشكل أفضل بعد العملية، وبالتالي تقل مضاعفات مرض السكري الكثيرة التي منها أزمات القلب والنوبات القلبية، ومع السيطرة على مستويات السكر يؤدي إلى استخدام أقل لعدد الأدوية لعلاج السكر وبالتالي أقل أثار جانبية.

كما أيضًا تساعد جراحات تخسيس الوزن في تنظيم ارتفاع ضغط الدم وبالتالي تقل أدوية الضغط المستخدمة لعلاج ارتفاعه، فإذا كان المريض يستخدم عدة أدوية لتنظيم ضغط الدم فقد يتحسن ضغطه بعد جراحات السمنة ليستخدم دواء واحد أو بدون دواء، وبالتالي تقل مضاعفات ارتفاع ضغط الدم التي من ضمنها الأزمات القلبية، وهذه الدراسة أُجريت على 2300 مريض من أصل 11500 مريض خضعوا لنوع من أنواع جراحات تخسيس الوزن وكانت 40% نسبة انخفاض؜ معدلات أزمات القلب بعد جراحات تخسيس الوزن، [٣] وكما أجريت دراسة أخرى على 3701 مريض يعانوا من السمنة مفرطة وخضعوا لجراحات تخسيس الوزن وكانت النتيجة مماثلة تقريبًا إذ أظهرت النتائج انخفاض في معدلات أزمات القلب والنوبات القلبية بشكل مُلفت بعد جراحات تخسيس الوزن، وقلت نسبة الوفاة أيضًا بعد جراحات تخسيس الوزن بأنواعها.[٤]

المراجع[+]

  1. "bariatric surgery", www.mayoclinic.org, Retrieved 23-2-2020. Edited.
  2. "Obesity and Cardiovascular Disease: Pathophysiology, Evaluation, and Effect of Weight Loss", www.ahajournals.org, Retrieved 23-2-2020. Edited.
  3. "Weight-Loss Surgery Associated with 40% Reduction in Risk of Death and Heart Complications in Patients with Diabetes and Obesity, Study Shows", newsroom.clevelandclinic.org, Retrieved 23-2-2020. Edited.
  4. "Effect of bariatric surgery on long-term cardiovascular outcomes in patients with obesity: a nation-wide nested cohort study.", esc365.escardio.org, Retrieved 23-2-2020. Edited.