ما هي فوائد الملح

بواسطة: - آخر تحديث: ٢١:٠٣ ، ٢٤ يناير ٢٠٢٠
ما هي فوائد الملح

الملح

يحتاج الجسم إلى الملح -كلوريد الصوديوم- بكميات مناسبة، فالكثير أو القليل -جدًا- منه سيزيد احتمالية الإصابة ببعض المشكلات الصحية، ومن المعروف بأن الصوديوم يشكل نسبة 40% من محتوياته، بينما النسبة المتبقية فهي من الكلور، يكمن دور الملح في تحقيق التوازن بين السوائل ويعد مهمًا لوظائف العضلات والأعصاب، لكن الكثير من الصوديوم يُسهم في تشكيل حصى الكلى وزيادة الإصابة بارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية، والذي يصاحبه شعور بالعطش وسرعة في التخلص منه خارج الجسم، بينما القليل -جدًا- منه يؤدي إلى نقص الصوديوم في الدم، ويرتبط ذلك ببعض الأعراض كالدوخة والتشنجات العضلية، وسيتم في هذا المقال سيتم مناقشة أهم فوائد الملح.[١]

ما هي فوائد الملح

وفيما يتعلق بفوائد الملح، توفر ملعقة صغيرة من ملح الطعام حوالي 2325 مليغرام من الصوديوم، وهذه كمية تتجاوز الكمية الموصى بها منه يوميًا -وهي 2300 مليغرام- للبالغين والأطفال، لكن في المقابل يجب على مصابي داء السكري وارتفاع ضغط الدم ومرض الكلى المزمن أن يحصلوا على ما لا يتعدّى 1500 مليغرام يوميًا، ومن فوائد الملح يُذكر ما يأتي:[٢]

تقليل الإصابة بنقص اليود

يعد اليود من الأملاح المعدنية الضرورية لتصنيع هرمون الغدة الدرقية، والذي لا يستطيع الجسم إنتاجه بشكل طبيعي، وبالتالي يجب الحصول على كميات كافية منه، لتغطية احتياجات الجسم منه، فأي نقص لليود سيزيد احتمالية الإصابة بتضخم الغدة الدرقية أو قصور الدرقية، كما ترتبط إصابة الحامل أو المرضع بهذا النقص مع زيادة الإصابة بالإعاقة الذهنية -التخلف العقلي-، فهو ضروري لتطور الدماغ والهيكل العظمي أثناء الحمل وسنوات النمو المبكرة للأطفال، ومن المعروف بأن أصنافًا كثيرة من الملح تُعالج باليود، ليكون أحد مصادرها المهمة، والتي تقلل الإصابة بأي حالة صحية مذكورة سابقًا.[٣]

تعويض سوائل الجسم

ومن فوائد الملح أيضًا، أنه ضروري للمحافظة على ترطيب الجسم وتوازن الشوارد، لضمان وظائف سليمة لأعضاء الجسم، وهذا يتطلب الحصول على كميات كافية من المغنيسيوم والبوتاسيوم والكالسيوم والصوديوم، ومن الأفراد الذين يحتاجون لتعويض ما يفقدونه من الماء والملح بالتعرّق، هم ممارسوا التمارين الرياضية بانتظام وكذلك الأفراد الذين تتعرّض أجسامهم للجفاف أو بعض الحالات الصحية، كالكوليرا والإسهال، وهذا يستلزم حصولهم على مزيج من الماء والسكر والملح لتعويض السوائل المفقودة، وعادةً ما يتوفّر كمحلول يُعرف ضمن المعالجة بالإمهاء الفموي Oral Rehydration Solution، الأمر الذي يفسر فوائد الملح.[٣]

تحسين صحة القلب والأوعية الدموية

يؤثر الملح في صحة القلب والأوعية الدموية، وبالتالي يرتبط باحتمالية الإصابة بالسكتات الدماغية والنوبات القلبية، نتيجة ارتفاع ضغط الدم، فتناول كميات كافية من الكالسيوم والمغنيسيوم والصوديوم يقلل الإصابة بهذه الحالات، وبقدر ضبط الكميات المتناولة من الملح، ستتأثر مستويات ضغط الدم، وعلى النقيض من ذلك يمكن استهلاك المزيد من الملح والسوائل المرطبة، لغايات ضبط مستوياته المنخفضة -القراءات التي تشير إلى مستويات أقل من 90/60-، وبالتالي زيادة حجم الدم المتدفق في الشرايين، مما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، ما يفسر فوائد الملح في تحسين صحة القلب والأوعية الدموية.[٣]

تقليل الإصابة بضربة الشمس

يعد التعرّض لأشعة الشمس الحارقة فترة طويلة أو تعرّض الجسم لدرجات حرارة مرتفعة من البيئة المحيطة، أمرًا يتطلب من الجسم إطلاق الحرارة للوصول إلى درجات الحرارة المناسبة للجسم، لكنه في هذه الحالة يفشل ويترتب على ذلك ارتفاع الحرارة، الأمر الذي يشكل تهديدًا لأعضاء الجسم الرئيسة، وما يساعد عادةً على تبريده هو التعرّق الذي يؤدي لفقدان الملح والماء من الجسم، وبالتالي يتوجّب المحافظة على ترطيبه واستهلاك كميات كافية من الملح للمحافظة على توازن الشوارد، ومن ناحية أخرى يمكن معالجة المصابين بضربة الشمس بالحصول على الماء أو السوائل التي تحتوي على السكر والملح.[٣]

المراجع[+]

  1. "How much salt should a person eat?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 20-01-2020. Edited.
  2. "Salt 101: Why You Need It, How Much Is Too Much, and How to Cut Back", www.everydayhealth.com, Retrieved 20-01-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "13 Impressive Benefits Of Salt", www.organicfacts.net, Retrieved 20-01-2020. Edited.