أين تقع قمة إفرست

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٣ ، ٦ نوفمبر ٢٠١٩
أين تقع قمة إفرست

قمة إفرست

يعود السبب بتسمية قمة إفرست بهذا الاسم نسبةً إلى العالم البريطاني سير جورج إفرست الذي اكتشف هذا الجبل عام 1856م، كما أنه وصفه بأعلى جبل في العالم حينها قدر سير جورج ارتفاع هذا الجبل بمقدار 29002 قدم فوق مستوى سطح البحر، وحديثًا تم قياس ارتفاع قمة إفرست باستخدام مقاييس متقدمة والذي بلغ حينها 29028 قدمًا أي ما يعادل 9كم، وتتميز هذه القمة بتواجد طبقات من الثلوج تغطي جوانبها فقط بينما لا تغطي قممها وحوافها؛ ويعود السبب في ذلك إلى شدة هبوب الرياح بالمنطقة، ويدل ذلك على الظروف المناخية الصعبة المحيطة بها، وسيجيب هذا المقال عن سؤال: أين تقع قمة إفرست.[١]

أين تقع قمة إفرست

إجابةً عن سؤال: أين تقع قمة إفرست يمكن القول بأن قمة إفرست تعد إحدى قمم جبال الهيمالايا والتي تقع جنوب قارة آسيا على الحدود بين نيبال ومنطقة التبت الصينية[٢]، وتقدر المساحة الإجمالية لسلسلة جبال الهيمالايا بما يعادل عن 595،000 كيلو متر مربع، وتعد هذه السلسلة نظامًا جبليًا كبيرًا تشمل على أكثر من 110 قمم جبلية، والتي يمكن أن يزيد ارتفاعها عن 7300 متر، كما أنها تتميز بالبنية الجيولوجية المعقدة وتوافر الأنهار الجليدية بأحجامٍ هائلة واكتسائها بالثلوج، ويساعدها ذلك على تغذية كلًا من حقول الثلوج والأنهار الجليدية في جبال الألب والأودية السفلية.".[٣]

يمكن ذكر النطاقات الأربعة المميزة التي تتكون منها جبال الهيمالايا ضمن الإجابة عن سؤال: أين تقع قمة إفرست وهي: جبال خارجية واقعة أقصى الجنوب، أما جبال الهيمالايا الصغرى أو المنخفضة وجبال الهيمالايا العظمى وجبال الهيمالايا التبتية الواقعة أقصى الشمال، والجدير ذكره أن جبال الهيمالايا تنقسم من الغرب إلى الشرق إلى ثلاث مناطق جبلية هم: المناطق الغربية والوسطى والمناطق الشرقية.[٣]

جيولوجية قمة إفرست

ضمن الإجابة عن سؤال: أين تقع قمة إفرست يمكن الإشارة إلى كيفية تكوّن قمة إفرست، حيث إن هذه السلسلة تكوّنت بفعل تصادم الصفائح التكتونية وحدث ذلك قبل حوالي 50 مليون سنة نتيجة حركة الصفيحة الهندية-الإسترالية أسفل الصفيحة الأوراسية ،وبفعل هذا التصادم بدأت سلسلة جبال الهيميالايا بالارتفاع، حيث أخذت هذه الجبال شكلها الحالي خلال العصر الجليدي أي قبل حوال 60000 إلى 11700 سنة، وبذلك تكونت قمة إفرست نتيجة لهذا النشاط التكتوني، ومع ذلك فإن جبال الهيمالايا تتحرك كل عام بمقدار بضع بوصات باتجاه الشمال الشرقي مما يؤدي إلى زيادة ارتفاعها بشكل بسيط، وتم استسقاء هذه المعلومات من نظام تحديد المواقع العالمي المعمول به في إفرست منذ أواخر التسعينات.[٢]

يمكن أيضًا عند الإجابة عن سؤال أين تقع قمة إفرست التحدث عن جيولوجية قمة إفرست والتي تتكون من طبقات صخرية متعددة، وتتألف هذه الطبقات الموجودة في أسفل القمة من صخور متحولة بنوعيها الشيست والنايس، تعلوها صخور الغرانيت، ومن ثم يتواجد في أعلى هذه الطبقات أيضًا صخور رسوبية ذات أصل بحري والتي جاءت كبقايا من بحر التيثيس الذي أُغلق نتيجة تصادم الصفحتين، مع تواجد شريط أصفر اللون ظاهر بشكل بارز في أعلى القمة والمكون من الحجر الجيري.[٢]

