حقيقة المضمضة بزيت الزيتون

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٦ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
حقيقة المضمضة بزيت الزيتون

زيت الزيتون

يعد زيت الزيتون من الأطعمة عديدة الاستخدامات في الحياة اليومية وذلك يرجع للفوائد العديدة والعناصر الغذائية التي يحتويها والتي يحتاجها الجسم، ويعتبر زيت الزيتون من الأطعمة الغنية بالدهون الصحية غير المشبعة والتي تعمل في الحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموي بالإضافة إلى أنه يعتبر من الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية، كما لا يقتصر استخدام زيت الزيتون على الطعام فقط بل يدخل في تركيب كثير من المنتجات التي تعنى بالحفاظ على الشعر والبشرة، كما أن المضمضة بزيت الزيتون تعتبر من الطرق القديمة والتي أثبتت قدرتها في القضاء على البكتيريا الضارة في الفم، ويستعرض المقال العديد من المواضيع التي تتعلق بزيت الزيتون بالإضافة إلى طريقة المضمضة بزيت الزيتون وفوائدها.

فوائد زيت الزيتون

نظرًا لاحتواء زيت الزيتون على الكثير من العناصر الغذائية المهمة إلى جانب الدهون الصحية غير المشبعة فإنه يعتبر من الأطعمة ذات المردود الصحي الكبير على الجسم، وفيما يأتي أبرز فوائد زيت الزيتون:[١]

  • يعد من الأطعمة الغنية بالدهون الصحية الأحادية غير المشبعة.
  • يمتلك خصائص مضادة للأكسدة والتي تعمل على مقاومة البكتيريا.
  • يمتلك خصائص مضادة للالتهابات.
  • يعمل على منع تكون الحلطات خاصةً السكتات الدماغية.
  • يعمل على المحافظة على صحة القلب والشرايين مما يقلل من خطر الإصابة بأمراضها.
  • يعتبر من الأطعمة التي لا يسبب تناولها زيادةً في الوزن.
  • يساعد في التقليل من خطر الإصابة بالزهايمر.
  • يلعب دورًا في الوقاية من خطر الإصابة بالسكري من النوع الثاني.
  • يمتلك خصائص مصادة للسرطان وذلك لاحتوائه على كميات كبيرة من مضادات الأكسدة.
  • يمتلك الخصائص التي تساعد في علاج التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • يمتلك خصائص مضادة للبكتيريا.

حقيقة المضمضة بزيت الزيتون

تعتبر طريقة المضمضة بزيت الزيتون من الطرق القديمة والتي تم الاعتماد عليها عبر العصور المختلفة للحفاظ على صحة الفم والأسنان، كما أن الدراسات الحديثة قد أثبتت فاعلية المضمضة بزيت الزيتون أو الزيوت الأخرى وأثبتت الدراسات أن هذه الطريقة تساعد في القضاء على البكتيريا الضارة في الفم بالإضافة إلى ترطيب اللثة وزيادة إفراز اللعاب، كما لا تقتصر هذه الطريقة على زيت الزيتون بل يمكن استخدام الزيوت الطبيعية الأخرى كزيت جوز الهند، ومن أبرز فوائد المضمضة بزيت الزيتون ما يأتي:[٢]

  • تعمل على قتل البكتيريا الضارة في الفم.
  • تساعد في التقليل من رائحة الفم الكريهة.
  • تساعد في تقليل تجاويف الأسنان.
  • تساعد في تقليل الالتهابات إلى جانب الحفاظ على صحة اللثة.
  • من الممكن أن تمتلك فوائد أخرى ولكن قلة الدراسات التي أجريت يحول دون اكتشافها.
  • تعتبر طريقة سهلة ورخيصة الثمن مما يسهل استخدامها في الروتين اليومي.

