أفضل علاج للشعر التالف

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٠ ، ١٤ يناير ٢٠٢٠
أفضل علاج للشعر التالف

الشعر

ينمو الشعر من بصيلات الشعر الموجودة على سطح الجلد، ويوجد في قاعدة البصيلات بصلة الشعر، والتي تحتوي على الأوعية الدموية، والمسؤولة عن تغذية الشعرة، وإيصال الهرمونات المختلفة لها، وتعد بصلة الشعر هي الجزء الحي من الشعرة، ففيها يتم انقسام الخلايا وتكوينها،[١] وتتكون الشعرة من ثلاث طبقات أساسية وهي، البشرة أو الكيوتيكل، التي تشكل الطبقة الخارجية للشعر، أما الطبقة الوسطى فتسمى قشرة الشعر، أما الطبقة الداخلية فتسمى لب الشعرة،[٢] ويعد الشعر رمز جمالي لا سيما للمرأة، ومن المهم العناية به، لإبقاءه بصورته الصحية، والتي تضمن أن يكون الشعر ناعم الملمس، ويكون لامع، وفي هذه المقال سيتم ذكر أفضل علاج للشعر التالف.[٣]

أفضل علاج للشعر التالف

يختلف شكل الشعر من شخص إلى آخر، فهناك الشعر المجعد، والشعر المستقيم، كما أن ألوان الشعر قد تختلف، فهناك الشعر الأسود، والشعر البني، والشعر الأشقر على سبيل المثال،[٣] وقد تختلف أذواق الناس، لذلك تم صناعة صبغات الشعر، والتي تسمح للشخص بتغير لون شعره، كما يمكنه استخدام أدوات تصفيف الشعر، والتي بدورها قد تحول الشعر المستقيم إلى مجعد، والعكس صحيح، ولكن لكل شي أضرار، فالصبغات، وأدوات تصفيف الشعر، قد يؤديان إلى تلف الشعر،[٤] ويقصد بتلف الشعر ليس جفاف الشعر وحسب، ولكن يحدث تشقق للطبقة الخارجية للشعر، فيؤدي إلى تغير بمظهر الشعر، فيصبح جاف، وباهت، وسريع التقصف والتكسر، وهذا التشقق قد يؤدي إلى ضرر للطبقات الدخلية إذا لم يعالج،[٥] وهناك أسباب أخرى لتلف الشعر، وسيتم ذكرها في هذه الفقرة، ومن المهم معرفة هذه الأسباب، لأنها تساعد في معرفة أفضل علاج للشعر التالف، ومن هذه الأسباب:[٥]

صبغات الشعر

يفضل العديد من الأشخاص تغير لون شعرهم، أو إخفاء الشيب، ولكن تسبب الصبغات تشقق للطبقة الخارجية للشعرة، وفقدانها للرطوبة، فتعطي الشعر ملمسًا خشنًا، وللتقليل من الضرر الناتج عن الصبغات، ينصح باستخدام صبغات ذات اللون القريب إلى الشعر، ويفضل صبغ الشعر بالألوان الداكنة، لأنها تسبب ضرر أقل، بينما صبغ الشعر بالألوان غير الطبيعية، كاللون الزهري على سبيل المثال، لا يبقى طويلًا على الشعر، وبالتالي قد يحتاج الشخص لتكرار صبغ الشعر خلال مدة قصيرة، كما يفضل استخدام الشامبو، والبلسم المخصص للشعر المصبوغ، لأن درجة حموضته تتناسب مع الشعر المصبوغ، وتحافظ على اللون لمدة أطول، كما ينصح باستخدام زيت الزيتون بشكل خاص، لأنه يعمل على ترطيب الشعر.

تبييض الشعر

المعروف بين الناس باسم سحب اللون، قد يحتاج الشخص لتبييض الشعر إذا كان يريد تحويل لون شعره الداكن إلى اللون الفاتح، ويسبب تبيض الشعر تلف للطبقات الداخلية للشعر، مما يجعلها جافة، وسريعة التكسر، لذا يفضل عدم تبيض الشعر، واختيار لون صبغة قريب للون الشعر الطبيعي، ولكن إذا أصر الشخص على تبيض الشعر، يفضل تجنب تعريض الشعر للحرارة قبل التبييض، كما يفضل ترطيب الشعر قبل التبييض للتقليل من الضرر، ويمكن استخدام زيت اللوز الحلو، والذي يعمل على ترطيب الشعر، كما أنه يقوي الشعر، أو يمكن استخدام ماء منقوع الأرز للشعر، حيث أوجدت الدراسات أنه يعمل على إصلاح الشعر من الداخل.

