اضطراب الشخصية الهستيرية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٥ ، ٢٣ ديسمبر ٢٠١٩
اضطراب الشخصية الهستيرية

الأمراض النفسية

الاضطرابات النفسية أو العقلية هي حالات مرضيّة تُؤثِّر على مسارات وظيفية عدّة في بنية الدماغ، وذلك من مثيلات التفكير والشعور والمزاج والسلوكيات عمومًا، وقد تكون هذه الحالات عرضيّة أو مؤقتة، أو قد تكون مزمنة وطويلة الأمد، وأبرز ما يُميِّز الاضطرابات العقلية أنّها تُؤثِّر على قدرة المريض على التواصل مع الآخرين وأداء المَهام اليومية، ويجدر التنويه إلى أنّ هنالك العديد من الاضطرابات النفسية مثل اضطرابات القلق واضطرابات الأكل أو الشهية واضطراب ما بعد الصدمة بالإضافة إلى الفُصام وغيرها، وسيتم في هذا المقال التركيز على واحدة من الاضطرابات النفسية وهي اضطراب الشخصية الهستيرية.[١]

اضطراب الشخصية الهستيرية

ينتمي اضطراب الشخصية الهستيرية إلى مجموعة من الاضطرابات العقلية التي تُسمَّى باضطراب الشخصية الدرامية، حيث يُعاني مرضى هذا الاضطراب من مشاعر شديدة وغير مستقرة بالتوافق مع تصوّر ذاتي مشوَّه عن الذات، وبالإضافة إلى ذلك فإنّهم يعانون من مشاكل في الثقة بالنفس وتقدير الذات، حيث يعتمد تقديرهم لذاتهم على آراء الآخرين وموافقتهم لهم ولسلوكياتهم، ويظهرون على أنّهم يمتلكون رغبة مرضية مُلحِّة جدًا في مراقبة الآخرين لتصرفاتهم والحكم عليهم بناءً على ذلك، وغالبًا ما يتفاقم ذلك لتظهر تصرّفاتهم على نحوٍ غير لائق ومثير لجذب الانتباه، ويجدر التنويه إلى أنّ هذا الاضطراب شائع في النساء أكثر من الرجال، وعادةً ما يظهر على نحوٍ واضح في سن المراهقة أو في مرحلة البلوغ المُبكِّرة، وبعد أن تمّ التنويه إلى صفات عامّة لمرضى اضطراب الشخصية الهستيرية مع التعريج على تعريفها، لا بُدّ من ذِكر لمحة عن أبرز أعراض اضطراب الشخصية الهستيرية وذلك على النحو الآتي:[٢]

  • يمتلك مرضى هذا الاضطراب مهارات اجتماعية جيدة وذكاء عاطفي اجتماعي مقبول، إلّا إنّهم يميلون لاستخدام هذه المهارات في التلاعب بالآخرين حتّى يكونوا مركز اهتمام وجذب.
  • ارتداء ملابس استفزازية أو غريبة.
  • محاولة التصرّف بشكل غريب وذلك لجذب الانتباه أيضًا.
  • التغيّر السريع للعواطف.
  • القلق المتزايد من المظهر الخارجي والسعي المَرضي لطمأنة الذات والحساسية الشديدة اتجاه النقد أو الرفض من الآخرين.
  • إشكالات في التصرّف واتخاذ القرارات السليمة.
  • تركيز الاهتمام على الذات وندرة الاهتمام بالآخرين.
  • وجود صعوبة في الحفاظ على العلاقات الاجتماعية، وقد تصل الأعراض أو السلوكيات في بعض المرضى إلى التهديد بالانتحار لمحاولة كسب عطفهم واهتمامهم.

أسباب اضطراب الشخصية الهستيرية

إن السبب الدقيق لهذا الاضطراب غير معروف حتّى الآن، لكن يعتقد العلماء وأخصائيو الطب النفسي أنّه يُعزَى إلى العديد من العوامل الجينية والبيئية، حيث تُشير بعض الدراسات الموثوقة إلى أنّ بعض العائلات التي لديها تاريخ مرضي مع اضطراب الشخصية الحدية أو الهستيرية أو العائلات التي لديها هذا الاضطراب يمكن أن يتعلّم أطفالها سلوكياتها، أيضًا تُظهِر الدراسات أن أطفال العائلات المرضى الذين يفتقرون إلى الانضباط أو أشكال التعزيز الإيجابي للسلوكيات الدرامية قد يُطوّرون فيما بعد نمطًا من أنماط اضطراب الشخصية الحدية أو الهستيرية، فيما يُظهِر بعض الأطفال أنماط تعلّم لسلوكيات عائلاتهم المريضة كوسيلة لجذب انتباه الآباء والأمهات.[٣]

المراجع[+]

  1. "Mental Disorders", www.medlineplus.gov, Retrieved 21-12-2019. Edited.
  2. "Histrionic Personality Disorder", www.webmd.com, Retrieved 21-12-2019. Edited.
  3. "Histrionic Personality Disorder", www.healthline.com, Retrieved 21-12-2019. Edited.