حكم التخيل قبل النوم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:١٢ ، ٢٧ نوفمبر ٢٠٢٠
حكم التخيل قبل النوم

حكم التخيل قبل النوم

هل يجوز للمسلم أن يسترسل في تخيلات محرمة قبل نومه؟

التخيل يأتي نتيجة مجموعة من الأفكار تباغت الإنسان في وقتٍ ما، ولا يحاسب الإنسان على تفكيره لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إنَّ اللهَ تَجاوَزَ عن أُمَّتي ما حَدَّثَتْ به أنْفُسَها، ما لَمْ تَعْمَلْ أوْ تَتَكَلَّمْ"،[١] ويكون ذلك الحديث إن كانت الفكرة بذاتها غير محرمة، أمَّا إطلاق التفكير المحرم في محاسن رجلٍ ما، أو إطلاق الرجل تفكيرَه في محاسن امرأة ما وتخيلها هو من الأمور الخطيرة التي تجر ابن آدم إلى الهلاك، فالواجب على المسلم أن يقطع تلك الأفكار الشيطانية عن نفسه، ومن ثم يشغل نفسه بذكر الله ويتعوذ بالله من الشيطان الرجيم، والله تعالى أعلى وأعلم.[٢]


حكم التخيل الجنسي قبل النوم

ماذا على من أعمَلَ فكره في الجنس والشهوة؟

قد يميل بعض الشباب أو الفتيات إلى رسم صورة في مخيلتهم يقيمون معها علاقة جنسية، وغالبًا ما تباغت هذه الأفكار المرء قبل نومه، وأمَا السؤال عن حكم هذا الأمر فإنَّه لا حكم عليه؛ لأنَّ ذلك منوطُ بالنفس، والنفس لا حكم عليها ما دام ذلك لم يترجم إلى أفعال أو أقوال وما إلى ذلك، والأحرى بالمسلم أن يترفع بنفسه عن تلك التخيلات سواء كان متزوجًا أم عزبًا؛ لأنَّ ذلك التفكير هو أول خطوات الشيطان للوقوع في الحرام واللجوء -ربّما- إلى مشاهدة الأفام الإباحية أو إقامة علاقات محرمة والعياذ بالله.[٣]


حكم تخيل ما فيه معصية قبل النوم

ماذا لو فكّر المرء بمعصية قبل نومه؟

إنَّ التفكير بالمعصية قبل النوم هو أوَّل حبائل الشيطان التي قد تودي بالمسلم إلى المهالك، فسنة الأفعال والأقوال أن تبدأ بالتفكير، والأولى هو الانشغال بالتفكير بالأمور النافعة الدنيوية والأخروية، والله أعلم.[٣]


حكم تخيل شخص قبل النوم

هل تخيّل شخص قبل النوم محرّم على الإطلاق؟

إنَّ تخيل شخص قبل النوم يعني تخيل محاسنه ومفاتنه وتخيله بمواضع وكيفيات يستحيي الشخص أن يطّلعَ أحدٌ عليها، لذلك فالأولى تركها وإعفاف النَّفس عن كل ما فيه دنس، والله أعلم.[٢]


حكم تخيل الزوج المستقبلي قبل النوم

هل يبيح الشرع للفتاة أن تفكّر بأجنبيّ؟

ورد عن بعض أهل العلم أنَّه محرمُ على الفتاة العزباء أن تتخيل العلاقة الجنسية بينها وبين شخص ليس زوجًا لها؛ لأنَّ ذلك يؤجج من المشاعر الجنسية لدى الفتاة وهي بغنًى عن ذلك، قال تعالى في كتابه العزيز: {وَلْيَسْتَعْفِفِ الَّذِينَ لَا يَجِدُونَ نِكَاحًا حَتَّىٰ يُغْنِيَهُمُ اللهُ مِن فَضْلِهِ}،[٤] وقد ذكر الشيخ السعدي عند تفسير هذه الآية: "هذا حكم العاجز عن النكاح، أمره الله أن يستعف، أن يكف عن المحرم، ويفعل الأسباب التي تكفه عنه، من صرف ‏دواعي قلبه بالأفكار التي تخطر بإيقاعه فيه"، والله في ذلك هو أعلى وأعلم.[٥]


حكم التخيلات في رمضان

ما هو الحكم المترتّب على الخيال في رمضان؟

تنقسم التخيلات إلى قسمين تخيلات مباحة وتخيلات غير مباحة، أمَّا التخيلات المباحة كتخيل أشخاص لا وجود لهم على الواقع ولكن من دون أفعال محرمة وما إلى ذلك فلا حرج فيه؛ لأنَّ الحرام من التخيلات هو ما يكون حرامًا بنفسه كالفواحش وغيرها.[٦]


أمَّا القسم الثاني من التخيلات فهو التفكير الجنسي والتخيلات الجنسية تؤدي إلى إثارة الشهوة، فلو فكر الصائم في رمضان ببعض التفكيرات الجنسية وأنزل أو خرج منه المني أو المذي فلا يفسد صومه على رأي الجمهور،[٧] وانفرد المالكية بقول وهو أنَّه إذا فكر الصائم بتفكيرات شهوانية وأنزل المني فعليه قضاء يوم الصيام وكفارة على ذلك، أمَّا لو نزل منه المذي فقط فعليه القضاء فقط والله أعلم.[٨]

المراجع[+]

  1. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم:5269، حديث صحيح.
  2. ^ أ ب عبد الله الوطبان، كتاب معالم على طريق العفة، صفحة 12. بتصرّف.
  3. ^ أ ب مجموعة من المؤلفين، كتاب فتاوى الشبكة الإسلامية، صفحة 328. بتصرّف.
  4. سورة سورة النور، آية:33
  5. "حكم تخيل الفتاة غير المتزوجة أن يكون لها زوج، وحكم الماء النازل من ذلك"، إسلام ويب، اطّلع عليه بتاريخ 2020-11-11. بتصرّف.
  6. "حكم تخيل أشخاص خيالية لا وجود لها في الواقع"، إسلام ويب، اطّلع عليه بتاريخ 2020-11-18. بتصرّف.
  7. مجموعة من المؤلفين، كتاب فتاوى الشبكة الإسلامية، صفحة 16900. بتصرّف.
  8. محمد بن عبد الله الخرشي، كتاب شرح مختصر خليل للخرشي، صفحة 244. بتصرّف.