هل يمكن لتمارين البطن أن تزيل الدهون

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٤٥ ، ٢٦ يوليو ٢٠٢٠
هل يمكن لتمارين البطن أن تزيل الدهون

دهون البطن

تُشير دهون البطن إلى نوعين رئيسين من الدهون، حيث إن النوع الأول منها يسمى بالدهون الحشوية التي تُحيط بالأمعاء والأعضاء الحيوية الأخرى، أمّا النوع الآخر؛ فهو يتمثل بدهون تحت الجلد، في الحقيقة إن الدهون الحشوية تحمل في ثناياها العديد من الآثار الصحية الضارة بالجسم مقارنةً بتلك الدهون الموجودة تحت الجلد، [١] تُعد دهون البطن والتي تُعرف أيضاً باسم الدهون الحشوية، من الدهون التي توجد في الجزء الأوسط من الجسم، لتمد إلى نقطة أعمق من منطقة أسفل الجلد، [٢] مع التقدم في العمر يخضع الجسم للعديد من التغيرات التي تتمثل بانخفاض مستوى التمثيل الغذائي بالجسم، وبالتالي؛ التأثير على عدد السعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم للعمل بشكلٍ طبيعي بالانخفاض،[١] تُشكل الدهون الحشوية عامل خطر رئيسي للعديد من الحالات الصحية والأمراض المزمنة المختلفة، والتي تضم مرض السكري من النوع الثاني وأمراض القلب وغيرها من المشاكل الصحية الأخرى،[٣] ومن خلال هذا المقال سيتم الإجابة على سؤال هل يمكن لتمارين البطن أن تُزيل الدهون.

هل يمكن لتمارين البطن أن تزيل الدهون

يمكن للدهون أن تتراكم بشكلٍ واضح في منطقتين رئيسيتين في الجسم، إمّا أن تتركز في الجزء السُفلي منه، ليصبح حينها شكل الجسم يشبه شكل ثمرة الكُمثرى، أو أن تتركز في منطقة البطن على شكل فاكهة التفاح، في الحقيقة هناك العديد من العوامل التي تلعب دوراً مهماً في تحديد المنطقة التي تتركز فيها الدهون بالجسم، والتي تضم كل من: العامل الوراثي والهرموني، تُشير الأبحاث العلمية إلى أن الخلايا الدهنية، خاصةً تلك التي تتركز في منطقة البطن؛ هي خلايا نشطة بيولوجياً، بحيث يمكن ومن أجل فهم الآثار الجانبية الناجمة عن تراكم الدهون في هذه المنطقة، التعامل معها على أنها عضوٍ أو غددٍ صماء يمكنها أن تُنتج الهرمونات والعديد من المواد الأخرى التي تؤدي إلى زيادة الفرصة للإصابة بالعديد من المشاكل الصحية.[٤]

لقد توصلت العديد من الأبحاث العلمية إلى أن زيادة الدهون في الجسم، وبالتحديد دهون البطن تسعى إلى تعطيل التوازن الطبيعي للهرمونات في الجسم، وسيتم هنا الإجابة على سؤال هل يمكن لتمارين البطن أن تزيل الدهون، من خلال الحديث عن أهم التوصيات العامة التي تساعد في خسارة الدهون بالجسم، بالإضافة إلى ذكر أهم أنواع التمارين التي يمكنها أن تساعد في ذلك.[٤]

توصيات عامة لخسارة الدهون في الجسم

في الحقيقة يجب التركيز على فكرة خسارة دهون الجسم بطريقة تستهدف جميع أجزاء الجسم، وليس فقط منطقة البطن، بالإضافة إلى الحرص على إتباع نمط حياتي وغذائي صحي ومتوازن، يضمن خسارة الدهون الجسم بطريقةٍ صحية، ومن خلال النقاط الآتية سيتم توضيح أهم التوصيات العامة لخسارة الدهون في الجسم:[٥]