كيفية المضمضة بزيت الزيتون

يمكن القيام بهذه الطريقة عن طريق استخدام زيت الزيتون أو الزيوت الطبيعية الأخرى كزيت جوز الهند، ونظرًا لسهولة استخدامها وتوفر مكونات هذه الطريقة فإنه من السهل إدراجها في الروتين اليومي للشخص، وفيما يأتي أبرز خطوات المضمضة بزيت الزيتون:[٢]

  • تؤخذ ملعقة واحدة من زيت الزيتون أو زيت جوز الهند.
  • القيام بالمضمضة لمدة خمسة عشر إلى عشرين دقيقة دون بلع الزيت.
  • يُبصق الزيت في سلة المهملات وعدم بصقه في المرحاض أو الحوض وذلك لتجنب انسدادها.
  • يُغسل الفم بالماء بشكل جيد قبل تناول الطعام أو شرب المشروبات.

كما يمكن القيام بهذه العملية عدة مرات في الأسبوع أو ثلاث مرات يوميًا، ويمكن البدء بالمضمضة لمدة خمس دقائق ثم زيادتها مع الوقت، وللحصول على أفضل النتائج ينصح بالقيام بهذه العملية عند الاستيقاظ من النوم وعلى معدة فارغة.

دور زيت الزيتون في منع ارتفاع ضغط الدم

يمتلك زيت الزيتون الخصائص التي تساعده في الوقية من أمراض القلب والشرايين وذلك عن طريق خفض ضغط الدم، وذلك يرجع إلى احتوائه على الدهون غير المشبعة الأحادية التي تحتوي على نسب عالية من الأحماض الدهنية الأساسية التي يحتاجها الجسم والمسمى بالأوميغا 3، وقد أثبتت الدراسات أهمية هذه الأحماض الدهنية الأساسية وقدرتها الكبيرة في الحفاظ على صحة القلب والشرايين، ويطلق على هذه الدهون مسمى الدهون الأساسية لأن الجسم لا يقوم بصنعها بنفسه مما يستدعي الحصول عليها عن طريق الطعام.[٣]

دور زيت الزيتون في تقليل خطر السكتة الدماغية

أثبتت دراسات لعلماء فرنسيين قدرة زيت الزيتون على منع السكتة الدماغية لدى كبار السن، ووجد الفريق أن نسبة التعرض للسكتة الدماغية لدى كبار السن الذين يستخدمون زيت الزيتون بانتظام للطبخ أو عمل السلطة أو مع الخبز قد انخفضت إلى واحد وأربعين في المئة مقارنًة مع أولئك الذين لم يستهلكوا زيت الزيتون، وذلك يؤكد أن زيت الزيتون يعتبر طريقة رخيصة وسهلة للتقليل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.[٤]

زيت الزيتون ومشاكل الاكتئاب

خلصت الدراسات التي أجريت في جامعة لاس بالماس دي جران كناريا في إسبانيا إلى أن تناول الأطعمة الغنية بالدهون الضارة وغير المشبعة تعمل على زيادة فرص الإصابة بالاكتئاب على عكس الأشخاص الذين يتبعون نظام غذائي يحتوي على الدهون الأحادية، وأظهرت البيانات التي أجريت على اثني عشر ألف متطوع على مدى ستة سنوات أنه مقارنةً بالأشخاص الذين اعتمدوا على الدهون الأحادية في المقام الأول كزيت الزيتون فإن أولئك الذين قاموا باستهلاك الدهون غير المشبعة قد تزداد لديهم فرصة التعرض للاكتئاب بنسبة ثماني وأربعين في المئة.[٤]

المراجع[+]

  1. Proven Benefits of Olive Oil, , "www.healthline.com", Retrieved in 17-03-2019, Edited
  2. ^ أ ب 6Benefits of Oil Pulling - Plus How to Do It, , "www.healthline.com", Retrieved in 17-03-2019, Edited
  3. 7health benefits of using olive oil in your recipes, , " www.bbcgoodfood.com", Retrieved in 27-03-2019, Edited
  4. ^ أ ب What are the health benefits of olive oil?, , "www.medicalnewstoday.com", Retrieved in 17-03-2019, Edited