استخدام الحرارة

تسبب الحرارة لا سيما العالية ضرر للشعر، فتؤثر على الطبقة الخارجية للشعر، وينصح الخبراء باستخدام الحرارة على الشعر فقط مرة واحدة في الأسبوع، ويفضل ترك الشعر بعد الاستحمام ليجف من الهواء الطبيعي، ولكن إذا احتاج الشخص لتجفيفه، يفضل استخدام حرارة منخفضة، كما يمكنه إبعاد المجفف بمقدار 15 سنتميتر عن الشعر، ولعلاج التلف الحاصل من الحرارة، يمكن استخدام زيت جوز الهند، والذي أثبتت الدراسات أنه يعمل على ترطيب الطبقات الداخلية من الشعر، ويقلل الضرر، ويمكن قص الشعر، حيث يعد قص أطراف الشعر أفضل علاج للشعر التالف، لأنه يعمل على إزالته، ويفضل العناية بالشعر بشكل جيد، بحيث عندما يزداد طوله يكون الشعر صحي.

السبب غير معروف

في بعض الأحيان يكون الشعر تالف، ولكن لا شيء مما سبق ذكره عند الشخص، ففي هذه الحالة يكون أفضل علاج للشعر التالف هو علاج العرض الذي يعاني منه الشخص، ويرى الشخص تحسن بالشعر بعد أسابيع من اتباع أفضل علاج للشعر التالف، في حال عدم تحسن الشعر، يفضل مراجعة طبيب جلدية، وفي ما يأتي ذكر لهذه الأعراض:

  • جفاف الشعر وبهتانه: فذلك يحدث بسبب عدم وجود طبقة الزيت الطبيعية، والمسؤولة عن إعطاء الشعر الرطوبة واللمعان، فينصح الشخص بتقليل عدد مرات غسل الشعر، كما يمكن استخدام شامبو وبلسم مخصص للشعر الجاف، أو استخدام زيت الجوجوبا.
  • الشعر المتطاير: هذا الشعر يعطي إشارة إلى أن الطبقة الخارجية للشعر ليست طبيعية، ويمكن التقليل من هذه المشكلة باستخدام الماء البارد أثناء الاستحمام، أو استخدام خل التفاح، الذي يعمل على تقليل حموضة الشعر، أو استخدام زيت الأرغان، الذي يعمل على ترطيب الشعر، كما أنه يحتوي على فيتامينات قد تقلل من تكسر الشعر أثناء تسريحه.
  • ضعف الشعر وتكسره: تعد هذه الحالة من أصعب حالات تلف الشعر، وينصح الشخص بتناول الطعام الصحي، كالخضراوات والفواكه، وبتناول الطعام الغني ببعض الفيتامينات المهمة لتقوية الشعر كالحديد، وفيتامين A، كما يفضل تجنب صبغ الشعر، أو تبييضه، أو تعريضه للحرارة، ويستحسن حمايته من أشعة الشمس، لأنها تجعل الشعر ضعيفًا، وأفضل علاج للشعر التالف الذي يعاني من هذه الأعراض، استخدام تقنية النقع والدهن، ويقصد بها أن الشخص بعد الاستحمام يضع بلسم على شعره، ثم يضع بعض الزيت، والهدف من وضع الزيت لحبس الرطوبة داخل الشعر.

المراجع[+]

  1. "Picture of the Hair", www.webmd.com, Retrieved 13-1-2020. Edited.
  2. "Hair Anatomy", www.emedicine.medscape.com, Retrieved 13-1-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "Healthy hair: what is it?", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 13-1-2020. Edited.
  4. "How to Restore Damaged Hair", www.wikihow.com, Retrieved 13-1-2020. Edited.
  5. ^ أ ب "How to Repair Damaged Hair", www.healthline.com, Retrieved 13-1-2020. Edited.