أسباب الدوخة عند الوقوف

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٢:٤٩ ، ٣ مايو ٢٠٢٠
أسباب الدوخة عند الوقوف

الدوخة عند الوقوف

تعرف طبيًا بأنَّها انخفاض بالضغط الدم الانتصابي، وتسمى أيضًا بانخفاض ضغط الدم الوضعي وهو شكل من أشكال انخفاض ضغط الدم الذي يحدث عند الوقوف بعد الجلوس أو الاستلقاء، ويمكن أن يرافق انخفاض ضغط الدم الانتصابي شعور بالدوار أو الإغماء، وفي أغلب الأحيان يكون انخفاض ضغط الدم الانتصابي خفيفًا ويستمر لأقل من بضع دقائق، ومع ذلك يمكن أنْ يشير انخفاض ضغط الدم الانتصابي طويل الأمد إلى مشاكل أكثر خطورة، لذلك يتوجب زيارة الطبيب إذا كانت أعراض الدوخة تحدث بشكل متكرر عند الوقوف، وعادة ما يحدث انخفاض ضغط الدم الانتصابي العرضي بسبب شيء واضح كالجفاف أو الراحة الطويلة في الفراش، ويتم علاجه بسهولة، وفي هذا المقال سيتم ذكر أسباب الدوخة عند الوقوف بشكل مُفَصَّل[١].

أعراض الدوخة عند الوقوف

الأعراض الأكثر شيوعًا التي ترافق الدوخة عند الوقوف هي الدوار والغثيان والخفقان وصداع الرأس والضعف العام مع الارتباك وعدم وضوح الرؤية وتختفي الأعراض عادةً عند الجلوس أو الاستلقاء، ومن الأعراض الغير شائعة التي قد ترافق الدوخة عند الوقوف كالآتي[٢]:

أسباب الدوخة عند الوقوف

تتسبب الجاذبية الأرضية بتَجَمع الدم في الساقين والبطن عند الوقوف، وبالتالي يقلل من ضغط الدم بسسب وصول كمية أقل من الدم إلى القلب، وبعد ذلك تستشعر مستقبلات الضغط الموجودة بالشرايين القريبة من القلب والرقبة بالانخفاض، فترسل مستقبلات الضغط إشارات إلى مراكز في الدماغ ليضخ القلب كميات أكبر بشكل أسرع كرد فعل لهبوط الضغط، وتعمل هذه الخلايا أيضًا على تضييق الأوعية الدموية وزيادة ضغط الدم، ويحدث انخفاض ضغط الدم الانتصابي عندما لاتتم ردة فعل الجسم الطبيعية في مواجهة انخفاض ضغط الدم بشكل صحيح[١].

الجفاف

في بعض الحالات المرضية قد يصاب المريض بالحُمَّى والقيء والإسهال الشديد التي تعرض الجسم للجفاف، وفي بعض الحالات التي لا يتم فيها شرب كميات كافية من السوائل خاصة مع ممارسة التمارين الشاقة مع وجود تعرق مفرط، وبذلك يقلل الجفاف من حجم الدم.[١]

هبوط السكر في الدم

يعد الشخص مصابًا بهبوط السكر عندما ينخفض مستوى السكر في الدم إلى أقل من 70 مجم / ديسيلتر، وفي حلات انخفاضه الشديدة يسببب الدوخة وخاصة عند الوقوف، وعادةً يحدث انخفاض نسبة السكر في الدم لدى المصابين بمرض السكري الذين يتناولون أدوية تزيد من مستويات الأنسولين في الجسم، إذ يحتاج مريض السكري غالبًا للتحقق من كمية السكر في الدم، بالإضافة إلى الدوخة قد يشعر المريض بالجوع والرعشة والتعرق والارتباك، وفي حالات نادرة قد يعاني بعض الأشخاص غير المصابين بالسكري أيضًا من مشاكل في انخفاض نسبة السكر في الدم لأسباب عديدة، ويعد الحل السريع لهبوط السكر هو تناول السكر، عن طريق إضافته للعصير أو تناول الحلوى الصلبة[١].

هبوط ضغط الدم

يعد من أشهر أسباب الدوخة عند الوقوف، إذ يفشل نظام القلب والأوعية الدموية أو الجهاز العصبي في الاستجابة بشكل مناسب للتغيرات المفاجئة التي تحدث عند الوقوف، وعدم حدوث الإستجابة بشكل سريع أو حدوثها ببطء شديد، وينتج عن ذلك دوخة عند الوقوف، ويمكن أن تؤدي إلى الإغماء، ولا يعد هبوط ضغط الدم مقلقًا ولا يحتاج لعلاج في حال عدم وجود أي أعراض، بينما إذا رافق الدوخة أعراض الهبوط قد يكون مؤشرًا على مشكلة خاصة عند كبار السن الذي قد تنتج الدوخة بسبب تدفق غير كافٍ للدم إلى القلب والدماغ والأعضاء الحيوية الأخرى[٣].

ضعف التروية

يقصد بالتروية بأنها مرور للسوائل عبر الجهاز الدوري أو مجرى الدم أو الجهاز اللمفاوي إلى عضو أو نسيج، وتشير عادةً إلى توصيل الدم إلى منطقة معينة، وتظهر الدوخة عند الوقوف كعرض لضعف التروية الذي ينتج من أسباب عديدة[٤].

