أعراض حساسية القمح

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٤٦ ، ١٥ أبريل ٢٠٢٠
أعراض حساسية القمح

حساسية القمح

هي نوع من أنواع حساسية الطعام الشائعة نوعًا ما، وتنتج عن حدوث ردّ فعل تحسسيّ للأطعمة التي تحتوي على القمح، سواءً تمّ تناول تلك الأطعمة أو استنشاق دقيق القمح، ويتمثّل العلاج الفعّال لهذه المشكلة في تجنّب القمح قدر الإمكان، ولكن لا يعدّ هذ الأمر سهلًا في جميع الأحيان، إذ يوجد القمح في العديد من الأطعمة كصلصة الصويا والآيس كريم والنقانق وغيرها، وهناك أدوية متوفّرة لتخفيف أعراض الحساسية في حال تمّ تناول أحد مشتقّات القمح عن طريق الخطأ، وفي الواقع يتم أحيانًا الخلط بين حساسية القمح ومرض الاضطرابات الهضمية، ولكن هناك بعض الاختلافات، حيث تحدث حساسية القمح عندما ينتج الجسم أجسامًا مضادّة لتلك البروتينات الموجودة في القمح، في حين يقوم الجهاز المناعي في حالة مرض الاضطرابات الهضمية بردّ فعل تجاه الغلوتين بشكل محدّد، وسيتم الحديث في هذا المقال عن أعراض حساسية القمح.[١]

أعراض حساسية القمح

تختلف أعراض حساسية القمح في شدّتها من شخص لآخر، وتميل هذه الحساسية إلى الظهور والتطوّر في مرحلة الطفولة، كما في حالات الحساسية الغذائية الأخرى، وعادةً ما تزول عندما يبلغ الشخص 12 عامًا، وعلى الرّغم من أنّ بعض الأشخاص البالغين يعانون من حساسية القمح، إلا أنّها تحدث بشكل أكثر شيوعًا عند الأطفال، وتشمل أعراض حساسية القمح الشائعة ما يأتي:[٢]

  • التهاب الأنف التحسسي أو الإصابة باحتقان الأنف.
  • ظهور أعراض الربو.
  • التهاب الجلد التأتبي أو الإكزيما.
  • الإصابة بالشرى، أو الطفح الجلدي، والذي يترافق مع حكّة وتورّم في الجلد.
  • الغثيان والإسهال والتقيّؤ.
  • الإصابة بالتهيّج وقد يحدث تورّم في الفم أو الحلق أو كليهما.
  • تصبح العيون مائية وحاكّة للغاية.
  • انتفاخ المعدة أو البطن.

قد يصاب بعض الأشخاص بالحساسية المفرطة أيضًا، أو ما يُسمى بالصدمة التحسّسية، والتي تعدّ حالة طبيّة طارئة، وتتطلّب تدخّل طبي فوري، وتتمثّل أعراضها بما يأتي:[٢]

  • الإصابة بتورّم وضيق في الحلق.
  • حدوث صعوبة في البلع والتنفّس
  • ضيق وألم في الصدر.
  • شحوب أو ازرقاق البشرة.
  • ضعف ضربات القلب.
  • انخفاض شديد في ضغط الدم، والذي يعدّ عرضًا مهدّدًا للحياة.

عوامل خطر حساسية القمح

هناك بعض العوامل التي تزيد احتمالية إصابة بعض الأشخاص بحساسية القمح، كأولئك الذين لديهم عائلة كانوا قد عانوا في حياتهم من هذا النوع من الحساسية تجاه أحد الأطعمة أو المواد الأخرى، كما قد يكون الشخص أكثر عرضةً لخطر الإصابة بحساسية القمح أو حساسية تجاه طعام آخر إذا كان أحد أفراد عائلته يعاني من أحد أمراض الحساسية مثل الربو أو الإكزيما، ومن الجدير ذكره أنّ حساسية القمح أكثر شيوعًا في الأطفال من البالغين، كما ويتغلب حوالي 65 % من الأطفال على الحساسية عند بلوغهم مرحلة المراهقة، وذلك فقًا للكلية الأمريكية للرّبو والحساسية والمناعة.[٣]

فيديو عن أعراض حساسية القمح

في هذا الفيديو يتحدث استشاري الجهاز الهضمي والكبد الدكتور لورنس الروسان عن أعراض حساسية القمح[٤].

المراجع[+]

  1. "Wheat allergy", www.mayoclinic.org, Retrieved 2020-04-15. Edited.
  2. ^ أ ب "What to know about wheat allergy", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2020-04-15. Edited.
  3. "Symptoms of a Wheat Allergy", www.healthline.com, Retrieved 2020-04-15. Edited.
  4. "أعراض حساسية القمح"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-04-15. بتصرّف.