طريقة عمل الزعلوك

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٦ ، ١ يناير ٢٠٢٠
طريقة عمل الزعلوك

طبق الزعلوك

إنّ أغلب أطباق الطعام العربية متشابهةٌ فيما بينها، مع اختلاف البيئات وتباعدها، إلّا أنّ ذلك لا يعني أنّه لا يوجد أطباق تميز بعض البيئات عن غيرها، فمثلًا الكبة من الأطباق التي تتميز بها البيئة السورية، وطبق الكبسة من أطباق الطعام المشهورة في منطقة الخليج العربي، والمندي من الأطباق اليمنية العريقة، وهنالك طبق يُشتهر في البيئة المغربية يُسمّى بالزعلوك، هو طبق مميز باسمه الغريب، وقد يكون في مكوناته مشابهًا لطبق معروف للقارئ، ولكن يختلف الاسم بين بيئةٍ وأخرى، وهذا المقال سيعرض طريقة عمل زعلوك، وذلك بعد عرض مكونات الطبق ومقاديره بالتفصيل.

مكونات الزعلوك

إنّ طبق الزعلوك هو أحد الأطباق سهلة التحضير؛ وذلك لأنّه مزيجٌ من الخضروات مع بعض التوابل، حتى إنّ طريقة عمل الزعلوك لا تحتاج وقتًأ طويلًا في تحضيره، وهو من الأطباق التي تُقدّم على المائدة كطبقٍ جانبيّ؛ لأنه يشبه السلطة إلى حدٍ ما، وهو يحتاج إلى: الباذنجان والطماطم والثوم والبقدونس والفلفل الأحمر والفلفل الأصفر والملح والفلفل الأسود والكمون وزيت الزيتون، وفيما يأتي بيان مقادير تلك المكونات:

  • الباذنجان: 2 حبة مشوية أو مسلوقة ومقطعة إلى مكعبات.
  • الطماطم: 2 حبة مقشرة ومقطعة إلى مكعبات.
  • الثوم: 4 فص ثوم مهروس.
  • البقدونس: 1/2 كوب.
  • الفلفل الأحمر: 1 قرن مقطع إلى مكعبات.
  • الفلفل الأصفر: 1 قرن مقطع إلى مكعبات.
  • الملح: 1/2 ملعقة صغيرة.
  • الفلفل الأسود: 1/4 ملعقة صغيرة.
  • الكمون: 1 ملعقة صغيرة.
  • زيت الزيتون: 5 ملعقة كبيرة.

طريقة عمل الزعلوك

من خلال ما عُرض من مكونات لطبق الزعلوك يتبين أنّها كلّها مكونات معروفة وليست غريبة أو يصعب الحصول عليها، وذلك ما يجعل طريقة عمل الزعلوك سهلًة وبسيطًة، إذ إنّها تحتاج فقط إلى الإعداد المسبق للطبق، وتجهيز مكوناته، وبعد ذلك يبدأ تطبيق خطوات طريقة عمل الزعلوك، وفيما يأتي بيان تلك الخطوات:

  • يُوضع الزيت في قدر على النار، ثم يُضاف فوقه الثوم والبقدونس والطماطم والفلفل الأحمر والفلفل الأصفر، وتُقلّب المكونات مع بعضها البعض على نارٍ هادئة، إلى أن تتشكل صلصة كثيفة متماسكة.
  • ثم يُضاف الباذنجان المشوي أو المسلوق فوق الصلصة، ومن بعده يُضاف الملح والفلفل الأسود والكمون، وتُقلّب كلّ المكونات مع بعضها البعض، ويجب أن يُترك على نار هادئة إلى أن يصبح المزيج كثيفًأ ويجف الماء الموجود فيه تمامًا.
  • يُوضع الزعلوك ويُقدّم في طبق التقديم، بعد تزيينه ببعض البقدونس المفروم، ويمكن أن يوضع بجانبه نصف ليمونة؛ لأنّ البعض يفضله مع القليل من عصير الليمون.
  • مما يجدر ذكره أنّ الغالبية يميلون للباذنجان المشوي أكثر من المسلوق؛ وذلك لأنّ الباذنجان عند شوائه يحتفظ بنكهة الشواء التي تعطي الطبق الذي يُعدّ باستخدام الباذنجان نكهًة شهيًة ومميزًة.

القيم الغذائية للباذنجان المشوي

إنّ طبق الزعلوك طبقٌ نباتيٌ إلى حد ما، فكلّ مكوناته من الخضروات، وذلك يعني أنّه صحيٌ ومفيدٌ لجسم الإنسان، وخفيفٌ على المعدة أيضًا، فكما هو واضح لم يُستعمل فيه السمن أو اللحم أو غير ذلك من المكونات التي تشتمل على نسبٍ عاليةٍ من الدهون والكولسترول، والباذنجان هو أحد مكونات طبق الزعلوك، وهو الذي يضفي نهكة مميزة وشهية للطبق، لا سيّما إذا كان مشويًا، ولما كان الباذنجان يسبب الحساسية لبعض الأشخاص، كان لا بدّ من عرض أبرز القيم الغذائية للباذنجان المشوي وهي كما يوضح الجدول الآتي:[١]

العناصر الغذائية القيمة الغذائية
السعرات الحرارية 23 سعرة حرارية
الكربوهيدرات 1.5 غرام.
البروتين 0.5 غرام.
الدهون 1.5 غرام.
الكولسترول - مليغرام.
الصوديوم 59 مليغرام.
السكريات 0.5 غرام.
الألياف الغذائية 0.5 غرام.

المراجع[+]

  1. "Grilled Eggplant", www.fatsecret.com, Retrieved 23-12-2019. Edited.