أضرار التصحر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٠ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أضرار التصحر

التصحر

التصحر يعني تحوّل الأرض الخصبة الصالحة للزراعة والعيش إلى أرض جافة وقاحلة، وينطوي هذا على خسارة لا رجعة فيها للموارد الطبيعيّة، مما قد يؤدّي إلى انخفاض إنتاجية الأراضي، ويرجع السبب في حدوثه إلى عدة عوامل، منها ما يتعلق بالنشاط البشريّ ومنها ما يتعلق بتغير المناخ، وقد يعود سبب ذلك إلى أسباب سياسيّة واقتصاديّة، ويعدّ التصحر أكبر تحدٍّ بيئيّ في عصرنا هذا، حيث يعدّ تهديداً مباشراً للرفاهية العالمية، حيث إنّ أضرار التصحر قد تتعدى الإضرار بالغطاء النباتي فحسب، فقد تنال من بعض الكائنات الحية، أو قد تؤدي إلى تقويض رفاهية خُمسَيْ البشرية؛ وذلك بسبب الهجرة الناجمة عنه والتي قد تؤدي إلى النزاعات والصراعات.

أضرار التصحر

أضرار التصحر كثيرة جداً، قد تختلف حدّتها من منطقة إلى أخرى، أو قد تختلف حسب درجة التصحر، وأهم هذه الأضرار:

  • عقم التربة: حيث تفقد المغذيات الثمينة بها، كما يتراكم بها الأملاح، مما يجعل التربة عديمة الفائدة للزراعة، ولا يمكن لمياه الأمطار اختراقها.
  • تضرر الغطاء النباتي، يقلل التصحر من قدرة الأرض على دعم الحياة النباتية، حيث تفقد جذور النباتات المياه المختزنة بها، ممّا يفقدها القدرة على الاستمرار في البقاء.
  • تأكل التربة وانجرافها، يؤدّي انخفاض الغطاء النباتي إلى انجراف التربة من مكانها؛ لعدم وجود نباتات لتثبيتها، ويعدّ تآكل التربة هو الخطوة النهائية التي تغلق حلقة التدهور المستمر للتربة.
  •  حدوث الكوارث الطبيعية، حيث تكون الأرض عرضة أكثر للفيضانات والعواصف الرملية والتلوث في المناطق ذات التربة شديدة التدهور.
  • تلوث المياه: قد تتلوث مصادر مياه الشرب، بفعل الأتربة والجراثيم المتناثرة في الهواء، كما أن النباتات تلعب دوراً مهماً في تنظيف مصادر المياه، حيث تعدّ النباتات هي المرشح الطبيعي للمياه العذبة، ودونها يحصل التلوث.
  • المجاعة والفقر والجوع: بسببِ ظروف الجفاف وفقدان الأراضي المنتجة، قد يجد السكان المحليون أنفسهم يعانون من المجاعة والفقر، فضلاً عن تجويع المواشي وخسارة الكثير منها.
  • الهجرة الجماعية: إن أحداث التصحر هي المحرّك الرئيس لهجرة أعداد كبيرة من البشر عبر التاريخ.
  • التعرض لخطر الانقراض: قد تنقرض الكثير من الكائنات التي كانت تعيش في بيئة خصبة ومنتجة؛ بسبب تغير النظام البيئي بعد الاصابة بالتصحر.
  • انتشار الأمراض المعدية: بسبب الهجرة السكانية واختلاط الناس ببعضها، وانتشار الأمراض التنفسية وغيرها من الأمراض المعدية.

أسباب التصحر

بعد التعرف على أضرار التصحر، لا بد من التعرف على مسببات التصحر، والتي عادة ما تكون محصورة بأحد الأسباب الآتية:

  • الرعي الجائر.
  • فقدان الغطاء النباتي.
  • إزالة الغابات.
  • تقنيات الزراعة غير المستدامة.
  • الاكتظاظ السكانيّ.
  • تغير المناخ.
  • المجاعة والفقر وعدم الاستقرار السياسي.
  • الجفاف.

شدة التصحر

تكون حجم أضرار التصحر، معتمدة بالدرجة الأولى على شدة التصحر، ومن أهم العوامل التي تحدد شدة التصحر ما يأتي:

  • مستوى تطور البلد ونوعية التدابير الوقائية المتخذة.
  • كمية هطول الأمطار قبل التعرض للتصحر.
  • الضغط السكاني ومستوى المعيشة.

101383 مشاهدة