نصائح للتعامل مع الطفل المصاب بفقر الدم في رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٩ ، ٢١ مارس ٢٠٢١
نصائح للتعامل مع الطفل المصاب بفقر الدم في رمضان





نصائح للتعامل مع الطفل المصاب بفقر الدم في رمضان

ما الأمور التي يجب أن لا تهملها في حال كان طفلك المصاب بفقر الدم يرغب بصيام رمضان؟ إن فقر الدم مصطلح يعبر عن انخفاض في عدد كريات الدم الحمراء والهيموغلوبين، وأنواعه تتعدد وتختلف بأسبابها وطرق علاجها، فبعضها يصاب به الأطفال وراثيًا ومنذ الولادة، وهناك أنواع ترتبط بحالات مرضية محددة أو إصابات تؤدي إلى حدوث نزيف وخسارة الدم.[١]


بحسب معيار منظمة الصحة العالمية WHO، "تحدد إصابة الأطفال بفقر الدم في حال كان مستوى الهيموغلوبين أقلّ من 10 غرام/ ديسيلتر ضمن الفئة العمرية الواقعةِ بين 6 أشهر إلى 5 سنوات، وكذلك حين يصل مستوى الهيموجلوبين إلى أقل من 11 غرام/ ديسيلتر ضمن الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5-14 عامًا".[٢]


وحيث إن فقر الدم قد يحدث جرّاء سوء التغذية أو افتقار النظامِ الغذائيّ لعناصر متمثلة بالحديد، فيتامين ب 12 وحمض الفوليك،[١] فإن صيامَ الأطفالِ المصابين بفقر الدمِ في رمضان لا بدّ أن يتم تحت إشراف الطبيبِ، وبالأخصّ أن هنالك عدّة تغيراتٍ على نمط الطعامِ في رمضان، ويمكن الاستفادة من النصائح الآتية في هذا الصدد:


استشارة الطبيب للصيام

هل يمكن للأطفال المصابين بفقر الدم صيام رمضان؟ لا شك أن هذا القرار يجب التفكير به جيدًا من قبل الوالدين، والأخذ بعين الاعتبار عمر الطفل وحالتهِ الصحية التي تحدد قدرته على الصيام،[٣] حيث لا يوجد من الناحية الصحية العامة أي أدلة علمية كافية تبحث في إمكانية صيامِ الأطفال، وبالأخصّ أولئكَ المصابينَ بأحوال صحيّة معينةٍ كفقر الدمِ، إذ لا ينصح الوالدان بأن يدفعوا أطفالهم غير البالغينِ للصيام، وكما من المهم استشارة الطبيب بمدى أمان الصيام للأطفال البالغين،[٤] وينصح الوالدان عند استشارة الطبيب بما يأتي:


  • حدد سبب زيارتك وما الأمور التي يجب أن تعرفها والأسئلة التي ترغب في الحصول على الإجابة لها.[٥]


  • اكتب كل التغيّرات التي يخبرك بها الطبيب مثل:[٥]
    • التشخيص والتعليمات الجديدة للعلاجِ.
    • الأدوية والتغيرات ضمن الخطة العلاجية.
    • فحوصات الدم الإضافية وسبب إجرائها.


  • تعرّف على سبب تغيير الدواء أو وصفه، بالإضافة لطريقة تأثيره على صحة طفلك، وقم بسؤال الطبيب عن الآثار الجانبية للأدوية الموصوفة.[٥]


  • اسأل طبيبك حول إمكانية علاج فقر الدم بطرق أخرى.[٥]


  • تعرّف على ما يمكن أن يحدث في حال لم يأخذ الطفل الأدوية أو لم يتم إجراء الفحوصات اللازمة.[٥]


  • توجه لأخصائي التغذية أو الطبيب في حال كان الطفل نباتيًا، وذلك من أجل التوصية بأطعمة تساعد على تعويض الجسم بعنصر الحديد.[٦]


  • تأكد من تناول الطفل لمكملات الحديد بالجرعة المناسبة ومثلما تم وصفها من قبل الطبيب.[٦]


  • تابع إجراء الفحوصات المخبرية لمراقبة التغيّرات التي تحدث على حالة فقر الدم، واستشر الطبيب حول نتائج الفحوصات.[٥]



يجب استشارة الطبيب حول إمكانية صيام الأطفال البالغين، أما غير البالغين والأطفال الذين في مراحل نموهم السريعة فلا ينصح بأن يصوموا.


