تعريف نظرية الانفجار العظيم

تعريف-نظرية-الانفجار-العظيم/

مفهوم الكون

يمكن تعريف الكون على أنّه ذلك الحيز الشاسع الذي يحتوي على كلّ ما يحيط بالإنسان من المادة أو الطاقة، ويدخل في تعريف الكون وجود ملايين المجرات والكواكب والنجوم والسُّدُم، بما في ذلك النظام الشمسي الذي يتألف من الشمس ومجموعة من الكواكب التي تدور حول الشمس، بالإضافة إلى وجود بعض الأقمار التي تدور حول بعض كواكب المجموعة الشمسية وفق مسارات محددة، وهناك العديد من القصص الأسطورية التي تتناول سر نشأة الكون، وما يحتوي عليه من مكونات هائلة، وعلى الجانب المقابل تم وضع مجموعة من النظريات والتفسيرات العلمية التي أسهمت في تفسير نشأة الكون، وهذا يقود إلى تعريف نظرية الانفجار العظيم، وفي هذا المقال سيتم تناول تعريف نظرية الانفجار العظيم.[١]

تعريف نظرية الانفجار العظيم

يمكن تعريف نظرية الانفجار العظيم على أنّها إحدى أبرز النظريات العلمية التي أعطت تفسيرات عن الكيفية التي نشأ من خلالها هذا الكون الفسيح، بكل ما فيه من محتويات منتشرة على نطاقات شاسعة، حيث إنّ الكون جاء نتيجة لحدوث انفجار كبير ضمن ظروف محددة، وكان قد حدث قبل ما يقارب 13.8 مليار عام، وقد وُضعت هذه النظرية في عشرينيات القرن العشرين من قبل عالم الرياضيات الروسي ألكسندر فريدمان وعالم الفلك البلجيكي جورج ليمايتر، لكن تعريف نظرية الانفجار العظيم آنذاك كان في صورة أولية ثم تم إجراء بعض التعديلات عليها في أربعينيات القرن الماضي من قبل عالم الفيزياء الأمريكي جورج جامو وعددٍ من زملائه لتَكُونَ هذه النظرية بصورتها الحديثة أكثر منطقية.[٢]

كما تتداخل مع تعريف نظرية الانفجار العظيم بعض النماذج الرياضية التي ساهمت في توضيح هذه النظرية وتحديد النطاق الذي حدث فيه الانفجار العظيم ليصبح الكون على ما هو عليه الآن، فمن خلال النماذج الرياضية تم تقدير حجم توسُّع الكون، كما ساهمت بعض التلسكوبات الفضائية في المساعدة على تقدير حجم توسع الكون، ومن أبرز هذه التلسكوبات: تلسكوب هابل الفضائي، وتلسكوب سبيتزر الفضائي، كما كان للنظرية النسبية للعالم ألبرت أينشتاين بعض الاسهامات في فهم نظرية الانفجار العظيم، ووفقًا لبعض الحسابات الفيزيائية والرياضية فإنّ درجة الحرارة في منطقة حدوث الانفجار العظيم بعد ثانية منه قد بلغت 10 مليار درجة مئوية.[٣]

آلية حدوث الانفجار العظيم

بعد تعريف نظرية الانفجار العظيم والإشارة إلى بعض الدلائل والنماذج الرياضية التي تدعمها، لا بُدَّ من الإشارة إلى الآلية التي وصفها العلماء، والتي تشرح كيفية حدوث الانفجار العظيم الذي تشكلت عنه الحياة بكل ما فيها في الوقت الحاضر، حيث كانت المادة التي يحتوي عليها الكون بأكمله محصورة ومركزة في منطقة محددة بعد خلقها في أول لحظة من الزمن، ثم انفجرت هذه المادة ذات الكثافة العالية جدًا بقوة هائلة، الأمر الذي أدى إلى تكوين عدد هائل من المجرات المتوزعة في الكون، ويمكن تشبيه الانفجار العظيم بانفجار القنبلة الهيدروجينية، حيث ينشأ عن الانفجار كمية هائلة من الطاقة والحرارة، ثم بدأ الكون بعد ذلك بالتوسع شيئًا فشيئًا.[٤]

المراجع[+]

  1. "Universe", www.britannica.com, Retrieved 23-01-2020. Edited.
  2. "Big-bang model", www.britannica.com, Retrieved 23-01-2020. Edited.
  3. "The Big Bang", www.science.nasa.gov, Retrieved 23-01-2020. Edited.
  4. "The Big Bang ", www.exploratorium.edu, Retrieved 23-01-2020. Edited.

50647 مشاهدة