أهمية تنظيف الأسنان

أهمية تنظيف الأسنان
أهمية-تنظيف-الأسنان/

تنظيف الأسنان

يوصي الأطباء بتنظيف الأسنان بالفرشاة مرتين على الأقل في اليوم وباستخدام معجون أسنان يحتوي على الفلورايد، ويساعد تنظيف الأسنان في إزالة الطعام والبلاك وهي مادة بيضاء لزجة تتشكل على الأسنان وتحتوي على البكتيريا، ويؤدي الحمض الذي تنتجه هذه البكتيريا في حال عدم تنظيفها إلى التسبب بتحطيم مينا الأسنان مما يؤدي إلى تسوسها، كما يؤدي تراكم البلاك إلى تكون الجير الذي يصعب تنظيفه عن طريق استخدام الفرشاة، كما ينصح باستخدام خيط الأسنان يوميًا إلى جانب غسول الفم بالإضافة إلى شرب الماء بكميات كبيرة والحد من الأطعمة والمشروبات السكرية، ويستعرض المقال أهمية تنظيف الأسنان والطريقة الصحيحة لتنظيفها وغيرها من المعلومات المهمة.[١]

أهمية تنظيف الأسنان

تكمن أهمية تنظيف الأسنان في ما توفره من وقاية من أمراض الأسنان والأمراض الناجمة عن انتقال البكتيريا من الفم إلى باقي أجزاء الجسم، ويعد البلاك من الأسباب الرئيسة لتسوس الأسنان وأمراض اللثة، كما يؤدي تصلب رواسب البلاك إلى تكون الجير الذي يلتصق بقاعدة السن مما يؤدي إلى تهيج والتهاب اللثة، كما أنه من خلال العناية الجيدة بالأسنان واللثة فإن الشخص بمقدوره منع حدوث بعض المشاكل كتسوس الأسنان وأمراض اللثة، ويؤدي تراكم البلاك والجير إلى عدد من المشاكل ومنها ما يأتي:[٢]

  • ظهور التجاويف وهي ثقوب تلحق الضرر بمينا الأسنان.
  • الإصابة بالتهاب اللثة وحدوث النزيف فيها.
  • حدوث فقدان للأسنان نتيجة التهاب اللثة الذي يؤدي إلى تدمير الأربطة والعظام التي تعمل على دعم الأسنان.
  • ظهور رائحة كريهة للفم.
  • الإصابة بخراجات الأسنان بالإضافة إلى الألم.
  • الإصابة بمشاكل صحية كأمراض القلب.

الطريقة الصحيحة لتنظيف الأسنان

تعد أهمية تنظيف الأسنان بالطريقة الصحيحة من الإجراءات التي تساعد في القضاء على البكتيريا بشكل أكثر فاعلية، لذلك ينصح باتباع بعض الخطوات التي ستساعد في تصحيح الأخطاء المرتبطة بعملية تنظيف الأسنان، وفيما يأتي الخطوات الصحيحة لتنظيف الأسنان:[٣]

  • تحضير فرشاة الأسنان: ينصح بترطيب فرشاة الأسنان بالماء ومن ثم وضع معجون الأسنان عليها، كما ينصح باستخدام معجون الأسنان الذي يحتوي على الفلورايد والذي يساعد في حماية الأسنان من التجاويف ويمنع التسوس.
  • البدء بتنظيف الأسنان من الخلف: يستحسن البدء بتنظيف الأضراس العلوية أو الأسنان الخلفية والعمل في اتجاه عقارب الساعة، كما يمكن توجيه شعيرات الفرشاة نحو خط اللثة بزاوية خمسة وأربعين درجة.
  • التنظيف بعكس اتجاه اللثة: بعد عشرين ثانية من التنظيف يجب لف رأس الفرشاة بعيدًا عن اللثة حتى يتم تنظيف سطح السن وإزالة البلاك وجزيئات الطعام.
  • التنظيف باتجاه عقارب الساعة: بعد الانتهاء من الأضراس السفلية على جانبي الفم يمكن الانتقال للأسطح الداخلية للأضراس العلوية والسفلية.
  • التنظيف وراء الأسنان الأمامية العليا: يتم تنظيف السطح الخلفي للأسنان الأمامية العلوية باستخدام رأس الفرشاة بحيث يتم توجيه الشعيرات نحو خط اللثة والحركة لأسفل على سطح السن.
  • التنظيف وراء الأسنان الأمامية السفلية: بعكس الفرشاة للأسفل يمكن تطبيق الخطوة السابقة على الأسنان السفلية.
  • تنظيف السطح العلوي للأسنان: يحب تنظيف الأسطح العلوية للأسنان عن طريق تمرير الفرشاة بشكل مستقيم عليها.
  • تنظيف اللسان والجزء الداخلي من الخدين: يمكن للسان وسقف الفم وجوانب الخدود الاحتفاظ بجزيئات الطعام والبكتيريا لذلك يجب تنظيفها بالفرشاة أيضًا.
  • مضمضة الفم: يمكن استخدام الماء أو غسول الفم في هذه الخطوة.

المراجع[+]

  1. "Adult health", www.mayoclinic.org, Retrieved 21-12-2019. Edited.
  2. "Dental care - adult", www.medlineplus.gov, Retrieved 21-12-2019. Edited.
  3. "Guide to Brushing Your Teeth the Right Way", www.verywellhealth.com, Retrieved 21-12-2019. Edited.

176386 مشاهدة