متابعة العلاج

كيف يتم علاج الطفل المصاب بفقر الدم؟ تتمحور هذهِ النطة حول تناول الدواءِ كما تمّ وصفه من قبل الطبيبِ المختصِ، والالتزامِ بالخطة العلاجية، وحيث يعتمد العلاج على أعراض فقر الدم وعمر الطفل وصحته بشكل عام، وبالإضافةِ لدرجة خطورة الحالة، وهنا ينصح الوالدين بالقيام بما يأتي خلال متابعة العلاج:[٥]


  • قم بإجراء فحوصات تحليل الدمِ الدوريةِ لمتابعة العلاج.
  • اتخذ التدابير اللازمة للوقاية من فقر الدم.
  • عليك تحسين النظام الغذائي بما يتناسب مع الطفل المصاب بفقر الدم.
  • تواصل مع الطبيب في حال لم تتحسّن حالة الطفل.


الخطط العلاجية لتنظيم فقر الدم لدى الطفل

كيف يتم علاج الطفل المصاب بفقر الدم؟ من المهم متابعة علاج فقر الدم والاستمرار في استشارة الطبيب والالتزام بتعليماته، وإجراء الفحوصات المخبرية لتقييم حالة فقر الدم التي يعاني منها الطفل، ويقوم الطبيب بعلاج فقر الدم بحسب السبب الذي أدى لحدوثه، إذ يتم الأمر على النحو الآتي:[٧]


  • فقر الدم الناجم عن نقص الحديد: يساعد تناول المكملات الغذائية المحتوية على عنصر الحديد بالإضافة لتغيير النظام الغذائي في التحسين من هذا النوعِ.
  • فقر الدم نتيجة نقص الفيتامينات: يساعد تناول حمض الفوليك، فيتامين ج وفيتامين ب 12 في التحسّن من هذا النوع من فقر الدم، وينصح بزيادة هذه العناصر الغذائية في النظام الغذائي للطفل.
  • فقر الدم الذي يحدث نتيجةً للأمراض المزمنة: يتم علاج المرض الأساسي الذي تسبب في حدوث فقر الدم، وبعض الحالات تتطلب نقل الدم أو استخدام حقن هرمون إرثروبويتين لتحفيز إنتاج خلايا الدم الحمراء لدى الطفل.


  • فقر الدم اللاتنسجي: يتم في هذه الحالة نقل الدم بهدف زيادة عدد كريات الدم الحمراء، وقد يكون هناك حاجة لإجراء زراعة لنخاع العظم في حال عدم قدرة الجسم على إنتاج خلايا سليمة.
  • فقر الدم الانحلالي: ويتم إدارته بتجنب الأدوية التي تسبب حدوثه، وعلاج الالتهابات المسببة له، وفي بعض الحالات تتطلب تناول أدوية تثبط المناعة التي تهاجم خلايا الدم الحمراء وتسبب انحلالها.


  • فقر الدم المنجلي: يتم الوقاية من حدوث المضاعفات وتقليل الألم باستخدام مسكنات الألم والسوائل الفموية والوريدية والأكسجين، وبعض الحالات تتطلب نقل الدم واستخدام مكملات حمض الفوليك والمضادات الحيوية.
  • الثلاسيميا: قد تتطلب بعض أنواع الثلاسيميا الشديدة نقل الدم، واستخدام مكملات حمض الفوليك أو الأدوية، بالإضافة إلى زراعة الخلايا الجذعية في الدم ونخاع العظم.


يتم علاج فقر الدم بتحديد السبب الذي أدى لحدوثه، ومن المهم متابعة علاج الطفل المصاب بفقر الدم واستشارة الطبيب وتقييم حالته بشكل مستمر، ويمكن إجراءِ هذهِ الأمور كلّها حتّى وإن كان الطفل صائمًا.


