تعريف النظافة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٩ ، ٩ ديسمبر ٢٠١٩
تعريف النظافة

أهمية النظافة

تعدّ النظافة من أهم القيم التي دعت إليها الشريعة الإسلامية، كما تعد النظافة جزءًا لا يتجزأ عن الإيمان، وبالتالي حظيت باهتمام كبير في الدين الإسلامي أكثر من اهتمام الأديان السماوية الأخرى به، وبالتالي لم يُنظر إلى النظافة على أنها مجرد سلوك يجب القيام به، أو سلوك اجتماعي متعارف عليه يحظى صاحبه بالقبول الإجتماعي فقط؛ بل جعلها الإسلام قضية إيمانية تتصل بالعقيدة، يترتب على الشخص الذي يقوم بها أجرًا عظيمًا، ويؤثم تاركها، وخصص هذا المقال لمعرفة تعريف النظافة، وأساسيات النظافة.[١]

تعريف النظافة

تختلف آراء الناس ومقاييسهم حول تعريف النظافة، وهذا الإختلاف عائد إلى أطباعهم وثقافاتهم ومستوى فكرهم ووعيهم، وهذا الأمر ينتج عنه ما يسمى بعلم التربية الفروق الإجتماعية، والتي تأتي هذه الفروق بسبب اختلاف أنماط الحياة واختلاف مستوى الثقافات والوعي بينهم، فعلى سبيل المثال عند سؤال العديد من الأشخاص حول الكيفية التي يحكم بها على الفرد أنه نظيف، ستتباين الآراء بين كل فرد وآخر، ولكن بالمجمل من الممكن تعريف النظافة على أنها: "مجموعة من السلوكيات التي يقوم بها الشخص للمحافظة على نظافة جسده من الأوساخ أو الجراثيم، بالإضافة إلى المحافظة على البيئة التي حوله"، وبالتالي فإن مفهوم النظافة لا يعتمد على نظافة البدن فقط، أو نظافة الملبس، أو نظافة المسكن ومكان المعيشة، بالإضافة إلى نظافة الشكل الظاهري، فهو يختلف بالتقدير من شخصٍ إلى آخر، ومن مجتمع لمجتمع.[٢]

أساسيات النظافة

هناك العديد من الأساسيات التي ينبغي على كل فرد مراعاتها فيما يخص النظافة، فالنظافة لا تشمل شيء معين بالتحديد، بل تتوسع لتصل إلى البيئة المحيطة بالأفراد أيضًا، ومن أساسيات النظافة:[٣]

  • نظافة الشَّعر: إن من أبرز الأمور التي تطلب العناية الشخصية هي الشعر، فمن الواجب على كلّ شخص الحرص على غسل شعره من مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع؛ وذلك للتخلص من رائحة العرق والأوساخ التي تسببها البيئة المحيطة.
  • الإهتمام بنظافة الأسنان: إن عدم الإهتمام بنظافة الأسنان يرتب الكثير من الأمراض التي تُصاب بها الأسنان، كالتسوس وسقوط الأسنان في سن مبكر، لذلك من الواجب الحرص على تفريش الأسنان بمعدل مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم، بواسطة الفرشاة أو السواك.
  • نظافة الأظفار وعدم إطالتها: وذلك لأن الأظافر أكثر مكان من الممكن أن تتجمع فيه البكتيريا والأوساخ، لذلك من الواجب التأكد يوميًا على نظافة الأظافر، والحرص على عدم إطالتهم؛ لأنه من الممكن إيذاء الغير بهم، خاصة الأطفال بين بعضهم البعض.
  • نظافة البيوت: يجب الحرص على تنظيف البيت يوميًا وإزالة جميع الأتربة التي قد تكون متراكمة على الأثاث، ففي حال إهمال البيت وعدم تنظيفه سيؤدي إلى تعريض أفراد المنزل إلى العديد من الأمراض، بالإضافة إلى إعطاء صورة سلبية للزوار عن أهل المسكن.
  • نظافة البيئة: كما يجب على الإنسان أن يهتم بنفسه وبمسكنه، هو أيضًا ملزمًا بالإهتمام بنظافة بيئته المحيطة به، وذلك بالحرص على نظافة الطرق والأماكن العامة.

المراجع[+]

  1. "الإسلام دين النظافة"، www.islamway.net، اطّلع عليه بتاريخ 06-12-2019. بتصرّف.
  2. "مقياس النظافة في حياة المسلم"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 06-12-2019. بتصرّف.
  3. "النظافة"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 06-12-2019. بتصرّف.