هل يؤثر عقار برافاستاتين على الحامل والمرضع

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٩ ، ٢٨ يوليو ٢٠٢٠
هل يؤثر عقار برافاستاتين على الحامل والمرضع

عقار برافاستاتين

البرافاستاتين دواءٌ ينتمي إلى مجموعةٍ من الأدوية التي تسمى مثبطات أنزيم HMG CoA أو الستاتينات، ويستخدم مع النظام الغذائي الصحي لخفض مستويات الكوليسترول الضار أو ما يسمى البروتين الدهني منخفض الكثافة أو LDL، وزيادة مستويات الكوليسترول الجيد أو  ما يسمى البروتين الدهني عالي الكثافة أو HDL، وخفض الدهون الثلاثية، بالإضافة إلى أنَّه يُستخدم أيضًا لتقليل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية والنوبات القلبية ومضاعفات أمراض القلب الأخرى لدى الأشخاص الذين يعانون أو لا يعانون من أمراض القلب الإكليلية أو عوامل الخطر الأخرى، ويتمُّ استعماله عند البالغين والأطفال الذين لا يقل عمرهم عن 8 سنوات،[١] والجدير ذكره أنَّه دواءٌ يتوفر فقط بموجب وصفةٍ طبيةٍ، ويأتي على شكل أقراصٍ يتمُّ تناوله عن طريق الفم، كما يمكن مشاركته مع أدويةٍ أخرى قد تشمل هذه راتنجات الأملاح الصفراوية أو أدويةٍ أخرى لخفض الكوليسترول،[٢] ويؤخذ عادةً مرةً واحدة في اليوم مع أو بدون طعام، ويجب أخذه في نفس الوقت تقريبًا كلَّ يوم، واتباع توجيهات الطبيب.[٣]

تأثير عقار برافاستاتين على الحامل

لا يُنصح باستخدام برافاستاتين أثناء الحمل أو أثناء الرضاعة، حيث لا يوجد دليلٌ قوي على أنَّه آمن، لذلك يجب التحدث إلى الطبيب عند التخطيط للحمل، ومن الأفضل التوقف عن تناول برافاستاتين 3 أشهر على الأقل قبل البدء في محاولة إنجاب طفل، أمَّا عند حدوث الحمل أثناء تناول برافاستاتين، فيجب التوقف عن تناول الدواء وأخبار الطبيب بالأمر،[٤] فقد يضر برافاستاتين الجنين، ففي الواقع أشارت دراسة أجريت عام 2007 لفحص خطر التشوهات الخلقية لدى أطفال النساء الحوامل باستخدام الستاتينات إلى أنَّ الآثار الضارة للأدوية قد تقتصر على الستاتين القابل للذوبان في الدهون فقط، ولكن وجد بحثٌ جديدٌ من جامعة مانشستر أنَّه حتى الستاتينات القابلة للذوبان في الماء مثل برافاستاتين، ويمكن أن يؤثر على نمو المشيمة مما يؤدي إلى نتائج أسوأ للحمل، حيث يؤدي إلى انخفاض نمو الجنين بينما لم يتم الإبلاغ عن أن الستاتينات المحبة للماء تزيد من حدوث تشوهات الجنين، تشير أبحاثنا إلى أنه سيكون لها تأثير ضار على نمو المشيمة ، والذي من المرجح أن يؤدي إلى نتائج الحمل السيئة، ومن الجدير ذكره أنَّه يجب على المتخصصين في الرعاية الصحية مواصلة تقديم المشورة للنساء لتجنب استخدام أي نوع من العقاقير المخفضة للكوليسترول بمجرد أن يخططوا لتأسيس عائلة أو عند الاشتباه في الحمل أو تأكيده.[٥]

تأثير عقار برافاستاتين على المرضع

من غير المعروف ما إذا كان برافاستاتين يدخل إلى حليب الثدي، لكنَّه قد يسبب مشاكل للطفل، لذلك من المفضل إيقاف برافاستاتين مؤقتًا أثناء الرضاعة الطبيعية، بشكل تلقائي،[٦] ويجب القول أنَّه على النساء اللاتي يُرضعن عدم استخدام هذا الدواء، ففي مصادر أخرى ثبت أنَّه ينتقل إلى حليب الثدي وقد يسبب آثارًا جانبية خطيرة عند الطفل الذي يرضع.[٢]

المراجع[+]

  1. "Pravastatin", www.drugs.com, 2020-05-17. Edited.
  2. ^ أ ب "Pravastatin, Oral Tablet", www.healthline.com, 2020-05-17. Edited.
  3. "Pravastatin", medlineplus.gov, 2020-05-17. Edited.
  4. "Pravastatin ", www.nhs.uk, 2020-05-17. Edited.
  5. "Statin Warning For Pregnant Women", www.sciencedaily.com, 2020-05-17. Edited.
  6. "Pravastatin", www.nhs.uk, 2020-05-17. Edited.