طريقة عمل الأرز بالشعرية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:١٤ ، ٢٧ أكتوبر ٢٠١٩
طريقة عمل الأرز بالشعرية

الأرز بالشعرية

تتنوع الأطعمة وتختلف من بلد إلى بلد، ومن مجتمع إلى آخر، وحتى من بيت إلى بيت، إلا أنه لا بد من بعض الأطعمة المشتركة والمتداولة والمعروفة بين الناس، ومن هذه الأطعمة ما يُعرف باسم الأرز بالشعرية، وقبل البدء بتوضيح طريقة عمل الأرز بالشعرية، لا بد من التعريف بهذه الأكلة الشهية، والتي تعد من الأطباق الأساسية في كثير من الأطعمة التي تُطهى، إذ لا يمكن الاستغناء عنها ولا بد أن تكون موجودة إلى جانب بعض الأكلات كالبازلاء بالمرق، أو البطاطا والدجاج مع المرق، والفاصولياء بمرق الطماطم، وهذه فقط بعض الأمثلة عن الأطعمة التي تحتاج إلى جانبها الأرز بالشعرية، وهذا المقال سيسلط الضوء على طريقة عمل الأرز بالشعرية.

مكونات الأرز بالشعرية ومقاديرها

إن الطهو الشهي والطعام اللذيذ هو أمر مهم تتفنن السيدات في إتقانه وتعلمه، وذلك يُشعر الكثير منهن بالفخر والسعادة، ولعل من الضروري أن تعرف كل سيدة أن أساس العمل الناجح هو التحضير المسبق، والتجهيز الصحيح لأي طعام تريد تحضيره، مهما كان بسيطًا، ومن هنا كان لا بد قبل البدء بشرح طريقة عمل الأرز بالشعرية من عرض مكونات الأكلة ومقاديرها، ومكوناتها بسيطة جدًا ولعلها متوفرة في كل مكان، وهي: الأرز والماء والملح والشعرية وزيت دوار الشمس، ومقاديرها هي:

  • "2" كوب أرز بسمتي
  • "4" ملعقة كبيرة زيت دوار الشمس
  • "1/2" نصف كوب شعرية
  • "1/4" ملعقة صغيرة ملح
  • "3و1/2" كوب ماء أو مرق دجاج.

ومما هو جدير بالذكر أن هذه المكونات والمقادير عند اجتماعها وطهيها بالطريقة الصحيح، ستكون ذات قيم غذائية متعددة ومتنوعة، وهذا ما سيبينه المقال ويوضحه بالتفصيل، ولكن بعد أن تكون طريقة عمل الأرز بالشعرية واضحة جلية لكل من يطلع عليها ويطبقها.

طريقة عمل الأرز بالشعرية

قد تكون وصفة الأرز بالشعرية من الوصفات البسيطة والسهلة لدى الكثير من السيدات، ولا سيما أنها تُستعمل إلى جانب الكثير من الأطباق والوصفات، فبالممارسة وكثرة طهي هذا الطبق تصبح شيئًا سهلًا وبدهيًا، ومع ذلك لا بد من مراعاة وجود فتيات جديات في مجال الطهو وتحضير الطعام، وبالتالي قد يحتجن إلى البحث عن طريقة عمل الأرز بالشعرية، ولذلك كان من الأفضل أن يبدأ الشرح والتوضيح لطريقة عمل الأرز بالشعرية، وذلك بعد أن صارت مكونات الأكلة ومقاديرها معروفة وجاهزة في ذهن كل من تريد طهو هذا الطبق اللذيذ والشهي، وستعرض طريقة عمل الأرز بالشعرية وفق الخطوات المتسلسلة التي ينبغي أن يُحضّر وفقها هذا الطبق، ليكون ذا طعم لذيذ ومنظر شهي لا مثيل له، وهذه الخطوات هي:

