الفاكهة و الخضار تساعد في تلون البشرة الشاحبة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٥١ ، ١٦ يوليو ٢٠١٩
الفاكهة و الخضار تساعد في تلون البشرة الشاحبة

الشحوب

الشحوب أو كما يُطلق البشرة الشاحبة هو اختلاف لون الجلد إلى لون أفتح من اللون الطبيعي للجلد في أجزاء الجسم، وقد يعود ذلك إلى انخفاض تدفق الدم والأكسجين إلى تلك المنطقة من الجلد، أو قلة عدد كريات الدم الحمراء، يمكن أن يكون الشحوب في جميع أنحاء الجسم أو يتمركز في منطقة معينة، وعادةً ما يتمركز في أحد الأطراف، وتجب مراجعة الطبيب في حالة ظهور مفاجئ للشحوب العام أو شحوب في منطقة معينة في الجسم.[١]

أسباب شحوب البشرة

أحد أسباب شحوب البشرة هو فقر الدم وهي حالة لا ينتج فيها الجسم ما يكفي من خلايا الدم الحمراء، ويعتبر أحد أكثر أسباب الشحوب شيوعًا، يمكن أن يكون فقر الدم حادًا يظهر بشكل مفاجئ أو مزمن ويتطور ببطء مع مرور الزمن، وهناك العديد من الأسباب المؤدية إلى الشحوب، منها:[١]

  • قلة التعرّض لأشعة الشمس المفيدة.
  • التعرّض للبرد وأثر الصقيع.
  • انخفاض ضغط الدم بشكل مفاجئ.
  • انسداد أحد شرايين الأطراف.
  • طبيعة الجلد قد تكون شاحبة منذ صغر الإنسان.

علاج شحوب البشرة

يعتمد العلاج بناءً على سبب شحوب البشرة، فإما أن يكون العلاج بسيطًا بتناول المكمّلات الغذائية أو قد يتطلب الجراحة ويكون أكثر تعقيدًا، ومن طرق العلاج:[١]

  • اتباع نظام غذائي متوازن يشمل أفضل الفاكهة والخضار التي تساعد في شحوب الوجه.
  • تناول الحديد وفيتامين B12.
  • علاج المشاكل الصحية التي تؤدي إلى شحوب البشرة.
  • الجراحة، فقط في الحالات الشديدة والتي تحتاج إلى علاج انسداد الشرايين.

تأثير الغذاء على الجسم

التغذية مهمة جدًا وهي من أهم العوامل التي تؤثر بصحّة جسم الإنسان، فالغذاء غير الصحي هو سبب أساسي ومهم في تعطّل عمليات الأيض في الجسم، وزيادة الوزن وأيضًا يسبّب ضرر لبعض أعضاء الجسم مثل القلب والكبد، ولكن هذا التأثير لا يتوقف عند أعضاء الجسم الداخلية بل يتأثر الجلد أيضًا بطبيعة تغذية الإنسان، ومن أهم أجزاء الجلد المتأثرة هي البشرة.[٢]

وأثبتت الدراسات أن الأشخاص الذين يتناولون كميّة وفيرة من الفاكهة والخضروات يمتازون بلون البشرة الذي تبدو بصحة جيدة وجذابة، وقد وجد الخبراء في أواخر الأبحاث أن التحسين ولو كان بسيطًا في النظام الغذائي يُعطي نتائج واضحة على لون البشرة.[٣]

الفاكهة والخضار التي تساعد في تلون البشرة الشاحبة

بينما يبحث العلماء في المزيد عن النظام الغذائي والجسم، فمن الواضح بشكل متزايد أن ما يأكله الإنسان يمكن أن يؤثر بشكل كبير على صحة بشرته وتأخر شيخوختها، ومن أفضل الفاكهة والخضار التي تساعد في تلون البشرة الشاحبة:[٤]

الأفوكادو

يحتوي الأفوكادو على نسبة عالية من الدهون المفيدة التي تساعد على مرونة ورطوبة البشرة، وأنواع من الفيتامينات مثل فيتامينات E و C والتي تعد مهمة جدًا لصحة البشرة فهي مضادات للأكسدة التي تحمي البشرة من التأكسد وتؤخر علامات التقدم في السنّ، كما أنها تحتوي على المركبات التي تحمي البشرة من أضرار أشعة الشمس، توفّر حصّة 100 غرام أو نصف حبة من الأفوكادو 10% من الحصة المرجعية اليومية لفيتامين E و17% لفيتامين C.

