أسباب خروج إفرازات صفراء أثناء الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٥٤ ، ٢٦ مايو ٢٠١٩
أسباب خروج إفرازات صفراء أثناء الحمل

الإفرازات المهبلية أثناء الحمل

تعدّ زيادة الإفرازات المهبلية هي شكوى شائعة أثناء الحمل، وهي ناتجة عن تغيّر وتقلّب الهرمونات وزيادة الدورة الدموية في منطقة المهبل والرحم، ويمكن أن تكون هذه الإفرازات موجودة طوال فترة الحمل دون قلق، ولكن يجب على المرأة الحامل أن تبقى متنبهة دائمًا فإذا أصبحت الإفرازات المهبلية كريهة الرّائحة أو تغيّر لونها من واضحةٍ أو بيضاء إلى خضراء أو صفراء، أو إذا تهيّجت المنطقة المهبلية مسبّبةً الحكّة الشديدة، فهذه هي علامات العدوى المهبليّة المحتملة والتي تتطلّب العلاج، وسيتحدث هذا المقال عن أسباب خروج إفرازات صفراء أثناء الحمل طرق الوقاية منها.[١]

أسباب خروج إفرازات صفراء أثناء الحمل

إنّ خروج إفرازات صفراء أثناء الحمل يمكن أن يكون إشارة على حدوث العدوى لدى المرأة الحامل، فيتوجب عليها زيارة الطبيب الذي قد يجمع عينة من البول أو يطلب مسحة من إفرازات المهبل لتحليلها وتشخيص سبب العدوى بشكلٍ دقيق، وإنّ خروج إفرازات صفراء أثناء الحمل عادةً لا يدعو إلى القلق، لكنّه في بعض الأحيان قد يسبب خطرًا على الجنين، وفيما يأتي بعض الحالات التي يمكن أن تحدث فيها إفرازات صفراء:[٢]

  • التهاب المهبل البكتيري: ويحدث عندما يزداد نمو أنواع محدّدة من الجراثيم في منطقة المهبل، ومن أعراضه خروج إفرازات صفراء وحكة وتخريش وألم بطني، وإنّ الحوامل الّلاتي يعانين من التهاب المهبل البكتيري قد يحدث لديهنّ ولادة مبكرة أو تمزّق الأغشية أو التهاب المشيمة ويعرف أيضًا باسم التهاب السّلى، وقد يحدث انخفاض الوزن عند الولادة و التهاب بطانة الرحم.
  • الالتهابات الفطريّة للمهبل: وهي داء المبيضات المهبلي، الذي تظهر أعراضه من خلال إفرازات بيضاء إلى صفراء ذات رائحة كريهة وحكّة واحمرار في منطقة المهبل، وقد تؤدي هذه الالتهابات عند الحوامل إذا لم تعالج إلى الولادة المبكرة والتهاب المشيمة.
  • الكلاميديا: وهي عدوى تنتقل بالاتصال الجنسي والتي يمكن أن تعالج بالمضادات الحيوية، ويمكن أن تتضمن أعراضها إفرازات لزجة وحكة، وإذا لم يتم علاجها عند الحوامل يمكن أن تنتقل العدوى إلى الجنين أثناء عملية الولادة، فتؤدي إلى التهاب العين أو الرئتين عند الرضيع.

الوقاية من الإفرازات المهبلية

إنّ الإفرازات المهبلية الطبيعية عند المرأة لا تحتاج لاتخاذ إجراءات وقائيّة، لكن عندما يخرج من المهبل إفرازات صفراء أو خضراء مترافقة مع أعراض الالتهاب الأخرى، فيجب على المرأة أن تتبع بعض طرق الوقاية لتجنّب الإصابة بها مرةً أخرى كالطرق الآتية:[٣]

  • تجنب الغسولات الداخلية، والتي يمكن أن تدمّر الجراثيم النافعة التي تحافظ على وسط المهبل حمضيًّا فتساعد على عدم نمو الجراثيم الضارّة.
  • ارتداء الملابس الداخلية القطنيّة التي تمتص الرطوبة والتي قد تمنع الإصابة بعدوى الإلتهابات الفطرية.
  • ممارسة الجنس باستخدام الواقيات الذكرية والحد من عدد الشركاء، والفحص الدوري للزوجين.
  • تجنب استخدام الصابون المعطّر والسدّادات المهبلية، والتي قد تجعل الوسط في المهبل مضطربًا وغير متوازنًا، مما يزيد احتمالية خطر الأصابة بالالتهابات وبالتالي خروج الأفرازات.

المراجع[+]

  1. "A Smelly Vaginal Discharge During Pregnancy", www.livestrong.com, Retrieved 24-05-2019. Edited.
  2. "What Does Yellow Discharge During Pregnancy Mean?", www.healthline.com, Retrieved 24-05-2019. Edited.
  3. "What do different types of vaginal discharge mean?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 24-05-2015. Edited