فقر الدم

يحدث فقر الدم عندما تكون عدد خلايا الدم الحمراء الصحية في الجسم منخفض، حيث إنَّ الخلايا الحمراء تعمل على حمل الأكسجين إلى جميع أنسجة الجسم، لذلك فإنَّ انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء يدل على انخفاض كمية الأكسجين في الدم أقل من المستوى الطبيعي، وينتج عن ذلك الدوخة نتيجة لانخفاض مستويات الأكسجين الواصلة للدماغ على وجه الخصوص[٥].

مشاكل بالأذن الداخلية

تعد مشاكل الأذن الداخلية أحد أسباب الدوخة عند الوقوف، إذ يشعر المريض إضافة للدوخة بالغثيان والتقيؤ ومشاكل في التوازن أو المشي وفقدان السمع المؤقت وألم وطنين في الأذن، وغالبًا ما تكون عدوى الأذن الداخلية عبارة عن التهاب أو تهيج في أجزاء الأذن المسؤولة عن التوازن والسمع، وغالبًا ما تكون عدوى الأذن الداخلية هي عدوى حقيقية ناتجة عن فيروس أو بكتيريا[٦].

تأثير جانبي لبعض الأدوية

يتأثر التوازن بالعديد من الأنظمة الحيوية كمسار الإدراك الحسي والأنظمة البصرية، الأنظمة المخيخية، وأنظمة الأوعية الدموية والنظام الدهليزي وغيرها، وليس من الأمر السهل تحديد أسباب الدوخة لأن المرضى في كثير من الأحيان غير قادرين على وصف الأعراض بشكل دقيق، وقد تظهر الدوخة كعرض جانبي بسبب اضطراب في الأنظمة السابقة نتيجة لاستخدام أدوية معينة ومنها الآتي[٧]:

  • مضادات التشنج.
  • مضادات فرط ضغط الدم.
  • المضادات الحيوية.
  • مضادات الاكتئاب.
  • مضادات الذهان.
  • مضادات الالتهاب.

كيفية علاج الدوخة عند الوقوف

الهدف من علاج الدوخة عند الوقوف هو استعادة ضغط الدم الطبيعي، ويمكن منع حدوث الدوخة من خلال زيادة حجم الدم، وتقليل تجمع الدم في أسفل الساقين ووزيادة دفع الدم من الأوعية الدموية إلى جميع أنحاء الجسم، وتختلف أسباب الدوخة عند الوقوف من شخص لآخر فيتم العلاج بناء على أساب حدوثها، إذا كان سبب الدوخة عرض جانبي لدواء فمن المحتمل تقليل الجرعة أو تغيير الدواء، بينما يتم علاج الحلات الخفيفة من الدوخة من خلال الجلوس أو الاستلقاء فورًا بعد الشعور بالدوار عند الوقوف، وتشمل طريقة العلاج على الآتي[١]:

  • تغيير نمط الحياة: كالإكثار من شرب الماء، والتقليل أو تجنب شرب الكحول، وتجنب ارتفاع درجة الحرارة، وتجنب الجلوس والساقين متقاطعتين والوقوف بشكل بطيء.
  • جوارب ضاغطة: تقلل من تجمع الدم وبالتالي تقليل أعراض انخفاض ضغط الدم الانتصابي.
  • الأدوية: عادةً يتم صرف دواء فلودروكورتيزون للمساعدة في زيادة كمية السوائل في الدم، أو دواء ميدودرين للحد من توسع الأوعية الدموية، ويتم صرفهما لرفع ضغط الدم من قبل الطبيب المختص.

نصائح للوقاية من الدوخة عند الوقوف

بعد الحديث عن كيفية علاج وأسباب الدوخة عند الوقوف، يجدر الحديث عن نصائح للوقاية من الدوخة عند الوقوف ويتم استخدام هذه النصائح في الحالات الخفيفة والعرضية، حيث يمكن اتخاذ بعض الخطوات العملية لمنعه كالآتي[٨]:

  • التأكد أن الأدوية المستخدمة لا تسبب الدوخة.
  • تجنب مسببات الجفاف.
  • القيام ببطء بعد النوم، أو بعد الجلوس لفترة طويلة، أو بعد تناول وجبة كاملة.
  • تغير العادات الغذائية إذ يفضل تناول وجبات أصغر بكميات أكثر.
  • القيام بتمارين خفيفة في الصباح.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث ج "Orthostatic hypotension (postural hypotension)", www.mayoclinic.org, Retrieved 2020-05-04. Edited.
  2. "Dizziness on Standing Up (Orthostatic Hypotension)", www.healthline.com, Retrieved 2020-05-04. Edited.
  3. "Understanding Low Blood Pressure -- the Basics", www.webmd.com, Retrieved 2020-04-05. Edited.
  4. "Medical Definition of Perfusion", www.medicinenet.com, Retrieved 2020-05-04. Edited.
  5. "What You Need to Know About Anemia", www.healthline.com, Retrieved 2020-05-04. Edited.
  6. "Inner Ear Infection Symptoms, Signs, Treatments, and Home Remedies", www.medicinenet.com, Retrieved 2020-05-04. Edited.
  7. "Vertigo/dizziness as a Drugs’ adverse reaction", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 2020-05-04. Edited.
  8. "Dizzy spells when you stand up: When should you worry?", www.health.harvard.edu, Retrieved 2020-05-04. Edited.