جوز عين الجمل

الجوز هو مصدر جيد للدهون الأساسية؛ التي لا يمكن أن يصنعها الجسم بنفسه، والزنك وفيتامين E وفيتامين C والسيلينيوم والبروتين، وكلها عناصر مغذية تحتاجها البشرة للبقاء بصحة جيدة، تحتوي أونصة واحدة "28 غرام" من الجوز على 6% من الحاجة اليومية للزنك، وهو ضروري للبشرة لتعمل بشكل صحيح كحاجز لفصل الأعضاء الداخلية عن المحيط الخارجي، فضلًا عن أنه ضروري للمساعدة على الشفاء من الجروح ومكافحة كل من البكتيريا والالتهابات.

البطاطا الحلوة

تعد البطاطا الحلوة مصدرًا مهمًا للبيتا كاروتين، الذي يعمل بمثابة حاجب طبيعي للشمس ويحمي البشرة من أضرار أشعة الشمس، بالتالي فهو يساعد في منع حروق الشمس وموت خلايا الجلد ومنع جفافها وتأخير ظهور التجاعيد، ومن المثير للاهتمام، أن تناول كميات وفيرة من البيتا كاروتين قد تضيف أيضًا لونًا دافئًا على البشرة، مما يسهم في مظهر صحي جدًا بشكل عام، ولذلك فهي تعدَ من أفضل الفاكهة والخضار التي تساعد في تلون البشرة الشاحبة.

الفلفل الأحمر أو الأصفر

يعدّ الفلفل الحلو مصدرًا غنيًا بالبيتا كاروتين الذي يتحول داخل الجسم إلى فيتامين A وهو فيتامين مهم لصحة البشرة، وهو مصدر غنيّ أيضًا بفيتامين C الذي يساعد في بناء بروتين الكولاجين، والدور الأساسي لهذا البروتين هو المساهمة في بناء بشرة خالية من التجاعيد وقوية، ولاحتوائه على البيتا كاروتين فهو يعدّ من أفضل الفاكهة والخضار التي تساعد في تلون البشرة الشاحبة، ويحتوي كوب واحد "149 جرام" من الفلفل الأحم على ما يعادل 92٪ من الحاجة اليومية لفيتامين A.

البروكلي

يعد البروكلي مصدر جيد للفيتامينات والمعادن والكاروتينات التي تعتبر مهمة لصحة الجلد، كما أنه يحتوي على السولفورافان، والذي يساعد في منع سرطان الجلد وحماية البشرة من حروق الشمس، وأكدت الدراسات أن السولفورافان مادة تساعد على الحفاظ على الكولاجين في الجلد.

الطماطم

تعتبر الطماطم مصدرًا جيدًا لفيتامين C وكافة الكاروتينات الرئيسة، وخاصة اللايكوبين، وتساعد هذه الكاروتينات في حماية البشرة من أضرار أشعة الشمس وتساعد في منع التجاعيد، ولاحتوائها على البيتا كاروتين فهي من أفضل الفاكهة والخضار التي تساعد في تلون البشرة الشاحبة.

العناصر الغذائية المهمة لعلاج شحوب البشرة

صرّح معظم الخبراء أن الاهتمام بأنواع وجبات الطعام الغنية بالعناصر الغذائية والمعادن هي أفضل الطرق للتأكد من تناول غذاء صحي ومفيد للبشرة، ومن أهم العناصر الغذائية الموجودة داخل الفاكهة والخضار التي تساعد في شحوب البشرة:[٥]

  • مضادات الأكسدة: يمكن الحصول عليها في جميع أنواع الأطعمة، وخاصّة الفواكه والخضروات الملونة مثل: التوت، الطماطم، المشمش، البنجر، السبانخ، البطاطا الحلوة، اليوسفي، الفلفل والفاصوليا.
  • فيتامين A: يمكن الحصول على هذا الفيتامين من الجزر، الشمام، والبرتقال.
  • فيتامين C: يتواجد بشكل كبير في الفلفل الحلو، الحمضيات، البابايا، الكيوي والبروكلي.
  • فيتامين E: يمكن الحصول عليه في الزيوت النباتية، المكسرات، الزيتون، السبانخ، الهليون، والخضار الورقية.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "Paleness", www.healthline.com، Retrieved 23-06-2019. Edited.
  2. "The 12 Best Foods for Healthy Skin", www.healthline.com، Retrieved 23-06-2019. Edited.
  3. "Skin Tone Linked To Fruit And Vegetable Consumption", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 04-07-2019. Edited.
  4. "The 12 Best Foods for Healthy Skin", www.healthline.com, Retrieved 23-06-2019. Edited.
  5. "Slideshow: Foods for Healthy, Supple Skin", www.webmd.com, Retrieved 23-06-2019. Edited.