الفشار والرجيم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٦ ، ٦ فبراير ٢٠٢٠
الفشار والرجيم

الفشار

يمكن للفشار أن يكون جيد لصحة جسم الإنسان أو سيء أيضًا على الصحة، وذلك يعتمد على طريقة التي سوف يتم تحضيره بها، وحيث يعد الفشار كما هو دون إضافة الملح أو السكر له وجبة خفيفة صحية وغنية بالعناصر الغذائية، وإن الفشار عبارة عن أحد أنواع نواة الذرة الذين عندما يعرضه الناس للحرارة يفرقع ليصبح قطني وخفيف، وحيث يحتوي الفشار على العديد من العناصر الغذائية والفيتامينات عند تحضيره بالطريقة الصحيحة، فحيث تعد الطريقة الهوائية دون إضافة الزيت من أفضل الطرق الصحية حيث يمكن تحضير الفشار عن طريق آلة تصنيع الفشار الهوائية، فحيث يتناول الناس عادةً الفشار في السينما مع بعض الإضافات والنكهات، وفي هذا المقال سوف يتم الحديث عن الفشار والرجيم.[١]

الفشار والرجيم

يعد الفشار أحد أنواع الذرة الخاصة والذي يفرقع عند تعريضه للحرارة، وفي مركز كل حبة من الذرة يحتوي على كمية صغيرة من الماء، حيث يتمدد عند تعريضه للحرارة، وفي النهاية يتسبب ذلك في انفجار النواة، فحيث يتم إيجاد الفشار منذ القدم في المكسيك وذلك يعود منذ 5000 آلاف سنة، وفيما يأتي علاقة الفشار والرجيم:[٢]

يساهم في نزول الوزن

يحتوي الفشار على كمية عالية من الألياف ويعد قليل بالسعرات الحرارية، وله كثافة منخفضة بالطاقة حيث تعد كل هذه الخصائص للأغذية الصديقة لنزول الوزن، وحيث يزود الكوب الواحد من الفشار الهوائي ب31 سعرة حرارية، فحيث يعد هذا النوع من الفشار الأكثر انخفاض بالسعرات الحرارية بالمقارنة بباقي الوجبات الخفيفة، وفي دراسة تقارن الشعور بالامتلاء والشبع بعد تناول الفشار ورقائق شيبس البطاطا، فقد وجدوا بأن 15 سعر حراري من الفشار يشعر بالشبع والامتلاء تمامًا كتناول 150 سعر حراري من شيبس البطاطا، ولأنه يعد قليل بالسعرات الحرارية، ومنخفض بالكثافة من الطاقة، وعالي بالمحتوى بالألياف، ويزيد من الشعور بالشبع، وقد يساهم تناول الفشار بتقليل من كمية السعرات الحرارية ومنها يساهم في نزول الوزن، ولا يمكن نسيان بأن الاعتدال هو مهم وبالرغم من أنه يشعر بالشبع من باقي الوجبات الخفيفة، إلا إنه لا يزال يعد بأنه يساهم في زيادة الدهون عند تناوله بكمية كبيرة.[٢]

عالي بالألياف

يعد الفشار من المصادر الغنية بالألياف، فحيث كل كوب يزود الجسم بواحد غرام من الألياف الغذائية، وحيث تعد الألياف أحد انواع الكربوهيدرات التي لا يمكن للجسم هضمها وتحطيمها، مما تساهم في إضافة الكتلة إلى الأغذية ويؤدي ذلك للشعور بالشبع والامتلاء، وأيضًا تقوم الألياف بإبطاء عملية الهضم مما تشعر بالشبع والامتلاء لفترة أطول، وحيث يحتاج الأشخاص البالغين ما بين 21 -38 غرام من الألياف كل يوم، وذلك يعتمد حسب العمر والجنس، وحيث وجدوا في دراسة عام 2015 قد تم نشرها بأن الاشخاص قد يصبحوا قادرين على نزول الوزن عند رفع الكمية المأخوذة كل يوم إلى ما يقارب 19 غرام من الألياف الغذائية كل يوم، فحيث يساهم الفشار إلى الوصول إلى الكمية المطلوبة للألياف الغذائية كل يوم، لتحسين من عملية نزول الوزن.[٣]

فيديو عن الفشار والرجيم

الفشار يعد من الأغذية التي ذائما نجدها في الأنظمة الغذائية، حيث 4 اكواب من الفشار يساوي نصف رغيف صغير، في هذا الفيديو تتحدث أخصائية التغذية العلاجية دانة بردقجي حول الفشار والرجيم وكيف يساعد على تخسيس الوزن. [٤]

المراجع[+]

  1. "Is popcorn a healthy snack?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 5-2-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Popcorn Nutrition Facts: A Healthy, Low-Calorie Snack?", www.healthline.com, Retrieved 5-2-2020. Edited.
  3. "Popcorn and Weight Loss", www.livestrong.com, Retrieved 5-2-2020. Edited.
  4. "الفشار والرجيم وكيف يساعد على تخسيس الوزن"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 10-07-2019.