أضرار المضاد الحيوي للأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٠ ، ٧ يناير ٢٠٢٠
أضرار المضاد الحيوي للأطفال

تعريف المضادات الحيوية

هي المواد الدوائيّة التي تقوم بمحاربة ومعالجة الأمراض التي تسبّبها الميكروبات كالبكتيريا والفيروسات داخل أجسامنا، وتقوم المضادات الحيوية بذلك إمّا عن طريق قتلها أو منعها من التكاثر، وقد تمّ إدخال المضادّات الحيوية في القرن الماضي ضمن العلاجات، وهذا أدّى إلى ارتفاع متوسّط عمر الفرد المتوقّع في العالم 8 سنوات، كما أنه تمّ منع الكثير من الأمراض ومعالجتها لدى الناس، وأنها أصبحت تستخدم بكثرة عند إجراء العمليات الجراحية، وبالرّغم من المنافع العظيمة لهذه الأدوية، فإنّ هناك محاذير وتعليمات يجب اتباعها لمنع أضرار المضاد الحيوي للأطفال.[١]

أضرار المضاد الحيوي للأطفال

بحسب التحليلات لدى مراكز الوقاية والتحكّم بالأمراض، فإنّ هناك ٧٠ ألف طفل يزورون مراكز الطوارئ سنويًا بسبب أضرار المضادات الحيوية وأعراضها الجانبية التي تظهر بعد استخدامها، ويمكن تقسيم أضرار المضاد الحيوي للأطفال كالآتي:[٢]

  • الأضرار العامّة: وتُعرف أحيانًا بالأعراض الجانبية للدواء، وهي أعراض تكون مؤقّتة بعد استخدام المضادات الحيوية مثل؛ الإسهال، الطفح الجلدي، ظهور فطريات في المناطق والتجاويف الرّطبة في الجسم كالفم والأنف، تغير لون الأسنان، ارتفاع بدرجة الحرارة.
  • الأضرار الخطيرة: وهي الأضرار التي تكون مستدامة أو قد تؤدي إلى الوفاة في بعض الحالات لشدّة خطورتها، ويجب إخبار الطبيب مباشرةً عند رؤيتها أو توقّع حدوثها لدى الطفل مثل؛ صدمة الحساسية، متلازمة ستيفين جونسون، إلتهابات وآلام في المفاصل والأربطة، إلتهابات بالأذن أو فقدان السمع، الحساسيّة من الضّوء، ظهور أعراض فرط الضغط داخل القحف.

كيفيّة الوقاية من أضرار المضادات الحيوية على الأطفال

بلا شك إنّ استخدام المضاد الحيوي يُعدّ أمرًا ضروريًّا في كثير من الأحيان، لكن حتى نتفادى أضرار المضاد الحيوي للأطفال فإن هناك بعض التعليمات يُنصح باتّباعها قبل استخدام المضاد الحيوي وبعده وعلى طول فترة العلاج،[٢] وفيما يأتي بيان أهمّ هذه التعليمات:

  • عدم استخدام المضاد الحيوي إلا باستشارة الطبيب واتباع تعليماته.[٢]
  • يجب إعلام الطبيب بجميع الأدوية التي يأخذها الطفل لأخذ الحيطة من تداخل الأدوية مع المضادات الحيوية.[٢]
  • خلال فترة العلاج، يجب تخزين المضادات الحيوية بمكان ملائم حتى لا تعطي نتائج عكسية عند استخدامها، خصوصًا إذا كان الدواء يحتاج إلى ثلاجة.[٢]
  • اتّباع التّعليمات الدوائية فيما يخص توقيت أخذه بالنسبة للطعام وللوجبات اليومية، فبعض الأدوية يجب أخذها قبل الأكل وبعضها بعد الأكل.[٢]
  • عند حدوث الإسهال كعرض جانبي، يجب تشجيع الطفل على شرب الماء باستمرار لتعويض السوائل في الجسم، والانتباه لأعراض الجفاف.[٢]
  • من المهم الانتهاء من جرعة المضاد الحيوي بشكل كامل حتى نمنع مقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية.[٢]
  • عدم إعطاء أدوية للإسهال دون استشارة الطبيب.[٣]
  • في حال الانتهاء من جرعة المضاد الحيوي وبقاء بعضًا منه زائدًا عن الحاجة، لا تقم بتخزينه وحفظه بهدف استخدامه لأمراضٍ أخرى لاحقة، بل قم بالتخلص منهم.[٣]
  • يجب الانتباه دائمًا أنّ لكل حالة مرضية دواء خاص وجرعة معينة يحدّدها الطبيب، فالتوصيف الذاتي لاستخدام الأدوية دون الرجوع للطّبيب يُعدّ أمرًا في غاية الخطورة حتى لو تشابهتْ الأعراض.[٣]

فيديو عن كيفية تناول المضاد الحيوي للأطفال وطرق حفظه

في هذا الفيديو تتحدث دكتورة الصيدلة الدكتورة روان عبدالسلام عن كيفية تناول المضاد الحيوي للأطفال وطرق حفظه.[٤]

المراجع[+]

  1. "WHAT ARE ANTIBIOTICS AND HOW DO THEY WORK?", www.microbiologysociety.org, Retrieved 03-01-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ د "Common and Serious Antibiotic Side Effects in Children", www.verywellhealth.com, Retrieved 03-01-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت "General advice about antibiotics", www.medicinesforchildren.org.uk, Retrieved 03-01-2020. Edited.
  4. "كيفية تناول المضاد الحيوي للأطفال وطرق حفظه"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-01-03.