علاج إجهاد العين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢٣ ، ٧ أبريل ٢٠٢٠
علاج إجهاد العين

إجهاد العين

تُعتبر حالة إجهاد العين من الحالات الشائعة، والتي يشعر المريض بانزعاج وتعب في العين بعد التركيز بشدّة في نشاط مُعين مثل؛ قراءة الكتب لفترات طويلة، أو التحديق في شاشات الحاسوب أو الهواتف لفترة زمنية طويلة، أو القيادة لمسافات طويلة،[١] لا تُعتبر مشكلة إجهاد العين مشكلة خطيرة، وذلك لأنها عادةً ما تختفي بعد إراحة العينين لفترة من الزمن، من الممكن أن يؤدي إجهاد العين إلى جعل المريض متعب وغير قادر على التركيز،[٢] وعادةً ما يتم تشخيصها على أساس التاريخ الطبي وأعراض المريض والتأكدّ من عدم وجود أي أمراض آخرى في العين، وفي هذا المقال سيتم ذكر طرق علاج إجهاد العين.[٣]

أعراض إجهاد العين

قبل ذكر طرق علاج إجهاد العين، من المهم ذكر بعض الأعراض التي يُعاني منها المريض، فإجهاد العين من الأمور الشائعة، وذلك لكثرة استعمال الأجهزة الإلكترونية والهواتف الذكية، وفي ما يأتي بيان لأعراض إجهاد العين:[٢]

  • التهاب العينين أو الشعور بالحرقان والحكة والتعب.
  • قد يؤدي إلى جفاف العين أو زيادة الدموع فيها لتظهر وكأنها مليئة بالماء.
  • صداع.
  • عدم وضوح في الرؤية، أو الرؤية المزدوجة.
  • صعوبة في التركيز.
  • زيادة الحساسية للضوء.
  • يشعر المريض بعدم قدرتهِ على إبقاء العين مفتوحة لفترة طويلة.

علاج إجهاد العين

بعدما تم ذكر أعراض إجهاد العين، فهناك العديد من الأمور البسيطة التي تُساعد في منع إجهاد العين عند استخدام الحاسوب أو أجهزة الهواتف المحمولة وغيرها، ومن المهم اتباع هذا الأمور الوقائية المستخدمة لعلاج إجهاد العين، وذلك لأن تكرارها وتركها من غير علاج سيؤدي إلى مضاعفات وزيادة خطر الإصابة بأمراض مختلفة مثل؛ اعتام عدسة العين أو ما يعرف بالماء البيضاء، أو مشاكل في شبكية العين، أو مشاكل واضطرابات في النوم، وفي ما يأتي بيان لأهم الطرق العلاجية والوقائية المستخدمة لعلاج إجهاد العين:[١]

  • قاعدة 20-20-20: كما تم الذكر سابقًا فإنّ أهم أسباب الإصابة بإجهاد العين، هو النظر المُطوّل لفترات زمنية طويلة دون انقطاع، لذلك يُنصح باتباع قاعدة 20-20-20 والتي تتضمن لكل عشرين دقيقة نظر في شاشات أجهزة الحاسوب أو الهاتف المحمول أو التلفاز، أخذ عشرين ثانية استراحة والنظر إلى شيء يبعد عن المريض بمقدار عشرين قدم، سيُساعد ذلك في تخفيف العبء والإجهاد على العين.
  • اختيار الضوء المُناسب: وذلك لإنّ الإضاءة القاتمة أو المشرقة جدًا قد تتسبب في إجهاد العين، لذلك على الشخص اختيار الضوء المناسب، فقد يُنصح بجعل مصدر الضوء خلف الشخص الذي يقرأ الكتب وذلك لتقليل فاعلية الضوء على العين، كما ويُنصح بتعتيم الأضواء خلال مشاهدة التلفاز للتقليل من إجهاد العين.
  • استخدام قطرات العيون: يمكن أن يؤدي التحديق لفترة طويلة من تقليل عدد مرات وميض العين في الدقيقة فيتسبّب في جفافها وتهيّجها، لذلك يُنصح باستخدام قطرات العيون المرطبة التي تُساعد في التقليل من جفاف العين.
  • تقليل الوقت الذي يقضيهِ الشخص على نفس النشاط: يُنصح بتقليل الوقت الذي يقضيهِ الشخص المُصاب بإجهاد العين على نفس النشاط لفترة زمنية طويلة، كما ويُنصح بتقليل عدد الساعات التي يقضيها الإنسان على الأجهزة الذكية وذلك للحفاظ على سلامة العين.
  • ارتداء النظارات: قد ينصح الطبيب ببعض الحالات بارتداء النظارات التي تُساعد في التقليل من إجهاد العين.
  • مراجعة الطبيب: إذا عانى المريض من إجهاد العين لفترة طويلة، ولم يستجب للعلاجات الوقائية السابقة، فيُنصح بزيارة طبيب العيون، الذي قد يُوصي باستخدام العدسات التصحيحية.

فيديو عن طرق التخلص من إجهاد العين

في هذا الفيديو تتحدث أخصائية طب وجراحة العيون الدكتورة نسرين اليعاقبه عن طرق التخلص من إجهاد العين.[٤]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "8 Tips to Prevent Eyestrain", www.healthline.com, Retrieved 25-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Eyestrain", www.mayoclinic.org, Retrieved 25-12-2019. Edited.
  3. "Eye Strain", www.medicinenet.com, Retrieved 25-12-2019. Edited.
  4. "طرق التخلص من إجهاد العين", youtube.com, Retrieved 07-04-2020.