الحركات اللاإرادية ومعانيها النفسية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٨ ، ٩ يناير ٢٠٢٠
الحركات اللاإرادية ومعانيها النفسية

الحركات اللاإرادية

اضطرابات الحركة: هو مصطلح يشير إلى مجموعة من حالات الجهاز العصبي التي تسمى الأمراض العصبية المختلفة، والتي تكون سبب لحركة غير طبيعية متزايدة، وقد تكون حركات إرادية أو لاإرادية، ومن الممكن أن تسبب أيضًا حركات ضعيفة الوتيرة أو بطيئة[١]، والحركات اللاإرادية: هي مجموعة من الحركات غير المنضبطة والتي تظهر على شكل تشنجات لا إرادية، أو رعاش، أو خلل التوتر، أو رمع عضلي، أو التسمم، أو الرقص، حيث هناك الكثير من الحركات اللاإرادية ومعانيها النفسية.[٢]

الحركات اللاإرادية ومعانيها النفسية

سيتم توضيح العديد من الحركات اللاإرادية ومعانيها النفسية لدى الأشخاص، حيث تختلف هذه الحركات من شخصٍ لآخر سواء من حركات الأصابع أو حركات اليدين، أو حتى حركات الوجه اللاإرادية، وقد تشترك حركتين أو أكثر لنفس الشخص، وفيما يأتي سبعة من الحركات اللاإرادية ومعانيها النفسية :[٣]

  • حركة عض الشفاه: تعني أن الشخص يمنع نفسه بالقوة من قول أي شيء وكأنه يحاول ابتلاع الكلام أو يمنع نفسه من الكذب أو عند عدم الرغبة في مشاركة الحديث مع الآخرين، ولكن عندما تصبح هذه الحركة عادة دائمة فهي تشير إلى عدم الرضوخ للانفعالات الداخلية.
  • ضم اليدين: حركة ضم اليدين عند التحدث سواء كان الشخص جالسًا أو واقفًا لديها اثنان من المعاني: الأول على أن المتحدث خجول جداً أي يشعر بالانغلاق، وغير قادر على التواصل مع الآخرين بشكل فعّال، وعدم القدرة في التحكم بنفسه أثناء مخاطبته للآخرين، والثاني تعني الشعور بالانزعاج، أوالملل الشديد، أو الرغبة الشديدة للدفاع عن النفس، والحرص الشديد من صدور رد فعل قد يزعج الطرف الآخر.
  • رفع اليد إلى مستوى الرأس: هذه الحركة هي إبحار مع الذات ومحاولة للاختلاء بالنفس، وتعني التواصل مع الأفكار الداخلية ومحاولة الوصول إلى كل جزئية في هذه الأفكار وإطلاقها سواء من أفكار أو مشاعر.
  • وضع اليد في الجيب أثناء الحديث: هي حركة فيها تحدي وكبرياء ومقاومة، وهي حركة تدل على موقف معين ضد الطرف الآخر، ورغبة ملحة في عدم المصارحة والإفصاح عما يجول في النفس أو الإفصاح عن حقيقة ما، ووضعها بشكل مبالغ فيه يدل على الشعور بالعزلة والشخصية المنغلقة.
  • عدم الاستقرار أثناء الجلوس: كثرة الحركة بشكل مبالغ فيه أو بدون سبب خلال الجلوس مع أشخاص آخرون يدل على أن الشخص يعاني من عدم الاستقرار النفسي والعاطفي لدى الشخص.
  • ملامسة الشعر: إذا قام الشخص بملامسة شعره ورأسه باستمرار وبشكل لطيف فإنه يدل على المحبة أو الإعجاب بالطرف الآخر المقابل له، وغالبًا يكون الرجل الذي يقوم بهذه الحركة أكثر من المرأة.

أسباب الحركات اللاإرادية

هناك العديد من الأسباب للحركات اللاإرادية، حيث يعود السبب بشكل عام إلى تلف في الأعصاب، أو تلف في مناطق محددة من الدماغ، وقد تختلف الأسباب باختلاف العمر، فيما يأتي الأسباب تبعًا للعمر:[٤]

  • أسباب الحركات اللاإرادية عند الأطفال:
    • نقص الأكسجين أثناء الولادة.
    • اليرقان الناتج عن الصبغة الزائدة من إفرازات الكبد تسمى البيليروبين.
    • الشلل الدماغي.
  • أسباب الحركات اللاإرادية عند البالغين:
    • المخدرات.
    • إصابات الرأس التي تؤثر على الدماغ.
    • السكتة الدماغية.
    • شلل الرعاش.
    • نوبات الصرع.
    • الزُهري.
    • أمراض الغدة الدرقية.
    • الاضطرابات الوراثية، مثل: مرض هنتنغتون ومرض ويلسون.

المراجع[+]

  1. "Movement disorders", www.mayoclinic.org, Retrieved 28-12-2019. Edited.
  2. "Types of Involuntary Movements", stanfordmedicine25.stanford.edu, Retrieved 28-12-2019. Edited.
  3. "حركات لاإرادية.. تفك شفرة الشخصيات النفسية"، www.hiamag.com، اطّلع عليه بتاريخ 07-01-2020. بتصرّف.
  4. "What You Should Know About Involuntary Movements", www.healthline.com, Retrieved 29-12-2019. Edited.