أسباب سواد الرقبة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٢ ، ٢١ نوفمبر ٢٠١٩
أسباب سواد الرقبة

سواد الرقبة

أو ما يُسمى بالعنق الأسود وهو مصطلح يستخدم لوصف حالة يكون فيها لون الجلد على الرقبة أغمق بشكل ملحوظ من الجلد المحيط بها، ولا تسبب معظم الحالات أي قلق كما ولا تعدّ حالة معدية، ومع ذلك، قد يكون التغيّر في اللون مقلقًا في بعض الأحيان، فقد يكون لون الرقبة الداكن علامة تحذير على حالة مرضيّة أكثر خطورةً، ولذلك من المهم مراجعة الطبيب المختص لتحديد السبب والبدء في خطة علاجيّة فعّالة للتخلّص من هذا التغيّر في لون الجلد، وفي هذا المقال ستتم مناقشة أسباب سواد الرقبة، وكيفية التخلّص من هذه المشكلة.[١]

أسباب سواد الرقبة

تتنوّع أسباب سواد الرقبة وتختلف من شخص لآخر، كما تتفاوت شدّة تغيّر لون الجلد أيضًا بين الحالات، وقد تكون بعض الأسباب عائدة لمرض معين بحاجة لعلاج فوري، أو قد تكون بسبب ارتفاع هرمون معين في الجسم، وغيرها من الحالات، وتشمل أسباب سواد الرقبة ما يأتي:[٢]

  • مرض الشواك الأسود: والذي يمكن أن يتسبب في تغيّر لون الجلد على الرقبة إلى لون أغمق، ويصيح الجلد سميكًا ومشابهًا لملمس المخمل، وقد تحدث هذه الحالة بشكل مفاجئ، ولكنّها لا تسبب خطرًا على الشخص وليست معدية أيضًا، ويعدّ الأشخاص المصابون بمرض السكّري واللذين يعانون من السمنة المفرطة أكثر عرضةً للإصابة بهذه الحالة.
  • التهاب الجلد الناتج عن الإهمال: وهو اضطراب جلدي يحدث عندما تتراكم خلايا الجلد الميّتة والزهم والعرق والبكتريا على سطح الجلد، إذ يسبب ذلك التراكم طبقات بلاك وتغيّر في لون الجلد، وغالبًا ما يصيب الرقبة، وذلك بسبب عدم تنظيفها بشكل جيد وكافي بالماء والصابون لإزالة تلك الخلايا الميّتة وتراكمات الزهم والعرق.
  • خلل التقرّن الخلقي: والمعروف أيضًا باسم متلازمة زنسر- إنجمان- كول، ويحدث فيه فرط تصبّغ الجلد، بحيث تظهر بقع غامقة على الجلد فتبدو الرقبة متّسخة، ويمكن أن يتسبب هذا المرض أيضًا في ظهور بقع بيضاء داخل الفم وتناثر الرموش وتحدّب الأظفار.
  • التهاب الجلد التصبّغي الدائم: وهو مرض جلدي يسبب بقع رمادية داكنة أو زرقاء أو سوداء غير منتظمة الشكل، ويمكن أن تظهر على الرقبة وأعلى الذراعين، وفي بعض الأحيان قد تظهر على الجذع، ولا تدلّ هذه الحالة عن أية أسباب كامنة أخرى، كما وتعدّ حالة حميدة.
  • ارتفاع مستويات الإنسولين في الدّم: فعندما تكون نسبة الإنسولين مرتفعة يمكن أن يحدث فرط تصبّغ في بعض مناطق الجلد، وخاصّةً على الجانب الخلفي للرقبة، وتحدّث هذه الحالة بشكلٍ خاص لدى النساء اللّواتي يعانين من متلازمة المبيض المتعدّد الكيسات، وتعدّ من أسباب سواد الرقبة.
  • الحزاز المسطح: وهي حالة التهابية تتسبّب في ظهور ندبات على سطح الجلد في بعض مناطق الجسم، وتشمل أعراضها ظهور بقع ذات لون رمادي أو أسود على الوجه والرقبة، ولا تسبب تلك البقع الحكّة.
  • القوباء المبرقشة: وتحدث نتيجة الإصابة بعدوى فطريات مالسيزيا فورفور Mallassezia furfur، في حين أنّه هذه الفطريات تكون بشكل طبيعي موجودة على سطح الجلد، إلّا أنّ نموّها المفرط وتراكمها يمكن أن يسبب طهور بقع غامقة على الرقبة أو الظهر أو الصدر أو الذراعين.

كيفية التخلّص من سواد الرقبة

بعد الحديث عن أسباب سواد الرقبة، لا بدّ من الحديث عن الطرق التي تفيد في التخلّص من تلك المشكلة، حيث يوجد عدّة طرق وأساليب يمكن إجراؤها في المنزل، وباستخدام مواد ومركبات طبيعية غير مؤذية، وهي كالآتي:[٣]

  • خلّ التفاح: يساعد خلّ التفاح في تقشير الجلد والتخلّص من خلاياه الميتة، وبالتالي الحدّ من تغيّر لونه.
  • بيكربونات الصوديوم: والتي تفيد في إزالة الأوساخ وخلايا الجلد الميتة وكذلك تعزيز الدورة الدموية، فضلًا عن دورها في تغذية البشرة داخليًا.
  • عصير البطاطس: وذلك بفضل خصائص البطاطس التي تُساهم في تبييض البشرة وتوحيد لونها، كما أنّها تساعد في إزالة البقع الداكنة من سطح الجلد.
  • قناع اللبن: حيث يحتوي اللبن على إنزيمات طبيعية تعمل مع الأحماض الموجودة في الليمون لإعطاء نتائج مرضية، كما أنّه يغذّي البشرة ويعزز نعومتها.

المراجع[+]

  1. "Black Neck", www.healthline.com, Retrieved 19-11-2019. Edited.
  2. "Causes and treatment of a black neck", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 20-11-2019. Edited.
  3. "5 Home Remedies For A Dark Neck: Make Your Skin Tone Even!", www.food.ndtv.com, Retrieved 20-11-2019. Edited.