أسباب جفاف فروة الرأس

أسباب جفاف فروة الرأس
أسباب-جفاف-فروة-الرأس/

جفاف فروة الرأس

يتظاهر جفاف فروة الرأس بشكل رئيس بالحكّة، ولكنّه من الممكن أن يترافق مع القشرة أو فقدان شعر الرأس أو حالة من الألم، وتتضمّن أسباب جفاف فروة الرأس العديد من المحاور والآليات، ولكنّ أشيع الأسباب غالبًا ما تحدث بسبب ردّة فعل فروة الرأس لتغيرات الطقس المختلفة، أو نتيجة لاستخدام المستحضرات المخرّشة التي توضع على الشعر، ومن الممكن أن تحدث هذه الحالة أيضًا نتيجة لقلة شرب الماء، أو لعدم غسل شعر الرأس يوميًا، إلّا أنّ الحالات الطبية يمكن أن تتشارك في إحداث هذه الحالة، مثل الصداف والإكزيما وغيرهما، وسيتم الحديث في هذا المقال عن أسباب جفاف فروة الرأس بالإضافة إلى ذكر بعض الطرق التي تساعد في حلّ هذه المشكلة. [١]

الفرق بين جفاف فروة الرأس وقشرة الرأس

من الممكن أن يلاحظ الأشخاص المصابين بجفاف فروة الرأس تساقط لرقائق صغيرة من الفروة، وهذه الرقائق لا تشابه تلك التي تصدر عن قشرة الرأس، فالرقائق التي تظهر عند جفاف فروة الرأس غالبًا ما تكون أكثر بياضًا وأصغر من تلك المشاهدة في حالة القشرة، كما تميل رقائق القشرة إلى اللون الأصفر وإلى القوام الزيتي، وبينما يميل كلّ من رقائق جفاف الفروة والقشرة إلى الاختفاء والعودة مجدّدًا، إلّا أنّ القشرة غالبًا ما تُعزى للإصابات الفطرية التي غالبًا ما لا تزول بدون العلاج المناسب، بينما من الممكن أن تتحسّن أعراض جفاف فروة الرأس بتقليل الاستحمام بالشامبو المسبّب لها، ومن الممكن أن تؤدّي الحالتان إلى جعل فروة الرأس حاكّة ومتخرّشة، ولذلك من الممكن أن تصبح فروة الرأس محمرّة ومؤلمة عند كون الحالة شديدة، ومن الممكن أن يكون من الصعب تحديد الفرق بين جفاف الفروة وقشرة الرأس، كما من الممكن أن تتشارك الحالتان عند شخص واحد، كما أنّه من الممكن أن يُشار إلى جفاف الفروة على أنّه قشرة، ولكن وبشكل عام، تتميّز رقائق قشرة فروة الرأس بما يأتي: [٢]

  • كون فروة الرأس زيتية.
  • الحكّة الشديدة في فروة الرأس حتّى دون الشعور بجفاف الفروة.
  • يكون منظر الشعر زيتيًا.

أسباب جفاف فروة الرأس

هناك العديد من أسباب جفاف فروة الرأس، فهي من الأعراض التي يمكن أن تحدث نتيجة لكثير من الأمراض، ولا تعني الإصابة بجفاف فروة الرأس وجود أيّ من هذه الأمراض بشكل حتمي، فقد تحدث هذه الحالة عند فقيري التغذية أو الذين يعانون من عوز في بعض الموارد الغذائية، ولكن شوهد جفاف فروة الرأس عند المصابين بالأمراض الآتية: [٣]

التهاب الجلد الدهني

وهو من الحالات الجلدية الشائعة التي تسبّب الاحمرار والحكّة وتشكيل الرقائق، ومن الممكن أن تحدث في العديد من مناطق الجسم، وعندما تصيب فروة الرأس فإنّها تسبّب جفافًا فيها، ومن الممكن علاج هذه الحالة عن طريق الشامبو الذي يمكن الحصول عليه بدون وصفة طبية، والذي يُساعد في منع تساقط الرقائق المشاهدة في هذه الحالة، ولكن وفي الحالات الشديدة، يمكن استشارة الطبيب للحصول على الخيار العلاجي الأفضل، سواء بالشامبو الحاوي على المركّب المناسب أو بالكريمات الستروئيدية.

صداف فروة الرأس

قد يؤدّي الصداف عندما يصيب فروة الرأس إلى إحداث أعراض جفاف وحكّة وتساقط لرقائق مشابهة للقشرة، ويحدث الصداف عندما يقوم الجهاز المناعي للجسم بتحريض خلايا البشرة بالنمو والانقسام في مناطق مختلفة من الجسم، وهذا الأمر يمكن أن يحدث في فروة الرأس أيضًا، ولكن لا يعني إصابة الشخص بالقشرة أنّه يعاني من صداف فروة الرأس.

