آخر روايات أحمد خالد توفيق

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٥ ، ٢٦ مايو ٢٠١٩
آخر روايات أحمد خالد توفيق

أحمد خالد توفيق

ارتبطَ اسمُ الكاتب المصريّ الشهير أحمد خالد توفيق بأدبِ الرّعب والفنتازيا والخيال العلميّ في الأدبِ العربي، وقد ولدَ في مدينة طنطا عام 1962م، وفي عام 1997م تخرَّج في كلية الطب حاصلًا على شهادة الدكتوراه فيها، أصدرَ سلسلة الرعب التي بدأ كتابتها عام 1993م وأطلق عليها اسم سلسلة ما وراء الطبيعة، وحقّقت نجاحًا كبيرًا في العالم العربي، فأُطلقَ عليه لقب العرَّاب، كما اشتهر أيضًا بكتابة المقالات الاجتماعيّة والسياسيّة في الكثير من الصحف والمجلات العربيّة، وكتبَ الكثير من الأعمال الأدبية الأخرى كالروايات والقصص كما ترجمَ عددًا من الروايات العالمية، توفي عام 2018م بعد إصابته بنوبة قلبية مفاجئة، وفي هذا المقال سيدور الحديث عن آخر روايات أحمد خالد توفيق وأشهر أقواله. [١]

آخر روايات أحمد خالد توفيق

لقد تركَ أحمد خالد توفيق وراءَه الكثير من الأعمال الروائية التي بقيَت تشهدُ على نبوغه وعبقريّته الأدبية، وتنوَّع إنتاجه بين روايات وقصص ومقالات، خاصّةً في مجال الرعب والفنتازيا، وعلى الرغم من أنَّ أشهر أعماله على الإطلاق سلسلة ما وراء الطبيعة التي بدأ بكتابتها عام 1992م وختمَها عام 2014م إلّا أنَّه كتب غيرها الكثير من القصص والروايات مثل: سلسلة فنتازيا، سلسلة سافاري، قوس قزح، موسوعة الظلام، يوتوبيا وهي رواية اجتماعيّة، لستَ وحدك وهي مجموعة قصصيّة. [٢]

وبعد عام 2014م كتب العديد من الروايات وهي: مثل إيكاروس التي نشرها عام 2015م، في ممر الفئران رواية نشرها عام 2016م، وأمَّا آخر روايات أحمد خالد توفيق على الإطلاق كانت رواية شآبيب التي نُشرت عام 2018م أي في نفس العام الذي توفي فيه وربما قبل أشهر قليلة، وفي رواية شآبيب وهي آخر روايات أحمد خالد توفيق يتحدث عن رحلة مليئة بالإثارة والمغامرة، يبدأ فيها الكاتب بمشهدٍ من نهاية الرواية ثمَّ يعود لجمع الخيوط التي قد تلتقي في ذلك المشهد من خلال التنقُّل من مكان إلى آخر، فانتقلَ من النرويج إلى الولايات المتحدة الأمريكية ثمَّ مرورًا بليبيريا إلى مصر إلى أستراليا، إلى أن يستقرَّ في نهاية المطاف عند خطِّ الاستواء.

تدورُ آخِر روايات أحمد خالد توفيق حول العديد من الأسئلة والأفكار الجريئة، حافظ فيها الكاتب على نزقه، وتعرَّضُ بشكل مشوق لكثير من الآراء المتضاربة والمتناقضة والمختلفة وصراعات المجتمع الطبقية والدينية التي لن تنتهي أبدًا، وقد حاول أن يرسمَ فيها صورةً للعرب مثل الصورة التي كان عليها اليهود في بداية القرن العشرين عندما كانوا مشتتين في الأرض ويطمحون لإقامة وطن قومي لهم، ولكن العرب لا يوجد لهم هولوكست مثل اليهود، إلا أنه حاول أن يصور حالتهم بأنها قريبة من تلك الحالة في زمنٍ غير معروف وغير محدّد، حتّى الأسباب التي وضعها لذلك تبقى غير واضحة تمامًا، فقد أصبحوا منعزلين في مجتمعات تحيطهم بالكراهية والحقد، وأصبح الجميع يعدُّهم غرباء، ولم يعدْ بإمكانهم الاندماج بالمجتمعات في كلّ مكان، إلا أنه يذكر فيها أيضًا أنَّ العرب لهم وجودهم وكياناتهم المستقلة، ولكنه بالرغم من جميع الأسباب التي ذكرها لشتات العرب وتمزُّقِهم إلا أنَّ أوطانهم ما تزال باقية ولكلِّ مهاجرٍ عربي جذور في بلده الأصلي وهذا ما أغفله الكاتب في روايته. [٣]

أشهر أقوال أحمد خالد توفيق

بعدَ الحديث عن آخر روايات أحمد خال توفيق والمرور على حياة ذلك الكاتب الشهير في عالم الرعب والفنتازيا وأدب الخيال العلمي، سيتمُّ إدراج بعض من أقواله التي اشتهرت وتداولها القراء فيما بينهم، وفيما يأتي بعض أقوال أحمد خالد توفيق: [٤]

  • فقط في هذه اللحظات أدركتُ أن عليَّ أن أخوض حربًا مريرةً مع ذلك الطفل المزعج في داخلي.
  • في حياة كلّ إنسان لحظة لا تعودُ الحياة بعدها كما كانت قبلها.
  • هل تعرف لماذا صار الجاحظ هو الجاحظ والمتنبي هو المتنبي وتشارلز ديكنز هو تشارلز ديكنز؟، كان الأمر سهلًا بالنسبة لهم لأنه لم يكن في بيوتهم هاتف.
  • المشكلة أن هناك أطرافًا في غاية القوة تمارس الفساد وهي قادرة على أن تتمتع كذلك بحماية الحكومة.
  • الثقافة شيء والذكاء شيء والنصاحة شيء آخر.
  • لا أخاف الموت، أخاف أن أموت قبل أن أحیَا.
  • إنَّ القراءة بالنسبة لي نوعٌ رخيص من المخدِّرات، لا أفعل بها شيئًا سوى الغياب عن الوعي فيما مضى تصوَّر هذا، كانوا يقرؤون من أجل اكتساب الوعي.
  • أن تخيفَ الناس يوهمك بأنَّك أكثرَ شجاعة.

المراجع[+]

  1. "من هو أحمد خالد توفيق - Ahmed Khaled Tawfik؟"، www.arageek.com، اطّلع عليه بتاريخ 25-05-2019. بتصرّف.
  2. "أحمد خالد توفيق"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 25-05-2019. بتصرّف.
  3. "شآبيب"، www.abjjad.com، اطّلع عليه بتاريخ 25-05-2019. بتصرّف.
  4. "أحمد خالد توفيق"، www.abjjad.com، اطّلع عليه بتاريخ 25-05-2019. بتصرّف.