موضوع تعبير عن العيد للصف الخامس الابتدائي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٨ ، ١٠ يونيو ٢٠١٩
موضوع تعبير عن العيد للصف الخامس الابتدائي

موضوع تعبير عن العيد للصف الخامس الابتدائي

الكلمة التي تُشعِر الأطفال بفرحٍ يكاد لعظمتِه يعانق السماء، فهي تختصرُ معاني الجمال، وله أهميّة كبيرة لدى المسلمين كبارًا وصغارًا، إنّه عيد الفطر هو العيد الذي يأتي بعد شهر رمضان، فتبدأ العائلة بالاستعدادِ له، فهم قد صاموا طيلة شهرٍ كامل امتثالًا لأوامرِ الله، واجتنابًا لِنَواهيه، وقد حُقَّ لهم الاحتفالُ بعد طاعتهم لربّ الأرض والسماء، وسيتحدّثُ هذا المقال عن موضوع تعبير عن العيد للصف الخامس الابتدائيّ.

في العشرِ الأخير من رمضان تبدأُ العائلة بالتّحضير لِهذهِ الفرحةِ العظيمة، فيبدأونَ بتجهيزِ الحَلوى والمأكولات والمشروبات التي يطيب بها العيد، وكلُّ مجتمع قد اعتادَ على نوعٍ من الحلوى يُقدَّم في هذه الأيّام، ثمَّ لا يَنسون طعام العيد، فمعظم العائلات تحبُّ أن تبدأ عيدها بطبخ طعامٍ يحوي على لبنٍ؛ لأنّهم يستبشرون باللون الأبيض، ويحملُ لهم معاني نفسيَّةٍ قد يطول شرحُها، ولكنَّها عاداتٌ قد شبَّ عليها الجميع، أمَّا ملابسُ العيد فهي فرحةٌ أخرى لا تُضاهيها فرحةٌ أخرى، فيذهب الطفل مع والدَيْه ليكتسيَ بثياب ملوَّنةٍ تأخذ ناظريه الصغيرين، فكلُّ ما يراه يبدو مشوِّقًا له، ويريد أن يقتني منه.

الآن، وقد تمّتْ هذه العملية صَعبة المنال من شراء ملابسٍ للأطفال، فهنا قد جاءَ الجهاد الأكبر للوالدَيْن في إقناع الطفل بتَرك ملابسه جانبًا حتى لا تتسخ، فهو لن يقتنع بهذا بل سيبيِّت ملابسه ليلًا بجانبِه، لينعمَ بالرَّاحة، فلا تفارقُه أحلام العيد وبهجته وسعادته، ويأتي صباحُ العيد، فلون شمسه ليست كأيِّ يومٍ آخر، إنَّها خيوطٌ تبعث في النَّفس الإنسانيَّةِ سعادةً لا توصف، وتبدأ تكبيرات العيد من المساجد، وشوارع الحيِّ تضجُّ بها: الله أكبر الله أكبر ولله الحمد، الجميع يمجِّد الله، ويحمده على هذه النِّعم التي امتنَّ بها عليهم، فيذهبون إلى المسجد لأداء صلاة العيد، وكأنَّهم طيورٌ من الجنَّة تحط فلا تذر على الأرض حزنًا أو ضنكًا.

أمَّا في عيد الأضحى فتتمُّ كلُّ هذه الطقوس إضافةً إلى الأضحية في صباح العيد، فهذه من شعائر الإسلام التي حَضَّ الله عليها، فتذبح الأضحية، ويُوزّّع منها ما بين صدقةٍ وهديَّةٍ، وشيءٍ يُتَرك لأهل البيت، فهذا العيد قد أنزل على المسلمين من الله، ولا يجبُ على أيِّ بيتٍ أن يكونَ خاليًا من مباهجه وطقوسه، هذه كلماتٌ في موضوع تعبير عن العيد للصف الخامس الابتدائيّ فهي إن مثَّلت فإنَّما تمثِّل جزءًا قليلًا من فرحة النَّاس، واستبشارهم، هي نوعٌ من التَّصوير لهذا الحدَث المَهيب، هو إعلاء فرحةٍ في يومٍ قد اختصَّ الله بها عباده المسلمين، دونًا عن الآخرين جميعهم، فالحمدُ لله على نعمِه.