مراقبة الأعراض

ما هي الأعراض التي لا يجب إهمالها خلال صيام طفلك؟ في بعض الحالات قد لا تظهر أي علامات أو أعراض على الأطفال المصابين بفقر الدم المرتبط بنقص الحديد، ولكن يمكن أن تظهر مجموعة من الأعراض، والتي يجب أن تخضع للمراقبة من قبل الأهل واستشارة الطبيب حولها لأخذ التدابير اللازمة والضرورية لصحة طفلهم،[٦] وننصحك بمراقبة ظهر هذه الأعراض أو في حال ظهرت أي أعراض جديدة واستشارة الطبيب حولها، والتي تشمل ما يأتي:



يجب على الوالدين مراقبة الأعراض التي تظهر على الطفل الصائم، والتدخل الفوري في حال ظهرت أي أعراض مقلقة، وبالأخصّ فيما عندما يميل الطفل المصاب بفقر الدمِ لتناول مواد غير غذائية أثناء الصيام.[٦]


نصائح تغذوية للطفل المصاب بفقر الدم

ما هي الأغذية التي تساعد في تحسين صحة الطفل المصاب بفقر الدم؟ هنالكَ عدّة عناصر مهمة في رفع قوّة الدمِ وتحسين صحّة الطفل المقبل على الصيام، حيث ينصح بتضمين الأطعمة التي تحوي الحديد وفيتامين ب 12 وحمض الفوليك وفيتامين ج في وجبتي الفطور والسحورِ،[٩] وإليك أبرز النصائح التغذوية والتي يمكن تطبيقها للطفل المصاب بفقر الدم في رمضان:


  • تناول الأطعمة الغنية بالحديد، هذا يمكن أن يساعد في تزويد الجسم بالحديد الضروري لزيادة إنتاج خلايا الدم الحمراء والهيموغلوبين مما يساعد في رفع قوة الدم، وتشمل مصادر الحديد ما يأتي:[١٠]
    • الحبوب والخبز والمعكرونة والأرز المخصب بالحديد.
    • اللحوم مثل لحم البقر والضأن والكبد والدواجن.
    • الأسماك مثل المحار والبطلينوس وبلح البحر والسردين والأنشوجة.
    • الخضراوات الورقية مثل الملفوف والبروكلي واللفت والكرنب.
    • البقوليات مثل الفاصوليا والبازلاء الخضراء والفاصوليا الجافة.


  • تعزيز امتصاص الجسم للحديد مما يساعد في تعزيز قوة الدم، وذلك عن طريق تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين ج، ومنها:[١١]
    • الفواكه الحمضية.
    • الشمام.
    • الفراولة.
    • الفلفل الحلو.
    • الطماطم.
    • الخضروات الخضراء الداكنة.


  • عدم شرب الحليب أو الشاي قبل الأكل أو بعده مباشرة، وذلك لأنها تتداخل مع امتصاص الحديد من قبل الجسم.[٦]



  • تجنب تقديم الأطعمة التي تؤثر سلبيًا على امتصاص الجسم للحديد مع الوجبات الغنية بالحديد، وترك فترة زمنية بين تناولهما لتحقيق الفائدة من كلا الوجبتين، مثل الأطعمة التي تحتوي على ما يأتي:[١٢]


يمكن أن يساعد تناول الأطعمة الصحية الغنية بالحديد وفيتامين ج وحمض الفوليك في دعم صحة الطفل المصاب بفقر الدم.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Anemia", webmd, Retrieved 7/3/2021. Edited.
  2. "Haemoglobin concentrations for the diagnosis of anaemia and assessment of severity", who, Retrieved 7/3/2021. Edited.
  3. "How to care for the fasting child", blogs.bcm, Retrieved 7/3/2021. Edited.
  4. "INTERMITTENT FASTING: IS IT SAFE FOR KIDS?", chocchildrens, Retrieved 7/3/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Iron-Deficiency Anemia in Children", cedars-sinai, Retrieved 12/3/2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س "Iron-Deficiency Anemia", kidshealth, Retrieved 11/3/2021. Edited.
  7. "Anemia", mayoclinic, Retrieved 7/3/2021. Edited.
  8. ^ أ ب ت "Children's health", mayoclinic, Retrieved 11/3/2021. Edited.
  9. "How to increase hemoglobin: Home remedies", medicalnewstoday, Retrieved 7/3/2021. Edited.
  10. "Iron-Deficiency Anemia in Children", cedars-sinai, Retrieved 7/3/2021. Edited.
  11. "Children's health ", mayoclinic, Retrieved 11/3/2021. Edited.
  12. ^ أ ب "How to Increase the Absorption of Iron From Foods", healthline, Retrieved 12/3/2021. Edited.