ظاهرة عسر القراءة لدى الأطفال أسبابها والحلول

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١٨ ، ٤ مارس ٢٠٢٠
ظاهرة عسر القراءة لدى الأطفال أسبابها والحلول

ظاهرة عسر القراءة لدى الأطفال

تحدث هذه الظاهرة نتيجة وجود خلل في عمل الأعصاب، وهذا الخلل سيؤدي إلى عدم قدرة الأطفال على اكتساب المهارات المتعلقة بالقراءة، والكتابة، والهجاء، ولكن تجدر الإشارة إلى أن هؤلاء الأطفال سيكتسبون المهارات الأخرى بشكلٍ طبيعي، وستؤدي ظاهرة عسر القراءة إلى عدم قدرة الطفل على تمييز ونطق بعض الكلمات، وهي شائعة الحدوث وقد تستمر طوال الحياة، وقد تختلف شدتها من شخصٍ لآخر، وعادةً ما يتم اكتشاف هذه الظاهرة عند دخول الأطفال للمدرسة، ويوجد أسباب عديدة قد تؤدي إلى حدوث ظاهرة عسر القراءة، كما ويوجد العديد من الحلول التي تساعد على العلاج، وسيتم توضيح الأسباب والحلول لظاهرة عسر القراءة لدى الأطفال لاحقًا.[١]

أسباب ظاهرة عسر القراءة لدى الأطفال

السبب الرئيس لحدوث ظاهرة عسر القراءة غير مكتشف بعد، ولكن يعتقد الأطباء أن هذه الظاهرة قد تحدث نتيجة العوامل الوراثية حيث إن خطر الإصابة يزداد عند الأشخاص الذين يعاني أحد أفراد عائلتهم من هذه الظاهرة، وأيضًا قد تحدث بعد الولادة نتيجة التعرض لإصابة في الدماغ، أو نتيجة حدوث سكتة دماغية، وظاهرة عسر القراءة لا تتعلق بنوع اللغة التي يتحدث بها الشخص[٢]، وتجدر الإشارة إلى أن الإصابة بهذه الظاهرة يحدث نتيجة وجود خلل في عمل أجزاء الدماغ التي تعالج اللغة، وهذا الخلل سيؤدي إلى عدم قدرة الدماغ على تحليل الأصوات التي تصدر أثناء القراءة، وأيضًا تجدر الإشارة إلى أن بعض الأشخاص قد يستطيعون التحكم في هذه الظاهرة، والبعض الآخر قد يفشل في ذلك[٣].

حلول ظاهرة عسر القراءة لدى الأطفال

لا يوجد طريقة تساعد على تصحيح الخلل الذي يحدث في الدماغ، ويؤدي إلى حدوث ظاهرة عسر القراءة، ولكن يوجد العديد من الحلول التي تساعد على التحكم في هذه الظاهرة، وتجدر الإشارة إلى أنه كلما كان التشخيص مبكرًا كلما كانت إدارة الحالة أفضل، وسيتم توضيح الحلول التي يمكن استخدامها، وهي كالآتي:[٤]

  • العلاج المبكر: الأطفال الذين يتم علاجهم في المراحل المبكرة من الإصابة، وخاصةً في رياض الأطفال أو في الصف الأول، عادةً ما يظهرون تحسن في مهارات القراءة لديهم، وسيتمكنون من استكمال حياتهم الدراسية، ولكن الأشخاص الذين لا يتلقون المساعدة في المراحل المبكرة سيواجهون صعوبات في استكمال الحياة الدراسية.
  • استخدام الأساليب التعليمية: تساعد هذه الأساليب على تعليم الطفل كيفية التعرف على الأصوات والكلمات وكيفية استخدامها، وأيضًا تساعد على تعزيز قدرة الطفل على فهم الحروف التي تمثل الأصوات والكلمات وتعزيز قدرته على فَهم ما يقرء، كما ويتم من خلالها جعل الطفل يقرأ بصوتٍ مرتفع لتعزيز الطلاقة في التحدث، وتجدر الإشارة إلى أنه وخلال هذه الأساليب التعليمية قد يتم تعزيز القدرة على القراءة عن طريق الاستماع أو الرؤية أو اللمس.
  • برنامج التعليم المنفرد: في بعض الدول كالولايات المتحدة قد يتم مساعدة الأطفال الذين يعانون من عسر القراءة عن طريق تخصيص مدرس لتعزيز قدرتهم على القراءة، وتجدر الإشارة إلى أنه سيتم وضع برنامج واضح وسيقوم المدرس بتنفيذه مع الطفل المصاب.

المراجع[+]

  1. "Dyslexia", www.medicinenet.com, Retrieved 01-02-2020. Edited.
  2. "What you need to know about dyslexia", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 01-02-2020. Edited.
  3. "?What Is Dyslexia", www.webmd.com, Retrieved 01-02-2020. Edited.
  4. "Dyslexia", www.mayoclinic.org, Retrieved 01-02-2020. Edited.