  • حرق المزيد من السعرات الحرارية: يتلخص فقدان الدهون في منطقة البطن في حرق المزيد من السعرات الحرارية، بمقدار يفوق كمية السعرات الحرارية التي يتم الحصول عليها من خلال الطعام، حيث إنه إذ قام الشخص بإنقاص 500 سعر حراريّ كل يوم ولمدة أسبوعٍ واحد؛ سيؤدي ذلك إلى خسارة رطل واحد من الدهون.
  • تناول المزيد من الألياف الغذائية: إن تناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف الغذائية، مثل: الفواكه والخضراوات والشوفان وخبز الحبوب الكاملة، يمكنها أن تُبطئ من عملية الهضم، وبالتالي؛ تعزيز الشعور بالشبع الامتلاء لفترة زمنية طويلة.
  • تناول الدهون الصحية: يمكن للاختيارات الغذائية التي تتضمن المُنتجات الخالية من الدهون أن تكون خياراً غذائياً غير متوازناً؛ نظراً إلى أنها غنية بالسكريات ومنخفضة المحتوى بالدهون الصحية التي يحتاجها الجسم، إن الدهون الصحية يحتاجها الجسم بشكلٍ أساسي للحفاظ على صحته العامة، حيث إنه توجد هذه الدهون في كل من: الأسماك الدهنية والأفوكادوا وزيت الزيتون، تساعد هذه الدهون في تعزيز الشعور بالامتلاء لمدةٍ أطول، بالإضافة إلى أنها تُقلل من الالتهابات في جميع أنحاء الجسم.
  • بناء العضلات: ينطبق بناء العضلات على كل من النساء والرجال، حيث إن إضافة تمارين القوة على نظام التمارين الأسبوعي، يمكن أن يُعد من الطرق الجيدة لحرق المزيد من السعرات الحرارية.
  • إضافة البروتين في كل وجبة: يُعد البروتين من الأغذية الداعمة لنمو الأنسجة العضلية وإصلاح التالف منها؛ من أجل الحصول على عضلات جسم صحية تزيد من مستوى الحرق في الجسم.
  • الحرص على تناول الطعام في المنزل: إن الطهي في المنزل يسمح للشخص بالتحكم في كمية ونوعية الطعام المُتناول؛ نظراً إلى أن الأطعمة المُحضرة في المطاعم في كثير من الأحيان تكون هي المسبب في الحصول على دهون البطن الزائدة؛ لذلك يمكن تعلم طرقٍ جديدة للطهي بأساليب صحية؛ من أجل تعزيز الرغبة بتناول الطعام في المنزل.
  • الحصول على النوم الكافي: غالباً ما يؤدي عدم الحصول على قسطٍ كافٍ من النوم إلى تناول الأطعمة الخالية من السعرات الحرارية؛ من أجل استعادة النشاط، ليعيق ذلك عملية فقدان دهون البطن؛ وعليه فإنه يجب الحصول على ما لا يقل عن 7 على 9 ساعات من النوم في الليلة.

أفضل التمارين لفقدان دهون البطن

إن أول ما يتبادر إلى الأذهان عند التفكير بفقدان الوزن لدى العديد من الأشخاص، هو الحصول على بطنٍ متناغمٍ ومشدود، في الحقيقة إن فقدان دهون البطن من الطرق المؤكدة لتعزيز صحة الجسم، حيث إن الزيادة في محيط الخصر على سبيل المثال، ترتبط ارتباطاً وثيقاً مع ارتفاع خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري وحتى بعض أنواع السرطان،[٦] تقوم ممارسة التمارين الرياضة بشكلٍ عام على تعزيز عملية التمثيل الغذائي وحرق المزيد من السعرات الحرارية والدهون في الجسم، حيث إن التمارين الهوائية مثلاُ يمكن أن تكون فعالة في استهداف دهون البطن الحشوية، كما أنه تلعب شدة التمرين الرياضي دوراً مهماً في فقدان الدهون، بحيث إن التمارين ذات الشدة المتوسطة والعالية تقلل من دهون البطن مقارنةً مع تلك التمارين ذات الشدة المُنخفضة،[٧] وسيتم الحديث هنا عن أفضل التمارين التي تساعد في خسارة دهون البطن من خلال النقاط الآتية:

تمرين البيري: يستهدف هذا التمرين بشكلٍ أساسيّ عضلات الصدر والكتفين، بالإضافة إلى العضلة ثلاثية الرؤوس، والعضلة رباعية الرؤوس أيضاً؛ نظراً إلى أن هذا النوع من التمارين ينطوي على حركة الجسم البليومترية، التي تقوم بتعزيز قوة العضلة وتحسين أدائها، يمكن القيام بهذا التمرين من خلال إتباع الخطوات التالية:

  • الوقوف مع إبقاء القدمين بعيدتين عن بعضهما البعض، مع ضرورة إرجاع الركبة للخلف.
  • النزول نحو الأرض في وضع القرفصاء المنخفض، مع بقاء اليدين بعيدتين عن القدمين ثم دفع القدمين للخلف.
  • يتم دفع اليدين على الأرض لرفع الجسم والقفز نحو الأعلى.

