وزن الطفل في الشهر الثالث

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٣٥ ، ٣ يوليو ٢٠١٩
وزن الطفل في الشهر الثالث

الطفل في الشهر الثالث

يمر الطفل في فترة حياته الأولى بعد الولادة وخصوصًا في السنة الأولى بالعديد من التطورات الجسدية والنفسية، حيث تنمو قدرة الطفل على التفاعل مع العالم المحيط بشكلٍ كبير، كما تظهر في هذه الفترة وجود المشاكل الولادية والعيوب الخلقية في مختلف أعضاء وحواس الجسم، ويبدأ الطفل في الشهر الثالث من عمره بزيادة وزنه بشكلٍ ظاهر، واستقرار ساعات نومه، وتظهر ملامحه وتتوضح بشكلٍ أكبر، كما وبعد انتهاء الشهر الثالث يبدأ الطفل بالابتسام والضحك، ويختلف صوت بكاءه بين كونه جائعًا أو متألمًا أو متعبًا، وسيتحدث هذا المقال عن وزن الطفل في الشهر الثالث.[١]

مقياس الوزن عند الأطفال

بالحديث عن وزن الطفل في الشهر الثالث، لا بدّ من شرح طريقة قياس واعتماد أطوال وأوزان الأطفال بشكل عام، حيث تعتمد منظّمة الصحة العالمية WHO على جداول ومنحنيات تسمح بدراسة طبيعة الطفل ابتداءً من عمر ووزن وطول ومحيط رأس الطفل وجنسه، وعند تحديد عمر الطفل، يمكن قياسه على المنحنى المتوفر بحسب المنطقة الجغرافية، ويمكن عندها تحديد المستوى المئوي الذي يقع عليه الطفل، فعلى سبيل المثال، عندما يقول الطبيب أن الطفل في المستوى المئوي 50 -أي 50th Percentile- فإنّ 50 % من الأطفال ممّن هم في عمر الطفل ينقصون عنه بالوزن، و50 % من الأطفال يزيدون عنه بالوزن، ولكنّ هذا الأمر لا يدلّ على أنّ الطفل سيبقى بهذا الوزن أو المستوى المئوي طيلة فترة حياته، بل يمكن على الطبيب تسجيل النتيجة للقيام بدراسة تغير وزن وطول الطفل كل شهر، وعند ملاحظة انحدار المستوى المئوي لديه بشكل متكرّر، يمكن البحث عن الأسباب التي قد تؤدّي لضعف النمو، أو عند حدوث الزيادة المفاجئة في المستوى المئوي، فإنّ هذا قد يدل على حدوث قفزة النمو عند الطفل. [٢]

وزن الطفل في الشهر الثالث

بعد شرح المستوى المئوي ومنحنيات قياس وزن الطفل بحسب العمر، فأنّ وزن الطفل في الشهر الثالث قد يختلف بشكل كبير اعتمادًا على الكثير من العوامل كالجنس والعرق والوزن عند الولادة، ولكن وبشكل عام، يُقدّر وزن الطفل في الشهر الثالث وسطيًا بمعرفة النسب القريبة منه كما يبين الجدول الآتي:[٢]

عمر الطفل بالأشهر المستوى المئوي الخمسون بالنسبة للأطفال الذكور المستوى المئوي الخمسون بالنسبة الأطفال الإناث
2.5 12.6 باوند أي 5.7 كيلوغرام 11.5 باوند أي 5.2 كيلوغرام
3.5 14.1 باوند أو 6.4 كيلوغرام 13 باوند أي 5.9 كيلوغرام

وهذه الأرقام يمكن أن تتفاوت بشدّة من طفل لآخر، فهي تدّل على المستوى المئوي الخمسين لمخطط الوزن عند الأطفال بحسب منظّمة الصحة العالمية، ويمكن أن يعتبر الطبيب الأرقام التي تشير إلى مستوىً مئوي أخفض أو أعلى من هذا أمرًا طبيعيًا.

