علاج غازات القولون

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٤ ، ٤ مارس ٢٠٢٠
علاج غازات القولون

غازات القولون

تعد غازات القولون من المشاكل الشائعة، وفي معظم الأحيان لا تعد الغازات أحد أعراض المرض إلا أنه من الممكن أن تسبب الإحراج إضافةً إلى الألم وعدم الإرتياح للشخص المصاب، وتعد الغازات جزء طبيعي من عملية الهضم، وكل شخص لديه غازات يمكن أن تنتج عن طريق بلع الهواء أثناء الأكل والشرب، ومن الممكن أيضًا أن تتطور الغازات أثناء عملية الهضم، فعندما لا يتم هضم الطعام بشكل جيد في الأمعاء الدقيقة، فإنه يمر عبر الأمعاء الغليظة حتى تقوم البكتيريا بهضمه مما ينتج الغازات، وهناك العديد من الأطعمة التي تسبب الغازات مثل، منتجات الألبان، الفاصوليا، والمحليات الصناعية، وهناك العديد من طرق علاج غازات القولون وهذا ما سيتم التعرف عليه في هذا المقال.[١]

علاج غازات القولون

تسبب بعض اضطرابات الجهاز الهضمي مثل؛ متلازمة القولون العصبي، أو الداء البطني أو ما يعرف بمرض حساسية القمح زيادة في غازات القولون[٢]، وبالنسبة للعديد من الأشخاص ، فإن تغيير العادات الغذائية يكفي لتخفيف الغازات والأعراض المصاحبة له، ولكن هناك العديد من طرق علاج غازات القولون [٣]، والتي تشمل ما يأتي:

اتباع حمية مناسبة

قد تساعد التغييرات في النظام الغذائي في تقليل الغازات التي يتم انتاجها في الجسم أو تساعد على تحرك الغازات من الأمعاء بسرعة أكبر، وإن معرفة المواد الغذائية التي تزيد الغازات، يمكنها أن تساعد الطبيب في تحديد أفضل الخيارات للتغييرات في النظام الغذائي، فقد يحتاج الشخص إلى التخلص من بعض العناصر أو التقليل منها لتخفيف من الغازات وأعراضها، ومن الأمثلة على الأطعمة التي يمكن تجنبها أو التقليل منها ما يأتي:[٢]

  • الأطعمة الغنية بالألياف: يمكن أن تسبب الأطعمة الغنية بالألياف مثل؛ الفاصولياء، البصل، القرنبيط، الملفوف، الخرشوف، التفاح، والخوخ الغازات، لذا يمكن تقليل كمية الألياف التي يتناولها الشخص ومن ثم العمل على إضافتها للنظام الغذائي بشكل تدريجي، ويمكن أن يساعد الطبيب في وضع النظام الغذائي الصحي المناسب.
  • الألبان: يجب الحد من تناول منتجات الألبان لتقليل أعراض الغازات، إضافة إلى ذلك من الممكن استخدام المنتجات الخالية من اللاكتوز أو تجربة منتجات الحليب المحتوية على إنزيم اللاكتاز الذي يساعد في الهضم.
  • الأطعمة المقلية أو الدهنية: يمكن أن تسبب الدهون الغذائية تأخير إزالة الغاز من الأمعاء، ومن الممكن أن يساهم تجنب تناول الأطعمة المقلية أو الدهنية في تقليل أعراض غازات القولون.
  • المشروبات الغازية وبدائل السكر: يجب تجنب أو التقليل من تناول المشروبات الغازية وبدائل السكر لأنها تسبب زيادة غازات القولون.

العلاجات بدون وصفة طبية

يمكن اللجوء إلى بعض العلاجات التي لا تحتاج إلى وصفة طبية لعلاج غازات القولون والتخفيف من أعراضها، ومن الأمثلة على هذه العلاجات التي يمكن استخدامها ما يأتي:[٢]

  • الفا غلاكتوسيديز: يمكن أن يساهم في تحطيم الكربوهيدرات الموجودة في الحبوب مثل الفاصولياء والخضروات الأخرى، مما يقلل من تشكل الغازات.
  • مكملات اللاكتاز: حيث تساعد هذه المكونات المرضى الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوزعلى هضم السكر الموجود في منتجات الألبان، مما يقلل من الأعراض.
  • الفحم النشط: يمكن أن يساهم الفحم النشط الذي يؤخذ قبل وبعد الوجبة الغذائية في التخفيف من غازات القولون.

الأدوية

هناك بعض الأدوية الموصوفة التي تساهم في بعض الأحيان في علاج غازات القولون، ولكن استخدام هذه الأدوية لا يكون شائعًا، ومن الأمثلة على هذه الأدوية ما يأتي:[١]

  • ميتوكلوبراميد: حيث يعمل هذا الدواء على زيادة حركة الجهاز الهضمي العلوي، مما قد يساعد الجسم على تمرير الغاز بسرعة أكبر، وتجنب الانتفاخ والألم في البطن.
  • سيسابريد: لكن هذا الدواء لا يشرع في كثير من الأحيان، كما أنه يعمل عن طريق زيادة الحركة في الجهاز الهضمي.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Symptoms and Treatment of Intestinal Gas", www.verywellhealth.com, Retrieved 24-01-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Gas and gas pains", www.mayoclinic.org, Retrieved 24-01-2020. Edited.
  3. "How to Get Rid of Gas, Pains, and Bloating", www.healthline.com, Retrieved 24-01-2020. Edited.