تسلق قمة إفرست

بعد ما تمت الإجابة عن سؤال أين تقع قمة إفرست سيتم التحدث عن تسلق هذه القمة فعلى الرغم من الظروف الصعبة المحيطة بقمة إفرست كالظروف المناخية من البرودة الشديدة والأعاصير، والانخفاض في مستوى الأكسجين هناك، إلا أن في كل عام يسعون المتسلقون إلى تسلق قمة إفرست، ونحج ما يزيد عن 2000 شخص في تسلق هذه القمة، وكان أول شخصيْن نجحوا بذلك المتسلق النيوزلاندي إدموند هيلاري والمتسلق النيبالي تينزينج نورجاي في عام 1953م[٤]، ولتسلق قمة إفرست يوجد طريقان رئيسان هما طريق التلال الجنوبية الشرقية من نيبال، ويعد هذا الطريق الأكثر استخدامًا؛ لأنه الطريق الأسهل، أما الطريق الثاني فهو طريق التلال الشمالي من التبت[٥].

يوجد العديد من الصعوبات والمخاطر التي تواجه متسلقي قمة إفرست كل عام، وهذا ما أدى إلى وفاة 200 شخص أثناء محاولتهم لتسلق هذه القمة، وهذا يجعل معدل الوفيات حوالي واحد من أصل عشرة أشخاص، ومع ذلك فإن محاولة الوصول إلى قمة إفرست مستمرة حيث يمكن للعشرات من المتسلقين المحاولة يوميًا، ويجدر الإشارة هنا إلى أن تكلفة تسلق قمة إفرست تعد عالية جدًا حيث يتراوح تصريح حكومة نيبال للسماح للأشخاص بتسلق هذه القمة ما بين 10000 إلى 25000 دولار للشخص الواحد، ويعتمد السعر على العدد في المجموعات المتسلقة، وبالإضافة إلى التكاليف الأخرى التي يحتاجها أي متسلق من المعدات وطائرات الهيلكوبتر وغيرها، فقد تصل تكلفة الفرد الواحد إلى ما يزيد عن 65000 دولار.[٤]

الحياة على قمة إفرست

بعد أن تمت الإجابة عن سؤال: أين تقع قمة إفرست، يمكن التطرق إلى نمط الحياة على قمة إفرست، فالأماكن المرتفعة جدًا لا تعد من الأماكن التي تدعم الحياة النباتية والحيوانية، وبالرغم من ذلك، تتواجد العديد من النباتات في المناطق السفلية للقمة، منها نبات الصنوبر والعرعر ونبات التنوب والخيزران، وأما عند ارتفاع 5،750 متر وأكثر، لا يتواجد أي نوع من النباتات، وبالنسبة للحياة الحيوانية فتعيش في قمة إفرست حيوانات متعددة منها حيوان الباندا الحمراء والدببة السوداء والغزال والياك البري وأعداد صغيرة من القرود والأرانب البرية والثعالب الجبلية وذئاب الهيمالايا.[٥]

وأما عن الحياة البشرية في قمة إفرست يقنط السكان في الوديان الواقعة أسفل الجبل ومن بينهم السكان الذين يعيشون في القرى الواقعة في وادي خومبو في النيبال والتي تصل ارتفاعها إلى حوالي 4270 متر، ويعد رعي المواشي خصوصًا في فصل الصيف والاهتمام بالزراعة رغمًا عن قلة الأراضي الصالحة للزراعة في هذه المناطق كأسلوب حياة لهؤلاء السكان.[٢]

المراجع[+]

  1. "Mount Everest", en.wikipedia.org, Retrieved 05-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "Mount Everest", www.britannica.com, Retrieved 05-11-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Himalayas", www.britannica.com, Retrieved 05-11-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "Mount Everest: The World's Tallest Mountain", www.thoughtco.com, Retrieved 05-11-2019. Edited.
  5. ^ أ ب "Mount Everest: World's Highest Mountain", www.livescience.com, Retrieved 05-11-2019. Edited.