طريقة اصطياد سمك القرش

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٠ ، ٢ فبراير ٢٠٢٠
طريقة اصطياد سمك القرش

سمك القرش

ينتمي سمك القرش إلى عائلة الفقاريات، ويعد هذا السمك أحد أنواع الأسماك الغضروفية، وتتميز هذه الأسماك بعدم امتلاك جذور لأسنانها، لذلك فإن أسنانها تسقط بعد أسبوع تقريبًا، ولكن لا يعد هذا الأمر مشكلةً لهذه الأسماك، فهي تمتلك صفوفًا عدةً من الأسنان الحادة، كما تمتلك أسماك القرش جلودًا صلبةً مغطاةً بأسنان جلدية صغيرة تتكون من مادة شبيهة بالمينا، وتعيش هذه الأسماك في البيئات الضحلة والعميقة لكل من السواحل والبحار والمحيطات، كما تتغذى أسماك القرش على الثدييات البحرية وأنواع الأسماك الأخرى بما فيها أسماك القرش، ومن الجدير بالذكر أن أعمار هذه الأسماك قد تتراوح ما بين 20 إلى 150 سنة، وفي ما يأتي سيتم الحديث عن طريقة اصطياد سمك القرش.[١]

حواس سمك القرش

قبل البدأ بالحديث عن طريقة اصطياد سمك القرش من المهم الحديث عن الحواس غير الاعتيادية لهذا النوع من السمك، إذ تتمتع هذه الأسماك بحاسة شم قوية وبصر خارق، وتتميز هذه الأسماك أيضًا بقدرتها على الإحساس بالمجالات الكهرومغناطيسية، كما تمتلك خطًا جانبيًا كغيرها من الأسماك الأخرى، وفي ما يأتي سيتم الحديث عن أهم ما يميز حواس هذا النوع من السمك:[٢]

  • الشم: تتميز حاسة الشم لدى أسماك القرش بقوتها، حيث تستطيع هذه الأسماك شم جزء واحد من المليون من الدم في مياه البحر.
  • البصر: تتميز أسماك القرش بقدرتها على الرؤية في المياه المظلمة بسبب وجود نسيج خاص خلف شبكية العين والذي يقوم بعكس الضوء مرةً أخرى داخل العين للتمكن من الرؤية بوضوح أكثر في الظلام.
  • السمع: يعتقد أن سمع أسماك القرش شديد الحدة، بحيث تستطيع سماع الفريسة عن بعد عدة أميال.
  • الاستقبال الكهربائي: تمتلك أسماك القرش أجهزة مستقبلة تدعى أمبولات لورينزيني، حيث تستطيع هذه الأجهزة استقبال الحقول الكهرومغناطيسية الناتجة عن جميع أنواع الكائنات الحية، إذ يستفاد من هذه المستقبلات في الصيد والتوجيه وربما الملاحة.
  • الخط الجانبي: تمتلك أسماك القرش نظامًا حسيًا مكونًا من خلايا عصبية يدعى بالخط الجانبي، إذ يساعد هذا الخط على اكتشاف أي تغير في سرعة الماء والضغط بالقرب منه، بحيث يتمكن القرش بمساعدة هذا الخط من التمييز بين التيارات البحرية والعقبات الجانبية والفرائس التي يستطيع إمساكها.

طريقة اصطياد سمك القرش

من المعروف أن أسماك القرش مخيفة ومفترسة، ولهذا فإن من يرد تعلم طريقة اصطياد هذه الأسماك يجب عليه معرفة المخاطر التي قد تواجهه أثناء محاولة اصطيادها، كما يجب عليه أن يعرف قوانين صيد هذه الأسماك، إذ إن العديد من أنواع أسماك القرش محمية بموجب القانون الدولي وتعد عملية اصطيادها غير شرعية، ولذلك يجب الحرص على التفريق بين هذه الأنواع والأنواع الأخرى التي يمكن صيدها، وفي ما يأتي طريقة اصطياد سمك القرش:[٣]

  • توفير معدات الصيد البحرية المناسبة أو استئجار قارب تتوفر فيه هذه المعدات.
  • المحافظة على الأمان عن طريق ربط أحزمة الأمان وغيرها.
  • شراء خطاف دائري لتسهيل عملية الصيد وتحرير القرش من الخطاف لاحقًا.
  • استخدام الطعم الصحيح، حيث يجب رمي طعم لذيذ ودموي لها كسمك السلور أو الماكريل أو البوري أو غيرها.
  • إيجاد بقعة مناسبة للصيد عن طريق سؤال الصيادين المحليين أو البحث عن أماكن تحوي حطام القوارب.
  • تعليق لحم السمك الأزرق المفروم على مؤخرة القارب، إذ تنجذب أسماك القرش لهذا النوع من السمك.
  • رمي الطعم في الماء وانتظار ابتلاع إحدى الأسماك له، ثم الانتظار بين 5 إلى 10 ثواني قبل سحب الخيط بسرعة لمرتين ثم لفه حتى يصبح مشدودًا للتأكد من ثباته في فك السمكة.
  • تشغيل محرك القارب وسحب السمكة إلى المياه الضحلة لإرهاقها ومنعها من الغوص.
  • إمساك السمكة من الزعنفة الظهرية ومنطقة الجذع الأوسط ومن ثم سحب الخيط داخل الماء إذا كانت السمكة صغيرة، ومن ثم تترك هذه السمكة في الماء إذ لا فائدة من اصطيادها.
  • رفع الأسماك الكبيرة فوق القارب إذا لم تنوي تركها عن طريق إخراج الذيل أولًا باستخدام حبل ورافعة، ومن ثم ترك القرش معلقًا لمدة ساعة، ولكن لا يوجد سبب وجيه لقتله وعدم إعادته إلى البحر.

المراجع[+]

  1. "Shark Facts: Habitat, Behavior, Diet", www.thoughtco.com, Retrieved 18-12-2019. Edited.
  2. "Shark", www.wikiwand.com, Retrieved 18-12-2019. Edited.
  3. "How to Fish for Shark", www.wikihow.com, Retrieved 18-12-2019. Edited.