هل يؤثر عقار جابابنتين على الحامل والمرضع

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٩ ، ٢٩ يوليو ٢٠٢٠
هل يؤثر عقار جابابنتين على الحامل والمرضع

عقار جابابنتين

يعد جابابنتين أو Gabapentin من الأدوية التي تساهم في السيطرة على أنواع معينة من النوبات، والتي تحدث لدى الأشخاص المصابين بمرض الصرع، ويتوفر هذا العقار في العديد من الأشكال الدوائية المختلفة، بما في ذلك الكبسولات، والأقراص والمحاليل الفموية، بالإضافة لذلك يساعد هذا الدواء في علاج وتخفيف الآلام العصبية التي تحدث بعد الإصابة بالهربس، والتي عادةً ما تشبه ألم الحرق أو الطعن، وتستمر هذه الآلام لمدة طويلة فد تصل إلى أشهر أو حتى سنوات بعد الإصابة بالقوباء المنطقية لدى بعض المرضى، إلى جانب ذلك، قد يصف الطبيب استخدام هذا الدواء لعلاج متلازمة تململ الساقين، والتي تسبب حالةً من عدم الراحة والحاجة الملحة لتحريك الساقين، وبشكل خاص أثناء الليل، أو حين يقوم المصاب بالجلوس أو الاستلقاء، ويصنف عقار جابابنتين ضمن فئة من الأدوية تعرف باسم مضادات الاختلاج، وعلى الرغم من فوائده، إلا أن البعض يشعر بالقلق من مخاطره، وسيجيب هذا المقال عن سؤال هل يؤثر عقار جابابنتين على الحامل والمرضع.[١]

هل يؤثر عقار جابابنتين على الحامل والمرضع

على الرغم من فوائد عقار جابابنتين في علاج العديد من الحالات، إلا أن هناك العديد من التحذيرات المتعلقة باستخدام هذا الدواء؛ فعلى سبيل المثال، يمثل التوقف عن تناول جابابنتين بشكل مفاجئ أحد أهم هذه التحذيرات، وذلك لأن هذا يرفع من خطر الإصابة بحالة صرعية، والتي تمثل حالة طبية طارئة يحدث أثناءها الإصابة بنوبات طويلة أو قصيرة من الصرع، وتستمر هذه الحالة لمدة طويلة تصل إلى 30 دقيقة أو حتى أكثر، كما أن استخدام هذا الدواء في الأطفال المصابين بالصرع الذين يتراوح عمرهم بين 3-12 سنة يسبب العديد من المشاكل، بما في ذلك الإصابة بمشاكل في السلوك أو التفكير، أو فرط التصرف العدواني أو القلق، كل هذه المخاطر تجعل العديد من الأشخاص يطرحون سؤال هل يؤثر عقار جابابنتين على الحامل والمرضع.[٢]

تأثير جابابنتين على الحامل

عند إجابة سؤال هل يؤثر عقار جابابنتين على الحامل والمرضع، من المهم ملاحظة أن هذا الدواء يصنف ضمن فئة C؛ وذلك لأن نتائج الدراسات التي أجريت على الحيوانات أظهرت حدوث تسمم وتشوه الجنين، بما في ذلك تأخر نمو العظم في عظام الجمجمة، والفقرات، والجبين والأقدام،[٣] وعلى الرغم من أن بعض الدراسات البشرية اقترحت أن استخدام جابابنتين أثناء الحمل لا يرفع من خطر حدوث التشوهات الرئيسة، إلا أن حجم العينات لا يعد كافيًا لتعميمها،[٤] كل هذا يعني أن استخدام هذا الدواء يجب أن يحدث فقط في حال اقتضت الحاجة بذلك،[٥] وفي هذه الحالة يجب أن تتناول الأم جرعات عالية من حمض الفوليك تصل إلى 5 ملغم يوميًا.[٦]

تأثير جابابنتين على المرضع

يجب ملاحظة أن هذا الدواء عادةً ما يعبر من الأم إلى الطفل عبر حليب الثدي أثناء فترة الرضاعة الطبيعية، ونظرًا لأن آثار هذا الدواء على الأطفال الرضع غير معروفة بعد، يجب أن يستخدم هذا الدواء فقط في حال فاقت فوائده المخاطر التي قد يسببها، وقد أشارت بعض البيانات المحدودة إلى أن تناول الأمهات لجرعات تصل إلى ما يقارب 2.1 غرام يوميًا تنتج كميات قليلة نسبيًا في الرضع، ومع ذلك من المهم استشارة الطبيب حول استخدام هذا الدواء، وعلى الأم مراقبة المؤشرات الآتية في الرضع:[٧]

  • النعاس.
  • الوزن.
  • عوامل النمو.

المراجع[+]

  1. "Gabapentin", medlineplus.gov, Retrieved 2020-05-18. Edited.
  2. "Gabapentin, Oral Capsule", www.healthline.com, Retrieved 2020-05-18. Edited.
  3. "Gabapentin Pregnancy and Breastfeeding Warnings", www.drugs.com, Retrieved 2020-05-18. Edited.
  4. "Pregnancy outcomes following gabapentin use", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 2020-05-18. Edited.
  5. "Gabapentin", www.webmd.com, Retrieved 2020-05-18. Edited.
  6. "Gabapentin", www.medicinesinpregnancy.org, Retrieved 2020-05-18. Edited.
  7. "Gabapentin Pregnancy and Breastfeeding Warnings", www.drugs.com, Retrieved 2020-05-18. Edited.