علاج تهيج البشرة بعد إزالة الشعر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٧ ، ٢٤ ديسمبر ٢٠١٩
علاج تهيج البشرة بعد إزالة الشعر

إزالة الشعر غير المرغوب فيه

يقوم أغلب الناس بإزالة الشعر غير المرغوب فيه من مناطق متعددة من الجسم مثل الوجه والإبط وغيرها وتبدأ هذا الرغبة أثناء مرحلة المراهقة فقد يؤثر ,جود الشعر سلبًا على حياة الشخص ويسبب له القلق والاكتئاب، يستخدم الناس عدة طرق لإزالة الشعر تختلف فيما بينها بمستوى السهولة والتقنيّة والكلفة المادية، ويتم اتّباع طريقة إزالة الشعر حسب الجزء المراد تنظيفه ونوع البشرة وطول الوقت وغيرها، فمثلًا تعتبر الحلاقة طريقة مؤقتة لأنها تقطع الشعر من سطح الجلد في المقابل فإن النتف باستخدام الملقط يستغرق وقتًا طويلاً، بينما يتيح استخدام الشمع وشمع السكر فرصة إزالة كمية كبيرة من الشعر دفعةً واحدة مما قد يهيّج البشرة، وهنا سيتم شرح علاج تهيّج البشرة بعد إزالة الشعر.[١]

علاج تهيج البشرة بعد إزالة الشعر

قد تتهيّج البشرة بعد إزالة الشعر بالحلاقة أو الشمع وغيرها، لذا ينصح بمحاولة الحفاظ على نظافة المنطقة وترطيبها أو تطبيق ضغط بارد عليها مما يساعد في تهدئة البشرة، وفيما يأتي بعض العلاجات المنزلية والطبيعية والمنتجات الطبية التي يمكن استخدامها في علاج تهيّج البشرة بعد إزالة الشعر:[٢]

علاجات منزلية وطبيعية

تدخل التدابير والعلاجات المنزلية والمنتجات الطبيعة في علاج تهيج البشرة بعد إزالة الشعر وتعتبر ذات فائدة كبيرة لتهدئة البشرة وتخفيف التهيّج في حال كانت البشرة تتهيّج باستمرار،[٣]،بعض هذه التدابير والمنتجات فيما يأتي:

  • استخدام الكمادات: وضع الكمادات الباردة على المنطقة يساعد في تهدئة البشرة أما الكمادات الساخنة فتسهم في فتح مسام الشعر فتسهّل إزالته.[٢]
  • الملابس الفضفاضة: ارتداء الملابس الفضفاضة لمدة يوم أو يومين بعد إزالة الشعر بالشمع يساعد في منع الاحتكاك بين ألياف الملابس والجلد والذي يسبب تهيّجًا للبشرة.[٢]
  • مقشر السكر: المكوّن من السكر مخلوط مع زيت الزيتون أو زيت جوز الهند يعمل على تهدئة البشرة ويمنع نمو الشعر الناشئ تحت الجلد.[٣]
  • المنتجات الطبيعية: الألوفيرا له خصائص مهدّئة ومضادة للالتهابات، وزيت شجرة الشاي الأساسي المخفف بزيت الزيتون أو جوز الهند، وخل التفاح كمطهّر طبيعي ونبتة بندق الساحرة التي تحمل خصائص قابضة ومطهّرة.[٣]

التدخلات الطبية

يوجد بعض الكريمات ومنتجات التجميل والمرطبات الخالية من العطور والتي بدورها تسهم في علاج تهيّج لبشرة بعد إزالة الشعر والتي يمكن استخدامها لتهدئة البشرة المتهيجة، مثل جل الصبار الذي يملك فوائد مهدّئة ومرطبة ومضادة للالتهابات، وغيرها مثل:[٣]

  • كريم الهيدروكورتيزون عبارة عن ستيرويد موضعي يقلل الالتهابات والتورم يمكن تطبيقه بعد إزالة الشعر بالشمع.[٣]
  • جل زيت شجرة الشاي الذي يساعد في تهدئة الالتهاب وتقليل خطر الإصابة بالعدوى، ومن فوائد الجل أنه لا يسدّ المسام ويمكن وضعه مباشرةً بعد إزالة الشعر بالشمع.[٣]
  • التقشير: تساعد ألواح التشقير على إزالة مخلفات الخلايا والجلد الميت دون الإفراط في التنظيف، ويمكن استخدام التقشير الكيميائي الذي يعمل على إزالة رؤوس الشعر الناشئة.[٣]

المراجع[+]

  1. "Pros and Cons of Different Hair Removal Methods", www.verywellhealth.com, Retrieved 23-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "How to treat and prevent bumps after waxing", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 23-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ "How to Treat and Prevent Bumps After Waxing", www.healthline.com, Retrieved 23-12-2019. Edited.