الفرق بين البوتوكس والفيلر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٩ ، ١٠ نوفمبر ٢٠١٩
الفرق بين البوتوكس والفيلر

العلاجات التجميلية

إنَّ طموح أي امرأة الحصول على بشرة شابة مُفعمة بالحيوية وخالية من العيوب، لكن في الوقت الحالي لم تعد تلك الاهتمامات مُقتصرة على المرأة لوحدها أو الفئات العمرية المتقدمة، بل أصبحت نضارة البشرة وشبابها من الاهتمامات الأساسية لكافة المراحل العمرية سواء من السيدات أم من الرجال، كما أنه من الممكن الحصول على هذا المظهر الشاب بواسطة العديد من العلاجات التجميلية والتي أصبحت في الوقت الحاضر جزءً من حياة البعض، وبالتالي فإن هناك العديد من الخيارات العلاجية الفعالة والآمنة التي تضمن الحصول على بشرة جميلة وخالية من الشوائب، وعلى رأس هذه العلاجات البوتوكس والفيلر، لذلك سيتم توضيح ما هو حقن البوتوكس، وما هو حقن الفيلر، والفرق بين البوتوكس والفيلر، أفضل سن مناسب لاستخدام الفيلر والبوتوكس.[١]

ما هو حقن البوتوكس

يعد البوتوكس من العلاجات القديمة التي استخدمت منذ عام 1991وذلك لعلاج بعض الأمراض العصبية كالشلل الدماغي الذي يصيب الأطفال، ويقوم هذه العلاج بوقف إفراز بعض المواد الكيميائية من نهايات الأعصاب المغذية للعضلات التي تم حقنها، لذلك فإنه يمنع هذه العضلات من الانقباض، ممّا يعمل على تخفيف حركتها القوية المؤدية إلى ظهور التجاعيد، ففي السن القبل الثلاثين تنبسط العضلات وتنقبض بسهولة الموجودة بالثلث العلوي من الوجه، لكن بعد سن الثلاثين تأخذ تلك العضلات وضع الانقباض الدائم المؤدي لظهور الخطوط بالوجه.[٢]

أما عن طريقة الحقن فإنه في البداية يتم تعقيم الجلد بشكلٍ جيد، ثم يُحقن الدواء عن طريق إبرة رفيعة جدًا، مع الأخذ بعين الاعتبار أن تكون كميات الدواء قليلة ومخففة من خلال الجلد داخل عضلات الوجه التعبيرية، ثم يكرر الحقن داخل كل عضلة مُراد علاجها، وتستغرق مدة الحقن حوالي 5 إلى 10 دقائق فقط، ولا يُصاحب الحقن إلا الشعور بوخزٍ خفيف، ومع العلم أن تأثير الدواء يبقى في الأماكن التي تم حقنها بواسطته، فهي لا تؤثر كليًا على العضلات المجاورة التي تتحرك بشكلٍ طبيعي.

ما هو حقن الفيلر

بما أن التقدم في العمر يعتبر من أكثر ما يقلق السيدة لما يظهر على الوجه من تجاعيد وبروز علامات الشيخوخة بشكلٍ واضح، لذلك تلجأ العديد من النساء للمحافظة على أنفسهن من تلك العلامات، ويعتبر الفيلر واحدًا من أهم العلاجات التجميلية المصنعة أو الطبيعية، تستخدم لجعل الوجه أكثر ملائة، كما أنه يتم حقنه في الفراغات والتجاعيد، ويستخدم لتكبير الشفاه والخدود، وبالرغم من أن الفيلر مادة تحقن بواسطة الإبر إلا أنها لا تعد جراحية ولا تحتاج للتخدير، لكن من الممكن أن يستخدم الطبيب التخدير الموضعي للتخفيف من آلام الحقن، ويقوم الطبيب بملء إبر مخصصة للحقن بالمادة والكمية المناسبة، ثم يتم الحقن في الأماكن المرغوبة، وهذا الإجراء لا يتعدى النصف ساعة ومن الممكن مشاهدة النتائج فورًا، ولذلك لا بد من توضيح الفرق بين البوتوكس والفيلر.[٣]

