دعاء كفارة المجلس

دعاء كفارة المجلس
دعاء كفارة المجلس

دعاء كفارة المجلس

ثبت في السنة النبوية دعاء كفارة المجلس؛ حيث روى أبو هريرة عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنّه قال: (مَنْ جَلَسَ فِي مَجْلِسٍ فَكَثُرَ فِيهِ لَغَطُهُ، فَقَالَ قَبْلَ أَنْ يَقُومَ مِنْ مَجْلِسِهِ ذَلِكَ: سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ، أَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ، أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتُوبُ إِلَيْكَ، إِلَّا غُفِرَ لَهُ مَا كَانَ فِي مَجْلِسِهِ ذَلِكَ).[١]

وقد روى الحديث الترمذي وأبو داود وصححه الألباني، فقد ثبت عن أبي برزة الأسلمي أنّ النبي الكريم قال: (سبحانك اللَّهُمَّ وبحَمدِك، أشهدُ أنْ لا إله إلا أنت، أستغفِرُك وأتوبُ إليك، فقال رجلٌ: يا رسولَ اللهِ، إنَّك لتقولُ قَولًا ما كنتَ تقولُه فيما مضى، قال: كفَّارةٌ لِما يكونُ في المجلِسِ).[٢]

شرح دعاء كفارة المجلس

يحرص المسلم دائماً على ذكر الله -تعالى- في كل وقت وحين، ويبتعد عن آفات اللسان، ولا يتكلم إلا بما يرضي الله -تعالى-، ولكن قد يقع الإنسان بحكم طبيعته البشرية ببعض اللغو أو الكلام الذي يُعد من لهو الحديث والغيبة؛ ولذلك أرشدنا النبي الكريم إلى قول دعاء كفارة المجلس عند الانصراف، وهي سنةٌ نبوية يستحب للمسلم قولها؛ وسنبيّن المقصود من دعاء كفارة المجلس فيما يأتي:[٣]

  • (مَنْ جَلَسَ فِي مَجْلِسٍ، فَكَثُرَ فِيهِ لَغَطُهُ)

يُقصد باللغط؛ الصوت والجلبة أي قول الهراء الذي لا فائدة منه، فمن جلس في مجلسٍ كثر فيه اللغط والكلام الذي لا يُستفاد منه؛ فليحرص على ذكر دعاء كفارة المجلس عند الانصراف.

  • (سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ، أَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتُوبُ إِلَيْكَ)

وضّح النبي الكريم دعاء كفارة المجلس في الحديث النبوي، وهو دعاء يشتمل على تنزيه الله -تعالى- من جميع النقائص والعيوب، وإثبات الألوهية لله -تعالى- وحده، وفيه رجوع وإنابة لله -تعالى- بالاستغفار والتوبة عما حدث في المجلس.

  • (إِلَّا غُفِرَ لَهُ مَا كَانَ فِي مَجْلِسِهِ ذَلِكَ)

إذا قام المسلم بدعاء كفارة المجلس بإخلاص وخشوع لله -تعالى-؛ سيغفر الله -تعالى- له ذنبه الذي صدر منه في المجلس إلا مظالم العباد؛ لأنها تحتاج إلى أن يطلب المسلم العفو ممن ظلمه.

آداب المجلس والجليس

إن الجلوس في المجلس له العديد من الآداب؛ وسنذكر بعضها فيما يأتي:[٤]

  • الحرص على اختيار الجليس الصالح الذي يُذكر بالله -تعالى-.
  • الاجتماع على ذكر الله -تعالى-، والتذكير بفعل الطاعات والخيرات.
  • اجتناب المجالس التي تدعو إلى اللهو والغفلة، وتُبعد صاحبها عن ذكر الله -تعالى-.
  • مبادرة القادم للمجلس بالسلام على أهل المجلس، والسلام على أهل المجلس عند الانصراف.
  • الابتعاد عن الكلام الذي يؤدي إلى إيذاء الآخرين والإساءة لهم.
  • الجلوس في المكان الذي ينتهي المجلس إليه، ولا يقوم بمنازعة الصفوف للتقدم.
  • المحافظة على مكانة العلماء وكبار السن.
  • المحافظة على الوقت بما ينفع.
  • التوسيع في المجلس للقادم الذي يريد الجلوس.
  • الابتعاد عن التفريق بين الجالسين.
  • الابتعاد عن التجسس وإيذاء الآخرين في المجلس.

طريقة ختم المجلس

كان النبي الكريم يختم مجلسه مع أصحابه بالدعاء فيقول: (اللهم اقْسِمْ لنا من خشيتِكَ ما يَحُولُ بيننا وبين مَعاصِيكَ ومن طاعتِكَ ما تُبَلِّغُنا به جنتَكَ ومن اليقينِ ما تُهَوِّنُ به علينا مُصِيباتِ الدنيا ومَتِّعْنا بأسماعِنا وأبصارِنا وقوتِنا ما أَحْيَيْتَنا واجعلْه الوارثَ منا واجعلْ ثأرَنا على من ظلمنا وانصُرْنا على من عادانا ولا تجعلْ مُصِيبَتَنا في دينِنا ولا تجعلِ الدنيا أكبرَ همِّنا ولا مَبْلَغَ علمِنا ولا تُسَلِّطْ علينا من لا يَرْحَمُنا).[٥][٦]

المراجع[+]

  1. رواه الترمذي، في سنن الترمذي، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم:3433، صحيح .
  2. رواه أبو داود، في سنن أبي داود، عن أبو برزة الأسلمي، الصفحة أو الرقم:4859 ، صحيح.
  3. "دعاء كفّارة المجلس"، إسلام ويب، اطّلع عليه بتاريخ 8/9/2022. بتصرّف.
  4. التويجري، موسوعة الفقه الإسلامي، صفحة 148- 149، جزء 2. بتصرّف.
  5. رواه الترمذي، في سنن الترمذي، عن عبد الله بن عمر، الصفحة أو الرقم:3502، حسن .
  6. أحمد حطيبة، شرح رياض الصالحين، صفحة 10، جزء 77. بتصرّف.

4 مشاهدة