أضرار أوميغا 3

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٤ ، ٤ ديسمبر ٢٠١٩
أضرار أوميغا 3

أوميغا 3

توجد أحماض أوميغا 3 الدهنية في الأطعمة والمكملات الغذائية، فهو يساعد على الحفاظ على الأغشية التي تحيط بجميع الخلايا في الجسم لتعمل بشكل جيد، وهنالك ثلاثة أنواع من الأحماض الدهنية أوميغا 3 ومنها حمض ألفا لينولينيك ALA وحمض EPA وحمض الدوكوزاهيكسينويك DHA، حيث يتواجد ALA في الغالب في الزيوت النباتية مثل بذور شيا وبذور الكتان والجوز، بينما يوجد DHA و EPA في الغالب في الأسماك الدهنية مثل الماكريل والسلمون والرنجة والسردين، وفي هذه المقال سوف يتم الحديث عن أضرار أوميغا 3.[١]

أهمية أوميغا 3 للجسم

عند التحدث عن الدهون هنالك نوع واحد يجب عدم الإمتناع عنه، وهو أحماض أوميغا 3 الدهنية، حيث يوجد نوعان أساسيان EPA وDHA ويوجدان في الأسماك وALA حمض ألفا لينولينيك وهو حمض أوميغا 3 الدهني الآخر يوجد في النباتات مثل المكسرات والبذور، ويوجد أضرار أوميغا 3، وأيضًا يوفر بعض الفوائد الصحية الكبيرة وهي كالأتي:[٢]

  • الدهون الثلاثية: إن مكملات زيت السمك تعمل على خفض مستويات الدهون الثلاثية مرتفعة، ووجود مستويات عالية من الدهون في الدم يعرضك لخطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.
  • التهاب المفاصل الروماتويدي: إن مكملات زيت السمك EPA و DHA قد تحد من تصلب وآلام المفاصل، حيث أن مكملات أوميغا 3 تعزز فعالية الأدوية المضادة للالتهابات.
  • نمو وتطور الطفل: يبدو أن DHA مهم للتطور البصري والعصبي عند الرضع.
  • مرض الزهايمر والخرف: تشير بعض الأبحاث إلى أن أوميغا 3 قد تساعد في الحماية من مرض الزهايمر والخرف، وله تأثير إيجابي على فقدان الذاكرة التدريجي المرتبط بالشيخوخة لكن هذا ليس مؤكد بعد.

مصادر أوميغا 3

الأحماض الدهنية أوميغا 3 لها فوائد مختلفة للجسم والعقل، حيث توصي العديد من المنظمات الصحية الرئيسية أخذ كحد أدنى من 250 إلى 500 ميليغرام من أوميغا 3 في اليوم للبالغين الأصحاء، فقد تؤدي زيادة الكمية مسبب لحدوث أضرار أوميغا 3، حيث يمكنك الحصول على كميات كبيرة من دهون أوميغا 3 من الأسماك الدهنية والطحالب والعديد من الأطعمة النباتية عالية الدهون:[٣]

  • الماكريل يعطي 4.107 ميليغرام من أوميغا 3 لكل وجبة.
  • السلمون يعطي 4.123 ميليغرام من أوميغا 3 لكل وجبة.
  • زيت كبد سمك القد يعطي 2.682 ميليغرام من أوميغا 3 لكل وجبة.
  • سمك المملح يعطي 946 ميليغرام من أوميغا 3 لكل وجبة.
  • المحار يعطي 370 ميليغرام من أوميغا 3 لكل وجبة.
  • السردين يعطي 2.205 ميليغرام من أوميغا 3 لكل وجبة.
  • الأنشوفة يعطي 951 ميليغرام من أوميغا 3 لكل وجبة.
  • الكافيار يعطي 1.086 ميليغرام من أوميغا 3 لكل وجبة.
  • بذور الكتان تعطي 2.350 ميليغرام من أوميغا 3 لكل وجبة.
  • بذور شيا تعطي 5.060 ميليغرام من أوميغا 3 لكل وجبة.
  • الجوز يعطي 2.570 ميليغرام من أوميغا 3 لكل وجبة.
  • فول الصويا يعطي 1.241 ميليغرام من أوميغا 3 لكل وجبة.

