أسباب انهيار الاتحاد السوفيتي

أسباب انهيار الاتحاد السوفيتي
أسباب-انهيار-الاتحاد-السوفيتي/

الاتحاد السوفيتي

الاتحاد السوفييتي هو أول وأكبر دولة شيوعية، تضمنت مناطق شمال آسيا وروسيا، وجزء من شرق أوروبا وبعض المناطق من وسط آسيا في الفترة من سنة 1922م إلى1991م، وقد شمل هذا الاتحاد عدّة جمهوريات داخلية، وقد وصل عددها قبل انهياره إلى 15 جمهورية، حيث كانت روسيا هي أكبرها، وهو يقوم على نظام حكم الحزب الواحد، وهو الحزب الشيوعي السوفييتي، وقد تشكل بعد الحرب العالمية الثانية وحتى إنهياره قوة عظمى على مستوى العالم، وكان توسعه بضم الجمهوريات السوفييتية التي تشكلت من دول احتلهتا الإمبراطورية الروسية التي أسقطتها الثورة البلشفية سنة 1917، وقد تغيرت الحدود السياسية للإتحاد السوفيتي مع الزمن، لكنها منذ 1945 بقيت مشابهة لوضعها في عهد روسيا القيصرية باستثناء بولندا وفنلندا، وفي هذا المقال أسباب انهيار الاتحاد السوفيتي.[١]

انهيار الاتحاد السوفياتي

كان انهيار الاتحاد السوفيتي هو انتهاء الوجود القانوني الرسمي لاتحاد الجمهوريات السوفيتية الاشتراكية، وقد وقع هذا الانهيار في 26 ديسمبر 1991، وذلك بعد إصدار مجلس السوفييت الأعلى في الكرملين الإعلان الشهير ذي الرقم "H-142"، والقائل بالاعتراف باستقلال الجمهوريات السوفيتية السابقة عنه، إضافةً لإنشاء رابطة جديدة من الدول المستقلة لتكون محل الاتحاد السوفيتي، ولكن وقبل يوم من صدور الإعلان، كان آخر رئيس للإتحاد السوفيتي وهو الثامن ميخائيل غورباتشوف بإعلان تقديم استقالته في خطاب مشهود وجهه إلى الشعب الروسي والشعوب السوفيتية، وذلك عبر التلفزيون الرسمي للاتحاد السوفيتي، وذكر في خطابه بأن مكتب رئيس اتحاد الجمهوريات السوفيتية الإشتراكية أصبح ملغيًا، كما أعلن تسليم جميع صلاحياته الدستورية وتشمل الصلاحيات على الأسلحة النووية للرئيس الروسي الجديد بوريس يلتسن، رئيس جمهورية روسيا الجديدة.[٢]

أسباب انهيار الاتحاد السوفيتي

لم يكن انهيار الاتحاد السوفياتي وليد اللحظة، حيث تجمعت العديد من الأسباب والتراكمات عبر سنوات وعقود طويلة لتؤدي لهذه النتيجة في النهاية، ولا يمكن حصر جميع الأسباب، إلا أن من أهمها ما يلي:[٣]

  • تذبذب أسعار النفط مع ضعف كفاءة الاقتصاد السوفياتي، حيث أدى ذلك لانهيار الاقتصاد.
  • قلة الاهتمام بالبحث العلمي المختص بتطوير القدرات الانتاجية، والاهتمام فقط بالتطوير العسكري والأسلحة.
  • فقدان الحزب الشيوعي ثقة الجماهير بسبب تردّي المستوى المعيشي وانعدام الرفاهية مقارنة بالولايات المتحدة.
  • النزاعات العرقية والدولة الأمنية وقمع الحريات الفردية وعدم احترام حقوق الإنسان والأقليات، وانتشار المجازر الجماعية والاضطهاد ضد شعوب دول الاتحاد السوفياتي، حيث قتل الملايين.
  • الدخول في سباق التسلح مع أمريكا، فتسبب بإضعاف الاقتصاد نتيجة زيادة المخصصات العسكرية على حساب التنمية.
  • دعم الدول البعيدة التي تتبنى الفكر الشيوعي والتصادم بسبب ذلك مع الدول الرأسمالية.
  • فشل خطة إصلاحات غورباتشوف والتي كانت غير فعّالة مما أدى لزيادة ضعف الدولة، لكن يرى البعض أن الانهيار نفسه هو جزء من خطة الإصلاحات لإعادة بناء الدولة من جديد.
  • الحصار الاقتصادي الشامل من قبل الولايات المتحدة والدول الغربية.

المراجع[+]

  1. "الاتحاد السوڤيتي"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 05-02-2020. بتصرّف.
  2. "تفكك الاتحاد السوفيتي"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 05-02-2020. بتصرّف.
  3. "انهيار الاتحاد السوفيتي"، www.arageek.com، اطّلع عليه بتاريخ 05-02-2020. بتصرّف.

66609 مشاهدة