أعراض نقص فيتامين أ

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:٢٠ ، ٦ يناير ٢٠٢٠
أعراض نقص فيتامين أ

فيتامين أ

يعدّ فيتامين أ من أهم العناصر الغذائية الهامّة للنموّ، تقوية جهاز المناعة، التكاثر، وانقسام الخلايا، كما يتميّز باحتوائه على مواد مضادة للأكسدة، ويوجد فيتامين أ في العديد من الأطعمة المتنوعة التي تتمثّل بالآتي: منتجات الألبان، الكبد، والسبانخ، بالإضافة إلى أنه يوجد في مصادر أخرى مثل: الشمّام، الجزر، الخضروات الخضراء الورقية إذ إنها تكون غنيّة بالبيتا كاروتين ويقوم الجسم بتحويلها لفيتامين أ، ويوصى بتناول ما يقارب 900 ميكروغرام للرجال، و700 ميكروغرام للنساء لتغطية الاحتياج اليومي من فيتامين أ،[١] كما يُعرَف بأن فيتامين أ من الفيتامينات القابلة للذوبان في الدّهون، ويُعثر عليه على شكل الريتينولات الموجودة بالحيوانات والبيتا كاروتين الموجود بالخضروات والفواكه،[٢] وسيكون محور هذا المقال عن أعراض نقص فيتامين أ.

أعراض نقص فيتامين أ

يوجد العديد من علامات وأعراض نقص فيتامين أ، إذ إنه يعتبر السبب الرئيس والقوي وراء الاصابة بالعمى، ويمكن الوقاية منه بتغطية الاحتياج اليومي من فيتامين أ من خلال تناول الأطعمة الغنية به، ومن أعراض نقص فيتامين أ:[٣]

  • القرنية الدموية وظهور تقرّحات على القرنية.
  • الرؤية الضّبابية نتيجة لتجمّع الكيراتين على ملتحمة العين.
  • جفاف الجلد.
  • العمى اللّيلي بسبب عدم وجود الصبغة التي تستقبل الضوء.
  • جفاف الشفاه وثقل اللّسان.
  • تأخر نموّ الأطفال.
  • ضعف جهاز المناعة ممّا يساهم في الاصابة بالتهابات جهاز الهضمي والجهاز التنفّسي.

فوائد فيتامين أ

كما ذكرنا سابقًا بأن فيتامين أ يقوم بالتأثير على وظائف عديدة بالجسم، كما أنّ نقصه قد يؤدّي لحصول العديد من المشاكل المتنوّعة، لذا يوجد العديد من الفوائد المرتبطة بالحفاظ على كمية كافية من فيتامين أ ومنها:[٤]

  • انخفاض فرصة الاصابة بالسرطان: بالرّغم من أنّ الدراسات أشارت بأن تناول الكاروتينات المتواجدة بأصناف الخضروات والفواكه مرتبط بانخفاض نسبة الاصابة بسرطان الرئة، إلّا أنّ تناول مكمّلات البيتا كاروتين وفيتامين أ لا تظهر نفس النتائج، كما أن بعض التحاليل تثبت فعالية فيتامين أ في الوقاية من سرطان البروستاتا، كذلك البيتا كاروتين يقي من الاصابة بسرطان القولون.[٤]
  • علاج مرض السكري: إذ إن فيتامين أ مهم في علاج النوع الثاني من مرض السكري، بسبب حمض الريتينويك المشتقّ بالأصل من فيتامين أ.[٤]
  • الحفاظ على صحّة الشعر والجلد: كما أسلفنا بالذّكر بأن فيتامين أ من الفيتامينات المهمّة للجسم، فهو مهم لنموّ الأنسجة الجسدية كالشّعر والجلد، ويقوم بمساعدة الجلد والشّعر من خلال إنتاج الزّهم أو الزيت الذي له دور رئيسي في الحفاظ على مستويات الرطوبة فيهما.[٤]
  • حماية العين: من أكثر الفوائد انتشارًا وشيوعًا للفيتامين أ بأنه يعزّز من الرؤية ويحافظ على صحّة العين، إذ إن البيتا كاروتين يلعب دورًا هامًا في منع الاصابة بالضمور البقعي وهو ارتباط العمى بالعمر.[٢]
  • تقوية المناعة: يعتبر فيتامين أ مهم في التقليل من الاصابة بالأمراض والالتهابات، إذ إن نقصه يُضعف الجهاز المناعي ويغيّر في وظيفة الخلايا المناعية.[٢]
  • التخفيف من الالتهابات: يعد الالتهاب من الحالات المرضية المزمنة، ويقوم فيتامين أ الذي يحتوي على مضادّات الأكسدة بمنع الأضرار المؤكسدة لخلايا الجسم وبالتالي منع الالتهابات.[٢]

المراجع[+]

  1. "Vitamin A", www.mayoclinic.org, Retrieved 5-1-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "Vitamin A Benefits Eye, Skin & Bone Health", www.draxe.com, Retrieved 5-1-2020. Edited.
  3. "Vitamin A deficiency", www.dermnetnz.org, Retrieved 5-1-2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث "Everything you need to know about vitamin A", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 5-1-2020. Edited.