الفرق بين البوتوكس والفيلر

يُعد البوتوكس والفيلر من العلاجات التجميلية والتي لا تنطوي على عمليات جراحية، حيث هناك نوعين من التجاعيد: الأول يسمى بالتجاعيد التعبيرية والتي يستخدم لها مادة البوتوكس، أما النوع الثاني يسمى بالتجاعيد الثابتة والتي تستخدم لها مادة الفيلر، وهذا هو الفرق بين البوتوكس والفيلر الرئيسي، حيث يحتوي البوتوكس على مادة بكتيرية نقية تؤدي إلى توقف عضلات الوجه عن تشكيل التجاعيد وظهور الخطوط الناتجة عن تعبيرات الوجه، أما الفيلر يحتوي على مكونات كالكولاجين، مما يساعد على تحفيز نمو الكولاجين في الوجه ورفع الجلد لاستبدال الكولاجين، مما يُملئ الأماكن التي ضعفت بسبب الشيخوخة والتي تفتقر إلى الحجم، كما يستمر مفعول البوتوكس لحوالي تسعة أشهر وذلك بحسب الاعتناء بالبشرة.[٤]

ويعد الفرق بين البوتوكس والفيلر مرتبطًا بمدة بقاء مفعوله، حيث يرتبط مفعول الفيلر بالنوعية المستخدمة بالحقن، فهناك نوعيات تستمر لمدة ثلاثة أشهر ونوعيات تبقى لمدة سنة أو أكثر، وبالتالي فإن الاختيار بين البوتوكس والفيلر يعود إلى نوعية التجاعيد المرغوب إزالتها، فإذا كانت من التجاعيد الشائعة كتعبيرات الوجه، مثل الابتسام والعبوس أو رفع الحاجبين، فيكون البوتوكس هو الحل المناسب؛ لأنه سيخفف من حركتها ووضوحها، أما إذا كان الهدف ملئ المناطق التي تفتقر إلى الحجم، يُعد الفيلر الأفضل لهذه الحالة، كالتجاعيد الساكنة التي تظهر ولو كان الوجه مستريحًا، وغالبًا ما تستخدم للخدين وحول الفم، إذن فالبوتوكس والفيلر كلاهما يعالج مشكلات في مناطق مختلفة في الوجه، وذلك بالرغم من الفرق بين البوتوكس والفيلر.[٤]

أفضل سن مناسب لاستخدام الفيلر والبوتوكس

بعد معرفة الفرق بين البوتوكس والفيلر لا بد من معرفة أفضل سن للجوء إلى استخدام مثل هذه التقنيات، فبالنسبة للبوتوكس يجد الأطباء صعوبة في تحديد العمر المثالي للتجميل بحقن البوتوكس وحمض الهيالورونيك، لكنهم يرون أنه في حال ارتخاء جلد أسفل الوجه من الممكن اللجوء إلى حقن البوتوكس للتخلص من التجاعيد وذلك بمسك الوجه، وفي هذه الحالة يتم الوقاية من الشيخوخة، وممكن لأي سيدة شابة اللجوء إلى حقن الفيلر ابتداءً من سن الثلاثين؛ وذلك لتعزيز الأماكن المترهلة في الوجه وتأخير ظهور التجاعيد والحد من تراخي جلد الوجه بصورة سيئة، ويحذر الأطباء من وجود مادة البوتولينوم السامة داخل حقن البوتوكس؛ والتي تسبب الإدمان عليها، أما الفيلر ينصح الأطباء اللجوء لحقنه في سن الأربعين، وبواسطة الفيلر تتخلص السيدات من علامات التجديد التي تتشكل حول العينين والجبهة.[٥]

فيديو عن الفرق بين البوتكس والفيلر

توضح أخصائية الجلدية والعلاج بالليزر الدكتورة دانا العزب في هذا الفيديو الفرق بين البوتكس والفيلر من حيث التركيب والحالات التي يستخدم كل منها.[٦]

المراجع[+]

  1. "أحدث العلاجات التجميلية Happy Lift"، www.sayidaty.net، اطّلع عليه بتاريخ 04-11-2019. بتصرّف.
  2. "البوتوكس .... وداعاً للتجاعيد"، www.layalina.com، اطّلع عليه بتاريخ 04-11-2019. بتصرّف.
  3. "بوتكس أم فيلر أيهما أفضل.."، www.sayidaty.net، اطّلع عليه بتاريخ 04-11-2019. بتصرّف.
  4. ^ أ ب "ما الفرق بين البوتوكس والفيلر وأيهما أفضل؟"، www.hiamag.com، اطّلع عليه بتاريخ 03-11-2019. بتصرّف.
  5. "البوتكس والفيلر... ما هو السن المناسب لاستعمالهما؟"، www.lahamag.com، اطّلع عليه بتاريخ 03-11-2019. بتصرّف.
  6. "الفرق بين البوتكس والفيلر"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 03-11-2019. بتصرّف.