صفات الرجل المثالي للزواج

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:١٤ ، ٢٧ فبراير ٢٠٢١
صفات الرجل المثالي للزواج

الحياة الزوجية

ما هي مقوّمات الحياة الزوجيّة الهانئة؟

الأصل في الحياة الزوجية أن تكون دائمةً لا مهدّدةً بالانتهاء، لأن الهدف الأسمى منها تكوين الأسرة التي ينبثق عنها الأبناء والبنات، وهذا لا يتأتى إلا إذا بنيت الأسرة على أساس متين من الفطرة التي تُلامس القلب، وتستند إلى المشاعر النبيلة التي تقدم الإيثار على الأنانية، والغيرية على حب النفس، لذلك كان على الزوجين تحري الصفات المثالية للطرف الآخر لإنجاح الزواج واستمراريته، ومن خلال هذا المقال سيتم التحدث عن صفات الرجل المثالي للزواج.[١]

صفات الرجل المثالي للزواج

كيف تتأكدين من اختيارك؟

ليس الزواج مجرد قضاء وطر يشترك فيه الإنسان مع المخلوقات الأخرى، ولكنه عمل نبيل كان للأنبياء والمرسلين حظ منه، والمرأة التي تضع مستقبلها بين يدي رجل، قد ألقت في عنقه أمانة غالية، وأخذت منه عهدًا أن يسير المركب بهما إلى شاطئ الأمان[١]، لهذا كان لا بد للزوجة من تحري صفات الرجل المثالي للزواج، ومنها:[٢]

  • الرجل الخلوق: الذي يحسن الحديث بأسلوب مهذب؛ فالكلمة الطيبة لها أثر في النفس، كما يحسن الاستماع إلى الحديث ويقدر رأي الطرف الآخر، ويبتعد عن الضرب والسب والشتم.
  • الرجل الكريم: وهو من يتحرى طيب المأكل والملبس، ولا يلجأ إلى طرق الكسب المشبوهة، وينفق على زوجه وأولاده من غير إسراف ولا تقتير.
  • الذي يهتم بجوهر المرأة قبل مظهرها: فيجعل مقياس اختياره الخلق والقيم الحسنة.
  • الرجل المنطقي في متطلباته: فلا يرهق زوجته بالعمل داخل البيت وخارجه، بل يقوم بمساعدتها في أعمال المنزل؛ إذا اتفق معها على العمل خارج البيت.
  • الرجل الحكيم: وهو الذي لديه المقدرة على فض المنازعات بحكمة وعقلانية، فلا يفتش بيديه عن المشكلات المدفونة.
  • الرجل الأنيق: الذي يهتم بمظهره ونظافته الداخلية والخارجية، ويعرف أن هذا واجبه تجاه زوجته، وليس هذا أمرًا خاصًا بالمرأة متعلقًا بها.
  • الرجل المنظم: فهو يحب النظام، ويقسم ساعات يومه بين عمله وزوجته وأولاده، ويساعد في تربية الأبناء والاستذكار لهم.
  • الرجل الغيور غيرةً معتدلةً: فهو يثق في زوجته وفي أخلاقها، فلا يسيء الظن بها لأتفه الأسباب، ولا يجعل الشك أساس المعاملة.
  • الرجل الأمين: الذي يحفظ أسرار الزوجية فلا يتحدث بشيء منها فتنتهبه الأسماع والأقوال.


الرجل الصديق

ماذا يَعني أن يكون الرّجل صديقًا لزوجته؟

بعد الحديث عن صفات الرجل المثالي للزواج، فإن هناك مفاهيم يحتاجها الزوجان ليزداد الحب بينهما ويكثر التفاهم ويتحقق الانسجام والتناغم، وإن مفهوم الصداقة هو: "التفاني في المحبة والرقة في المعاملة"، فلو أن العلاقة الزوجية تضمنت علاقة صداقة فلا يستغني كل واحد منهما عن الآخر، فيكون كل طرف هو مركز اهتمامه وصندوق أسراره، يعتمد عليه في المهمات الصعبة، فإن سقط رفعه، وإن احتاج أعطاه وإن طلب لباه ، فهذه من علامات الصداقة، فالصداقة قربٌ قلبيٌ أكثر من كونها قربًا جسديًا، ولا يعني ذلك أن الصداقة أعلى مرتبة من المودة والرحمة في العلاقة الزوجية، ولكن عندما يرتبط الزوجان، ثم تكون العلاقة بينهما علاقة صداقة لأصبحا نور على نور.[٣]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "الزواج المثالي والزواج الآلي"، aliftaa.jo، اطّلع عليه بتاريخ 16-12-2019. بتصرّف.
  2. "صفات الزوج المثالى"، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 16-12-2019. بتصرّف.
  3. "3علامات تجعل الزوجين صديقين"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 17-12-2019. بتصرّف.