6 طرق لإنعاش البشرة المتعبة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٠ ، ٢٣ سبتمبر ٢٠٢٠
6 طرق لإنعاش البشرة المتعبة

أسباب بهتان البشرة

متى يتغير لون البشرة؟

البشرة الصحية ذات اللمعان الطبيعي هي الموضة التي لا تمل عند الحديث عن صحة البشرة وجمالها، والحفاظ على هذا اللمعان والنضارة ليس من السهولة بمكان، ففقدان البشرة لنضارتها وظهورها بشكلٍ متعبٍ وباهت بالتأكيد يعكس بعض الأسباب، ففي العادة يتغيّر جلد البشرة بشكلٍ مستمرعندما تنتهي حياة خلايا البشرة الخارجية، ويتراكم هذا الجلد الميت على سطح البشرة فتبدو باهتةً إن لم يتم إزالته بإحدى طرق التقشير للبشرة بحيث تبقى نظيفة وتتمكّن من التنفس بشكلٍ جيّد وامتصاص العناصر المهمّة من المستحضرات المختلفة، كما يعدّ عدم شرب كميات كافية من الماء أحد اسباب جفاف البشرة، وسيستعرض هذا المقال 6 طرق لإنعاش البشرة المتعبة.[١]


6 طرق لإنعاش البشرة المتعبة

الحصول على بشرة نضرة وصحية ليس بالأمر السهل، فهو يحتاج للنوم بشكلٍ ممتاز والعناية بالبشرة بشكلٍ مستمر واتباع حمية غذائية صحية، إذ تواجه البشرة العديد من المشاكل في حال التقصير في هذه الأساسيات، ولكن هناك العديد من الخطوات التي يمكن اتباعها لتجاوز هذه المشاكل، وسواءً تم استخدام مستحضرات تجميل باهظة الثمن أو استخدام وصفات منزلية للعناية بالبشرة، فإنّ هذه أهم 6 طرق لإنعاش البشرة المتعبة[٢]:


تنظيف البشرة بشكل جيد

وينصح الكثير من خبراء التجميل بهذه الخطوة التي لا يمكن الاستغناء عنها في الروتين اليومي حتى بعد يومٍ طويلٍ ومتعب، فيجب دائمًا تنظيف البشرة بشكلٍ جيّدٍ من الأوساخ وبقايا مستحضرات التجميل التي تحتوي على الكثير من المواد الكيميائية التي قد تسبّب الضرر للبشرة، حيث أنّ هذه المستحضرات تقوم بسدّ فتحات مسامات الوجه مما يمكن أن يسبّب الكثير من المشاكل الجلدية والتي من أهمها حبوب الوجه.[٣]


تقشير البشرة باستمرار

وعند الحديث عن 6 طرق لإنعاش البشرة المتعبة يجب ذكر تقشير البشرة كأحد أكثر هذه الطرق فعالية، حيث يجب استخدام مقشّرات الوجه مرتين في الأسبوع على أقل تقدير، وتساعد مقشرات الوجه على إزالة الجلد الميت من على البشرة والذي قد يسدّ المسامات مما قد يسبّب ظهور حب الشباب والرؤوس السوداء وغيرها من مشاكل البشرة، ويساعد تقشير البشرة على التخلّص من السموم فيها إضافةً إلى إعطائها مظهرًا صحيًا ولامعًا بشكل طبيعي.[٣]


الحفاظ على ترطيب البشرة

إلى جانب الحفاظ على ترطيب الجسم بشكلٍ عام، يجب المحافظة على ترطيب البشرة بشكلٍ مستمر، ولا تعمل مرطبات البشرة عن طريق إضافة الرطوبة إلى سطحها فقط، وإنما تحبس رطوبة البشرة الداخلية فيها وبهذا فهي من الطرق التي تحافظ فيها البشرة على شبابها وتتخلّص من مظهرها المتعب، ويجب جعل ترطيب البشرة روتينًا يوميًا قبل النوم، ويفضّل مسح البشرة ببعض الماء الدافئ لفتح المسامات بحيث تستفيد البشرة من المرطّب المستخدم قدر الإمكان.[٣]


التقليل من استخدام مستحضرات التجميل

وتعتبر من أهم 6 طرق لإنعاش البشرة المتعبة، وأمرًا ضروري للحفاظ على صحتها والتخلّص من بهتان البشرة، فالكثير من مستحضرات التجميل ليست بالضرورية أبدًا كخافي العيوب تحت العين وموردات الوجه وكريمات الأساس التي قد تعطي مظهرًا جميلًا عند استخدامها ولكنها تسبب أذى للبشرة، وعدم استخدامها بشكلٍ كامل يبدو أمرًا مبالغًا فيه، ولهذا ينصح بالتقليل من استخدامها في الأيام العادية وترطيبها واستخدام واقي للشمس بشكلٍ مستمر.[٣]


تناول المكملات الغذائية الخاصة بالبشرة

بعض العناصر الغذائية وبالرغم من وجودها في الجسم بنسبةٍ ضئيلةٍ جدًا إلّا أنها غاية في الأهمية بالنسبة لصحة ونضارة الوجه، والكثير من هذه العناصر يصعب الحصول عليها من خلال الحمية الغذائية وحدها ولهذا يجب تناول بعض المكمّلات الغذائية التي تحوي هذه العناصر ومنها السيلينيوم والنحاس والحديد والزنك، وتختلف الاحتياجات اليومية من هذه العناصر باختلاف العمر والجنس، كما يجب التنويه إلى استشارة الطبيب قبل البدء باستخدامها.[٢]


الابتعاد عن أشعة الشمس

وأضرار الشمس على البشرة لا تحصى، يغدو أصعبها تصبغات البشرة الناتجة عن أشعة الشمس، كما تؤثّر الشمس على إنتاج الكولاجين في البشرة مما يُظهر البشرة بشكلٍ باهتٍ وغير صحيّ، ولهذا يجب استخدام واقي ضد أشعة الشمس بشكلٍ مستمر، حيث لن يفيد أي علاج ضد حروق وتصبغات الشمس في حال استمرار تعرّض البشرة لها، ولهذا كانت الحماية من الشمس إحدى أهم 6 طرق لإنعاش البشرة المتعبة.[٢]

المراجع[+]

  1. "The 9 Sneaky Reasons Your Skin Looks Dull — And How to Fix It", www.goodhousekeeping.com, Retrieved 20-02-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت "7 Reasons Your Skin Looks Dull — and How to Get a Glowing Complexion", www.allure.com, Retrieved 20-02-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "6 Simple Tips To Get Healthy Skin", www.stylecraze.com, Retrieved 20-02-2020. Edited.