الإكزيما

من الممكن أن تؤدّي الإكزيما إلى جعل فروة الرأس حاكّة ومتقشّرة، وغالبًا ما تُشاهد هذه الحالة عند الرضّع والأطفال، ولكنّها يمكن أن تحدث عند جميع الأشخاص، ويُعدّ سبب حدوث هذه المشكلة مجهولًا، وتُساعد المرطّبات والستروئيدات الموصوفة طبيًا في تحسين الأعراض، كما يُنصح المرضى بتجنّب الصابون المخرّش، بالإضافة إلى تخفيف التوتر والضغط النفسي.

بعض الأمراض الأخرى التي تؤدّي لجفاف الفروة

هناك بعض الأمراض مثل داء باركنسون والإصابة بفيروس عوز المناعة أن ترتبط مع جفاف فروة الرأس وظهور القشرة، فالأشخاص المصابين بهذه الأمراض يملكون فرصة أعلى لجفاف الفروة، إلّا أنّ الإصابة بجفاف الفروة لا يزيد من فرصة الإصابة بهذين المرضين على الإطلاق.

محرّضات جفاف فروة الرأس

بعد الحديث عن أسباب جفاف فروة الرأس، يمكن ذكر بعض الأسباب التي تؤدّي إلى سوء حالة جفاف البشرة عند من يعانون من هذه المشكلة، حيث إنّ هناك بعض العوامل التي تؤدّي إلى زيادة جفاف البشرة رغم تطبيق العلاجات المختلفة، ومن هذه العوامل ما يأتي: [٣]

  • عدم غسل الشعر بما يكفي، حيث يجب غسل الشعر كاملًا يوميًا أو كلّ يومين.
  • يمكن أن يؤثر التوتر والضغط النفسي على مختلف أجهزة الجسم، بما في ذلك فروة الرأس.
  • تزداد أعراض جفاف فروة الرأس في فصل الشتاء حيث يوجد الطقس البارد والتدفئة الزائدة ضمن المنازل.

وبغضّ النظر عن أسباب جفاف فروة الرأس، يمكن علاج هذه الحالة باتّباع النصائح الطبية وتخفيف المحرّضات، وعندما لا تتحسّن هذه الحالة يمكن زيارة الطبيب من أجل الحصول على الخيار العلاجي الأفضل.

علاج القشرة وجفاف فروة الرأس

يمكن علاج حالات قشرة الرأس بشكل عام في المنزل بالاستحمام بالشامبو المضاد للبشرة بشكل منتظم، فهذا الأمر يمكن أن يساعد في علاج الكثير من أسباب ظهور القشرة، بما في ذلك الفطور التي يمكن أن يُصاب بها الشخص، ومن الجدير بالذكر أنّ معظم هذه المركّبات المستخدمة في علاج القشرة تحتوي على البيريثيون، وهو من المركّبات المضادة للفطور والجراثيم، كما يمكن استخدام شامبو قطران الفحم من أجل علاج حالات القشرة، إلّا أنّ هذا الشامبو يمكن أن يغير من لون الشعر الفاتح، ولذلك يُنصح أصحاب الشعر الأشقر أو الرمادي بخيارات أخرى، كما أنّ الشامبو المضاد للقشرة يمكن أن يملك رائحة واخزة، ولذلك يفضّل البعض الاستحمام به ثمّ تطبيق شامبو آخر ذو رائحة أفضل، ويمكن لمن لا يرغب بتطبيق الشامبو المضاد للقشرة استخدام شامبو زيت شجرة الشاي، فهو يملك خواصًا مضادة للميكروبات. [٢]
أمّا فيما يخصّ جفاف فروة الرأس، فيمكن غسل فروة الرأس بالشامبو ثمّ تطبيق المرطّب على الفروة مباشرة، ويمكن التأكد من فعالية هذا العلاج أو التأكد من أنّ الرقائق المشاهدة تعود لجفاف فروة الرأس عن طريق تطبيق المرطّب قبل النوم مباشرة والاستحمام في اليوم التالي، وعند زوال الرقائق فإنّ هذا يعني أنّ الشخص يعاني من جفاف الفروة وليس من القشرة، كما من الممكن استخدام بعض الطرق الخاصّة من أجل ترطيب البشرة بشكل خاص عند مصفّفي الشعر. [٤]

فيديو عن أسباب جفاف فروة الرأس

في هذا الفيديو تتحدث أخصائية الجلدية والتناسلية والتجميل والليزر الدكتورة شذى العواودة عن أسباب جفاف فروة الرأس.[٥]

المراجع[+]

  1. "Home Remedies for Dry Scalp", www.healthline.com, Retrieved 03-10-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "The difference between dandruff and a dry scalp", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 03-10-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "What Can Make Your Scalp Dry", www.webmd.com, Retrieved 03-10-2019. Edited.
  4. "Is It Dandruff or Dry Scalp? Symptoms, Treatment, and More", www.healthline.com, Retrieved 03-10-2019. Edited.
  5. "أسباب جفاف فروة الرأس", youtube.com, Retrieved 03-10-2019.

72644 مشاهدة