دعاء للميت

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٣ ، ٢٤ ديسمبر ٢٠١٩
دعاء للميت

الموت

قبل الحديث عن دعاء للميت، من الجدير بالذكر بأنّ الموت حقّ على جميع المخلوقات، فقد قال سبحانه: {كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ۗ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ۖ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ ۗ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ}،[١] ومهما حاول المخلوق الهروب من الموت فسوف يدركه إذا جاء أجله، فقد قال سبحانه: {أَيْنَمَا تَكُونُوا يُدْرِككُّمُ الْمَوْتُ وَلَوْ كُنتُمْ فِي بُرُوجٍ مُّشَيَّدَةٍ}،[٢] وحتى خير البشر محمد -صلّى الله عليه وسلّم- فقد أتاه الموت، ودليل ذلك قول الله سبحانه: {وَمَا مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ ٱلرُّسُلُ ۚ أَفَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ ٱنقَلَبْتُمْ عَلَىٰٓ أَعْقَٰبِكُمْ ۚ وَمَن يَنقَلِبْ عَلَىٰ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضُرَّ ٱللَّهَ شَيْـًٔا ۗ وَسَيَجْزِى ٱللَّهُ ٱلشَّٰكِرِينَ}.[٣][٤]

دعاء للميت

وردت العديد من الأحاديث النبوية الشريفة التي تبين كيف يكون دعاء للميت، فعن واثلة بن الأسقع رضي الله عنه، حيث قال: "صلَّى رسولُ اللَّهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ علَى رجلٍ منَ المسلمينَ فأسْمعُه يقولُ اللَّهمَّ إنَّ فلانَ بنَ فلانٍ في ذِمَّتِك وحبلِ جِوارِك فَقِهِ من فتنةِ القبرِ وعذابِ النَّارِ وأنتَ أهلُ الوفاءِ والحقِّ فاغفر لَه وارحمهُ إنَّكَ أنتَ الغفورُ الرَّحيمُ"،[٥] وعن عوف بن مالك رضي الله عنه، حيث قال: "صَلَّى رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ علَى جِنَازَةٍ، فَحَفِظْتُ مِن دُعَائِهِ وَهو يقولُ: اللَّهُمَّ، اغْفِرْ له وَارْحَمْهُ وَعَافِهِ وَاعْفُ عنْه، وَأَكْرِمْ نُزُلَهُ، وَوَسِّعْ مُدْخَلَهُ، وَاغْسِلْهُ بالمَاءِ وَالثَّلْجِ وَالْبَرَدِ، وَنَقِّهِ مِنَ الخَطَايَا كما نَقَّيْتَ الثَّوْبَ الأبْيَضَ مِنَ الدَّنَسِ، وَأَبْدِلْهُ دَارًا خَيْرًا مِن دَارِهِ، وَأَهْلًا خَيْرًا مِن أَهْلِهِ وَزَوْجًا خَيْرًا مِن زَوْجِهِ، وَأَدْخِلْهُ الجَنَّةَ وَأَعِذْهُ مِن عَذَابِ القَبْرِ، أَوْ مِن عَذَابِ النَّارِ. قالَ: حتَّى تَمَنَّيْتُ أَنْ أَكُونَ أَنَا ذلكَ المَيِّتَ"،[٦] وعن أبي هريرة رضي الله عنه: حيث قال: "كانَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ إذا صلَّى علَى جِنازةٍ يقولُ اللَّهمَّ اغْفِرْ لحيِّنا وميِّتِنا وشاهدنا وغائِبنا وصَغيرنا وَكبيرنا وذَكرِنا وأُنثانا اللَّهمَّ مَنْ أحييتَه مِنَّا فأحيِه علَى الإسلامِ ومن تَوَفَّيتَه مِنَّا فتَوفَّهُ علَى الإيمانِ اللَّهمَّ لا تحرمنا أجرَه ولا تُضلَّنا بعدَه".[٧][٨]

فضل الصلاة على الميت

بعد الحديث عن دعاء للميت، يجب ذكر فضل الصلاة على الميت، فقد وعد الرسول -صلّى الله عليه وسلّم- من يصلي على الميت ومن يتبع الميت حتى يُدفن بالأجر العظيم، فعن أبي هريرة رضي الله عنه، حيث قال: قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: "مَنِ اتَّبَعَ جَنَازَةَ مُسْلِمٍ، إيمَانًا واحْتِسَابًا، وكانَ معهُ حتَّى يُصَلَّى عَلَيْهَا ويَفْرُغَ مِن دَفْنِهَا، فإنَّه يَرْجِعُ مِنَ الأجْرِ بقِيرَاطَيْنِ، كُلُّ قِيرَاطٍ مِثْلُ أُحُدٍ، ومَن صَلَّى عَلَيْهَا ثُمَّ رَجَعَ قَبْلَ أنْ تُدْفَنَ، فإنَّه يَرْجِعُ بقِيرَاطٍ"،[٩] وقد ترتب على الصلاة على الميت واتباعها حتى يُدفن الأجرٌ العظيم؛ لأنّ في ذلك مواساة لأهل الميت، ولما في ذلك من تذكير بالموت والاستعداد للقاء الله -تعالى- يوم القيامة.[١٠]

المراجع[+]

  1. سورة آل عمران، آية: 185.
  2. سورة النساء، آية: 78.
  3. سورة آل عمران، آية: 144.
  4. "الموت"، saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 23-12-2019. بتصرّف.
  5. رواه الألباني، في صحيح ابن ماجه، عن واثلة بن الأسقع الليثي أبو فسيلة، الصفحة أو الرقم: 1227، حديث صحيح.
  6. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 963، حديث صحيح.
  7. رواه الألباني، في صحيح ابن ماجه، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 1226، حديث صحيح.
  8. "المأثور من الأدعية للأموات"، islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 23-12-2019. بتصرّف.
  9. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 47، حديث صحيح.
  10. "كلمة عن اتباع الجنائز"، binbaz.org.sa، اطّلع عليه بتاريخ 23-12-2019. بتصرّف.