أسوأ أكلات للنفاس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٧ ، ١٦ يوليو ٢٠١٩
أسوأ أكلات للنفاس

النفاس

النفاس هي فترة التي تمر بها المرأة بعد الولادة، فتشعر بعض النساء بألم شديد على العكس تمامًا عند البعض الآخر، فإنجاب الطفل يعتبر صدمة كبيرة لجسم المرأة ويستغرق وقت طويل للتعافي، وتعتبر الفترات الأولى مختلفة عما كانت عليه قبل الحمل، يرجع ذلك لوجود العديد من الأسباب وراء هذه التغيرات منها: يستغرق الرحم وقتًا للرجوع لحجمه الطبيعي ومعدل الهرمونات التي تتأثر بالرضاعة الطبيعية، كما وقد يطرأ تغير في لون الدم أو جلطات أكثر من المعتاد أو بعض التشنجات، كما ويجب الامتناع عن تناول أكلات معينة خلال فترة النفاس، ولذلك سيتم في هذا المقال التعريف عن أسوأ أكلات للنفاس.[١]

أسوأ أكلات للنفاس

يجب الامتناع عن تناول أكلات معينة خلال فترة النفاس للحفاظ على الصحة وصحة الرضيع، خاصةً إذا كانت الرضاعة طبيعية، فالأطعمة التي يتم تناولها يمكن أن تنتقل إلى الطفل عبر الحليب، فيما يأتي أسوأ أكلات للنفاس التي يجب تجنبها أثناء فترة النفاس:[٢]

الكافيين

إن تناول الكافيين يسبب الأرق والقلق، فعند شرب أكثر من ثلاث أكواب في اليوم يمكن أن تزعج نوم الطفل الرضيع.

الأسماك

تعد من الأطعمة الغنية بمادة الزئبق الضارة للطفل، لذا يجب تجنب الإكثار من تناول هذا النوع من الأطعمة، ومنها سمك القرميد وسمك القرش، وسمك التونة الذي يحتوي أيضًا على نسبة لا بأس بها من الزئبق، لذا ينصح بعدم تناول أكثر من 6 أوقية في الأسبوع. ومن المهم إيضاح أنه لا بد من اتباع برنامج تغذوي صحي مبني على أسياسيات صحية مثل الحفاظ على تناول وجبة خفيفة صحية بين الحين والآخر، والحرص على شرب كمية وافية من الماء، بحيث تكون من 6 إلى 10 أكواب يوميًا لتجنب الجفاف.

اكتئاب ما بعد الولادة

تعاني العديد من الأمهات من اكتئاب ما بعد الولادة، وقد يشعرن بخليط من العواطف التي لا تحصى منها مشاعر الخوف والفرح والحزن معًا، وتبدأ الأعراض عادةً بالظهور في الأسابيع الأولى بعد الولادة، وهناك العديد من الأنشطة التي يمكن القيام بها في المنزل للمساعدة في التخلص من اكتئاب ما بعد الولادة، ومنها ما يأتي: [٣]

  • ممارسة الرياضة: قد تكون الرياضة لها تأثير مضاد للاكتئاب بالنسبة للنساء، حيث يعتبر المشي مع الطفل في عربة الأطفال طريقة سهلة للحصول على الهواء النقي.
  • النظام الغذائي الصحي: إن تناول الأطعمة المغذية تساعد على تحسين المزاج بشكل أفضل، ويمنح الجسم العناصر الغذائية التي تحتاجها.
  • تخصيص وقت للراحة: أظهر تقرير عام 2009 كيف عانت النساء اللواتي حصلن على أقل نوم من أكثر أعراض الاكتئاب.
  • التركيز على زيوت السمك: المأكولات البحرية مصدر غذائي جيد من DNA وأحماض الاوميغا 3 الدهنية، لذا فإن النساء اللائي لديهن مستويات منخفضة من DNA لديهم معدلات أعلى من اكتئاب ما بعد الولادة.

المراجع[+]

  1. "First period after having a baby: What to expect", /www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2-07-2019. Edited.
  2. "New Mom’s Guide to Nutrition After Childbirth", www.webmd.com, Retrieved 2-07-2019. Edited.
  3. "7 Ways to Cope with Postpartum Depression", www.healthline.com, Retrieved 1-07-2019. Edited.