تمرين تسلق الجبل: يعمل هذا التمرين على تعزيز قوة عضلة القلب إلى جانب استهداف عددٍ كبير من عضلات الجسم الأخرى؛ من أجل تحسين أدائها، ويمكن من خلال الخطوات التالية تطبيق هذا التمرين بكل سهولة:

  • الحصول على وضعٍ عالٍ للجسم مع وضع المعصمين مباشرةً تحت الكتفين، للحصول على وضعية اللوح الخشبي.
  • دفع الركبة اليُمنى باتجاه الصدر ثم العودة إلى الوضعية المُشابهة للوح الخشبي، ثم دفع الركبة اليُسرى نحو الصدر وإعادتها، الاستمرار في تكرر ذلك مع تغيير الجوانب.

تمرين الالتواء الروسي: هو من التمارين الأساسية التي تقوم على تعزيز قدرة العضلات في الوضع المائل، حيث إنه يتم إجراء هذا التمرين عادةً باستخدام كرة أو لوحة طبية، بحيث يلتف جذع الجسم من جانبٍ لآخر أثناء وضعية الجلوس مع رفع القدمين عن الأرض، تبين النقاط التالية أبرز الخطوات التي يمكن إتباعها لتأدية هذا التمرين بشكلٍ مبسط:

  • الجلوس على الأرض مع ثني الركبتين والقدمين.
  • إمساك الكرة أو اللوح الطبي باليد بارتفاع يوازي ارتفاع الصدر، ثم الانحناء للخلف مع الإمساك بجذع الجسم بزاوية 45 درجة.
  • يتم بعد ذلك إدارة جذع الجسم نحو اليمين وإبقاء العضلات مائلة بنفس الاتجاه مؤقتاً، ثم تكرار ذلك على الجانب الآخر، بحيث يجب أن تأتي الحركة من الأضلاع وليس من الذراعين.

تمرين التمدد: يعمل هذا التمرين على استهداف أكبر عدد ممكن من عضلات الجسم، التي تُعزز من حرق السعرات الحرارية أثناء توحيد عضلات الجزء السفلي مع الجزء العلوي من الجسم، خاصةً عضلات البطن، بحيث تنطوي فكرة هذا التمرين على جعل الصدر يلامس سطح الأرض، ثم الضغط مرةً أخرى لأخذ الوضعية المُشابهة للوح الخشبي، يمكن من خلال النقاط الآتية توضيح كيفية أداء هذا التمرين:

  • الوقوف مع إبقاء القدمين بعيدتين عن بعضهما البعض.
  • ثم الجلوس بوضعية القرفصاء مع وضع اليدين على الأرض.
  • القفز مع خفض الجسم للمس الأرض. 

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "How do you lose belly fat?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2020-06-02. Edited.
  2. "11 Ways to Get Rid of Belly Fat and Not One of Them is Doing More Sit-Ups", www.health.com, Retrieved 2020-06-02. Edited.
  3. "20 Effective Tips to Lose Belly Fat (Backed by Science)", www.healthline.com, Retrieved 2020-06-02. Edited.
  4. ^ أ ب "Abdominal fat and what to do about it", www.health.harvard.edu, Retrieved 2020-06-02. Edited.
  5. "The 12 BEST Exercises to Lose Belly Fat For Men and Women", fcer.org, Retrieved 2020-06-02. Edited.
  6. "15 Best Exercises to Burn Belly Fat in 2020, According to Personal Trainers", www.prevention.com, Retrieved 2020-06-02. Edited.
  7. "Do Ab Exercises Help You Burn Belly Fat?", www.healthline.com, Retrieved 2020-06-02. Edited.