  • غسل الأرز جيدًا، وبعدها نقع الأرز في الماء الدافئ، وليس الساخن أو المغليّ، لمدة تتراوح بين خمسة عشر إلى عشرين دقيقة.
  • أثناء نقع الأرز يوضع مقدار الزيت الذي ذُكر في مقادير الأكلة على النار.
  • تُضاف الشعرية فوق الزيت، وتقلب وتُحرك حتى تأخذ اللون الذهبي اللامع والشهي.
  • يُغسل الأرز ويصفّى من الماء ويضاف فوق الشعرية، ويقلب معها حتى يصل الزيت إلى كل حبات الأرز.
  • يُضاف الماء المحدد كما ورد في المقادير، أو مرق الدجاج -حسب الرغبة- ومعه الملح، ويُقلّب جيدًا.
  • تترك النار على مستوى عالٍ حتى يغلي الماء مع الأرز، وبعدها يُغطى الأرز وتخفف النار لمدة خمس عشرة إلى عشرين دقيقة.
  • تُطفئ النار تحت الأرز ويترك لمدة خمس دقائق.
  • يُحرَّك الأرز بواسطة الشوكة ويقدم ساخنًا في طبق إلى جانب الطعام الذي يتطلب الأرز بالشعرية.

وإن تنظيم هذه الخطوات والعمل وفقها مع مراعاة المقادير سيجعل طريقة عمل الأرز بالشعرية من أفضل الطرق المفضلة لدى كل سيدة، إضافة إلى أنها ستنصح بها كل من يُحطْن بها وذلك لما ستلاقيه من نجاح باهر، وإعجاب من أفراد عائلتها ومن سيتذوق طهيها الشهي.

القيم الغذائية للأرز بالشعرية

بعد أن عُرضت طرقة عمل الأرز بالشعرية، وعُرفت مكونات هذا الطبق الشهي ومقاديره، وتحددت طرقة طهيه بالخطوات المفصلة، لا بد أن يكون أولًا قد ظهر أثر التحضير المسبق والتجهيزات لأي طعام قد يفكر أحدهم بطهيه، وذلك لأن هذه التحضيرات تجعل العمل ممتعًا، بعيدًا عن العشوائية والأخطاء التي إن وقعت لا يمكن أن تُصحح، وللمزيد من الإقبال على تجربة هذه الوصفة وطريقة عمل الأرز بالشعرية سيُبين فيما هو آت أبرز القيم الغذائية التي يشملها هذا الطبق، وهي متنوعة ما بين دهون وفيتامينات، ومعادن، وبروتين، وسكر، ونشا، ودهون مشبعة وأخرى غير مشبعة، وهذه القيم يمكن عرضها في الجدول الآتي لتتبين فوائد هذا الطبق العظيمة إلى جانب طعمه الشهي:

القيم الغذائية الحصة الغذائية
السعرات الحرارية 192 "804 كيلو جول"
الكربوهيدرات 183 "766 كيلو جول"
البروتين 6.1 "25.5 كيلو جول"
الألياف 1.8غرام
الدهون 0.4غرام
حمض الفوليك 5.3 ميكروغرام
الكالسيوم 7.0مليغرام
الصوديوم 33.4مليغرام
الفوسفور 35.2مليغرام
المنغنيز 0.2مليغرام

وفي الختام يتبين أن الأرز بالشعرية وإن كان يُعد في علم التغذية أنه من النشويات التي تسهم نوعًا ما في زيادة الوزن، ولكن يمكن القول إن كل شيء يؤكل بتوازن وانتظام ووفق نظام غذائي سليم يجعل الجسم في حال من التوزان والاعتدال، والبعد عن السموم والسمنة المفرطة، أو الهزال الشديد، ولا سيما بعد أن تبينت بعض أبرز القيم الغذائية التي يحتوي عليها طبق الأرز بالشعرية، هذا وقد ذُكر أنه لا يكون لوحده في أغلب الوصفات، إنما يكون إلى جانب طبق آخر.