أضرار أوميغا 3

إن زيت السمك معروف بثروته بخصائصه الصحية للجسم، فهو غني بأحماض أوميغا 3 الدهنية الصحية للقلب، فقد ثبت أن زيت السمك يقلل الدهون الثلاثية في الدم و يخفف من التهاب المفاصل، ومع ذلك فإن زيادة كمية زيت السمك قد تؤدي إلى ضرر أكثر مما ينفع عندما يتعلق الأمر بالصحة، وما يأتي بعض أضرار أوميغا 3:[٤]

ارتفاع السكر في الدم

تشير بعض الأبحاث إلى أن أخذ كمية كبيرة من حمض أوميغا 3 يمكن أن يرفع من مستوى السكر في الدم لمرضى السكري، حيث وجدت دراسة مصغرة أن أخذ 8 غرام من حمض أوميغا 3 يوميًا، أدى إلى زيادة في مستوى السكر في الدم للأشخاص المصابين بالسكري من النوع 2 بنسبة 22٪ خلال فترة ثمانية أسابيع، وذلك لأن جرعات كبيرة من أوميغا 3 يمكن أن تحفز إنتاج الجلوكوز، والتي يمكن أن تسهم في مستويات عالية من مستويات السكر في الدم على المدى الطويل وهي من أضرار أوميغا 3.[٤]

نزيف

إن نزيف اللثة ونزيف في الأنف هما من الآثار الجانبية الأكثر شهرة عند زيادة في جرعة زيت السمك، حيث وجدت إحدى الدراسات التي أجريت على 56 شخص أن أخذ 640 ميليغرام من زيت السمك يوميًا لمدة أربع أسابيع، قد قلل من تجلط الدم لدى الكبار الأصحاء، وأيضًا قد أظهرت دراسة صغيرة أخرى أن أخذ زيت السمك قد يرتبط بشكل عالي في خطر نزيف الأنف، فقد أفاد أن 72٪ من المراهقين الذين أخذوا 1- 5 غرام يوميَا من زيت السمك قد عانوا من نزيف في الأنف.[٤]

إسهال

يعد الإسهال أحد الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا المرتبطة بتناول زيت السمك وبشكل خاص عند تناول جرعات عالية، وقد ذكرت إحدى المراجعات أن الإسهال هو أحد الآثار الضارة الأكثر شيوعًا لزيت السمك، إلى جانب الأعراض الهضمية الأخرى مثل انتفاخ البطن، وليس فقط زيت السمك فقد تسبب أنواع أخرى من مكملات أوميغا 3 حدوث الإسهال.[٤]

السكتة الدماغية

السكتة الدماغية النزفية هي حالة تتميز بنزيف في المخ ، وعادة ما يتسبب في تمزق الأوعية الدموية الضعيفة، وقد وجدت أحد دراسات الحيوانية أن أخذ كمية عالية من حمض أوميغا 3 يمكن أن يقلل من قدرة الدم على التخثر ويزداد خطر الإصابة بالسكتة النزفية، وهذه النتائج تتفق أيضا مع الأبحاث الأخرى التي تبين أن زيت السمك يمكن أن يمنع تكوين جلطة الدم وهي من أضرار أوميغا 3.[٤]

الوقاية من أضرار أميغا 3

أصدرت العديد من المنظمات الوطنية إرشادات عن كمية تناول أوميغا 3، ولكنها تختلف إلى حد كبير، وبناءًا على ذلك لا توجد قاعدة مطلقة حول مقدار أوميغا 3 الذي يحتاجه الشخص، وهنا بعض الطرق للوقاية من أضرار أوميغا 3:[٥]

  • الذكور والإناث البالغين: يشير أحد التقارير إلى أن الذكور والإناث البالغين يجب أن يحصلوا على حوالي 0.25 غرام لـ EPA بالإضافة إلى DHA يوميًا، ومن ALA يوصي المعاهد الوطنية للصحة 1.6 غرام للذكور و 1.1 غرام للإناث.
  • الحمل والرضاعة الطبيعية والأطفال: يجب الحامل أن تناول 0.3 غرام من EPA و 0.2 غرام من DHA، و 1.4 غرام من ALA أثناء الحمل، و 1.3 غرام من ALA أثناء الرضاعة، يجب أن يستهلك الذكور والإناث حتى عمر سنة واحدة 0.5 غرام كإجمالي أوميغا 3 حيث يعطي حليب الأم EPA و DHA و ALA.
  • مرضى القلب:وفي دراسة قد أوصوا بأن يستهلك المصابون بأمراض القلب والأوعية الدموية حوالي 1 غرام من EPA وDHA يوميًا، مع استشارة الطبيب.

المراجع[+]

  1. "What to know about omega-3 fatty acids", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 20-11-2019. Edited.
  2. "The Facts on Omega-3 Fatty Acids", www.webmd.com, Retrieved 20-11-2019. Edited.
  3. "12 Foods That Are Very High in Omega-3", www.healthline.com, Retrieved 20-11-2019. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج "8 Little-Known Side Effects of Too Much Fish Oil", www.healthline.com, Retrieved 20-11-2019. Edited.
  5. "How much omega-3 should you get each day?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 20-11-2019. Edited.