العوامل المؤثّرة على وزن الطفل

يوجد العديد من العوامل التي تؤثر في وزن الطفل وطوله، وقد تؤثّر بعض هذه العوامل بشكل أكبر من بعضها الآخر، ومنها ما هو متعلّق بطبيعة الحياة الاجتماعية والغذائية والاقتصادية، بينما قد يكون بعضها أمرًا محتمًا لا يمكن تغييره، ومن هذه العوامل ما يأتي:[٢]

  • العالم الوراثي: قد تؤثّر العوامل الوراثية في زيادة أو نقصان وزن الطفل، وأيضًا وزن وطول كلّ من الأبوين.
  • طول فترة الحمل: غالبًا ما يكون الأطفال الذين يولدون في وقت سابق قبل موعد الولادة أصغر حجمًا، بينما الذين يولدون بعد موعد الولادة يكونون بحجم أكبر من المتوسط الطبيعي.
  • التغذية أثناء الحمل: يمكن للنظام الغذائي الذي يحتوي على مختلف العناصر الغذائية أثناء فترة الحمل أن يساعد في نمو الطفل في الرحم وما بعد الولادة، فبذلك قد تلعب دورًا في وزن الطفل في الشهر الثالث.
  • نمط وعادات الحياة أثناء الحمل: كالتدخين وشرب الكحول وتناول الأدوية خلال الحمل التي قد تؤثر على نمو الطفل.
  • جنس المولود: يكون الفرق قليلًا بعد الولادة، ولكن غالبًا ما يكون المواليد الأولاد أكبر حجمًا من المواليد البنات.
  • المشاكل الطبية عند الأم الحامل: كالإصابة بداء السكري وسكري الحملي وأمراض القلب وارتفاع التوتر الشرياني والبدانة، فهي من الأمراض التي تؤثّر في النهاية على نمو الطفل.
  • تعدّد الأجنة في الحمل الواحد: يمكن للحمل بتوأم ثنائي أو ثلاثي أو أكثر أن يؤثّر على نمو الطفل، وذلك اعتمادًا على مقدار الحجم الذي على الجنين أن يشغله في الرحم.
  • ترتيب الحمل: يمكن للطفل في الحمل الأول أن يكون أصغر حجمًا من الطفل في الحمول التي تليه.
  • صحة الجنين: وهذا يتضمّن المشاكل الطبية المتعلقة بالجنين مثل التشوهات الولادية والتعرّض للإنتانات أثناء الحمل.

تطوّر الطفل في الشهر الثالث

يحدث الكثير من التطوّرات خلال الأشهر الثلاثة الأولى للطفل، حيث يصل معظم الأطفال إلى مراحل معينة في أعمار متشابهة، لكن نمو الطفل في الشهر الثالث لا يمكن تحديده بدقّة، حيث يختلف التطوّر من طفل لآخر:[٣]

  • مهارات الحركة: سيكون رأس الطفل في الشهر الثالث متذبذبًا في البداية وستكون الحركات متقلبة، ولكن قريباً، سيتمكّن الطفل من رفع رأسه وصدره بينما يرقد على بطنه، بالإضافة إلى التمدّد وركل ساقيه في هذا الوضع.
  • السمع: سيكون الطفل حساسًا لمستويات الضوضاء، ويتوقّع أن يبدأ الطفل في الاستجابة لصوت الآباء عن طريق الابتسام، وسيبدأ هو أو هي في اصدار الأصوات والمكاغاة.
  • الرؤية: من المحتمل أن يركز الطفل على وجه الأم، وخاصة العينين أثناء الرضاعة.
  • التواصل مع الأهل: يبدأ الطفل بالتواصل مع الأم والأب من عمر الشهرين من خلال البصر واللمس و إصدار الأصوات.

المراجع[+]

  1. "Baby Development: Your 3-month-old", www.webmd.com, Retrieved 03-07-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "What’s the Average Baby Weight by Month?", www.healthline.com, Retrieved 03-07-2019. Edited.
  3. "Infant and toddler health", www.mayoclinic.org, Retrieved 03-07-2019.